جفرا نيوز : أخبار الأردن | قرية مصرية للنساء فقط
شريط الأخبار
المعشر: الحكومة ستلبي احتياجات القطاع الزراعي من العمالة الوافدة الرزاز : اسطول النقل في العاصمة عمان سيتعزز بالباص السريع مطلع عام 2021 بعد نشر "جفرا نيوز"..الامن يلقي القبض على مالك صيدليات بحقه ٤٠ طلب مالي القبض على 6 مطلوبين بقضايا مالية كبيرة في المملكة العيسوي يلتقي وفد من الاتحاد العام للجمعيات والقطاع النسوي من جامعة مؤته وابناء لواء ذيبان ومعان .. صور إطلاق منصة "بخدمتكم" التفاعلية ضمن مرحلتها التجريبية القبض على ثلاثة اشخاص من مروجي المخدرات في البادية الشمالية بحضور الملكة اطلاق مهرجاناً تفاعلياً لاشراك المجتمع في الحملة الوطنية للحد من العنف ضد الأطفال العفو العام مازال قيد الدراسة ولاقرار نهائي بشأنه كتلة الانجاز تخوض انتخابات غرفة صناعة عمان - اسماء إحالة "26" متهماً إلى جنايات عمان على خلفية قضية إحدى شركات التجهيزات الطبية ابو السكر : الرزاز يخلف بوعده والمصري لم يدعم البلدية بدينار !! الرزاز: انتقادات المحافظات تستدعي الدراسة الرزاز يعيد انتاج مشروع نادر الذهبي مجلس النواب يشترط خدمة الوزراء 10 سنوات للحصول على الراتب التقاعدي 70 دينارا شهريا لكل أسرة تعيد طفلها المتسرب للدراسة في هذه المناطق بأقل من نصف ساعة .. ينتهي لقاء الزرقاء بانسحاب الوزراء (صور وفيديو) البلقاء: وفاتان بحادث مروّع على طريق الكرامة تأجيل جلسة النواب ٣٠ دقيقة لعدم اكتمال النصاب القانوني الأردن سيستورد الغاز الإسرائيلي للاستهلاك اليومي بدون تخزين
عاجل
 

قرية مصرية للنساء فقط


 تختلف قرية السماحة المصرية،عن القرى الأخرة إذ لا يقطنها إلا السيدات.

 

وتبعد السماحة عن مدينة أسوان ما يقارب 120 كم وقد خصصتها الحكومة المصرية للنساء والسيدات الأرامل والمطلقات، وهي تضم مناطق زراعية تقوم تلك السيدات بزراعتها وتربية الدواجن والماشية فيها من أجل توفير مصدر رزق لهن وحياة كريمة لأطفالهن.

 

وبدأ مشروع القرية عام 1998 عندما اتخذت وزارة الزراعة قرارًا بتخصيص قريتين جديدتين للسيدات المطلقات والأرامل فقط، ويعيش في السماحة 303 عائلة من النساء وأولادهن فقط من دون الرجال، ويتم منح كل سيدة منهن منزلا وقطعة أرض كما يتم تقديم لهن المساعدات من قبل القيّمين على المشروع ومن قبل المنظمات الدولية.

وفي حال ثبوت زواج أي سيدة منهن يتم سحب الأرض والمنزل منها لأنها أخلت بشروط الإقامة بالقرية، إذ أن المشروع يهدف إلى الحفاظ على مستقبل أبناء الأسر التي أصبحت أمهاتهم المعيلة الوحيدة لهم فيها