جفرا نيوز : أخبار الأردن | أفكار طلاب الجامعات الى الديوان الملكي
شريط الأخبار
عدم استقرار جوي الجمعة النتائج الأولية لانتخابات مجلس طلبة "العلوم والتكنولوجيا" اتفاقية عمالية بين العاملين في ‘‘الرأي‘‘ ومجلس إدارتهم المومني: إجراءات لردع المعتدين على المستثمرين ترجيح إعلان "القبول الموحد" خلال أيام الأردن يتجاوب مع رفع التأشيرة عن الليبيين "التنمية": افتتاح دور إيواء النساء الموقوفات إداريا قريبا الرئيس الملقي يبدأ رحلة علاجه في "المدينة الطبية". الامن يحبط عملية اختطاف طفل في وسط البلد 49 اصابة حصيلة 94 حادثا في 24 ساعة رئيس مجلس محافظة الزرقاء يلتقي ابو السكر لدعم التشاركية الحكومة تربح قضية تحكيم مشروع جر مياه الديسي "المُعاملة بالمِثل" تَمنع الإسرائيليين من التملك في الأردن "التَّعديل الوزاري".. الضجيج يرتفع وبورصة الأسماء تتّسع و"اعتذارات" بالجُملة توجه لتحويل فارضي الاتاوات والمعتدين على المستثمرين لأمن الدولة القبض على مطلوب مصنف بالخطير وبحقه 44 طلب بقضايا السرقات الغذاء والدواء تسحب مستحضرا من جميع المستشفيات والصيدليات الأمن العام يعلن أسماء الضباط مستحقي الإسكان العسكري هل يتخذ الملقي قرارا يطيل من عُمر حكومته على غرار حكومة النسور ؟ فلسطينيون: شتان ما بين الاردن ومصر
عاجل
 

أفكار طلاب الجامعات الى الديوان الملكي

جفرا نيوز - د. ايمن ابورمان
دعا جلالة الملك عبدالله الثاني طلاب الجامعة الأردنية الذين التقاهم مؤخراً، الى إيصال مقترحاتهم وأفكارهم للديوان الملكي، وقام جلالتة بالتحدث مع للطلبة وأجاب على العديد من تساؤلاتهم.

حيث تطرق الملك خلال اللقاء للوضع الاقتصادي في الأردن وكذلك الى عدد من القضايا الإقليمية وعلى رأسها القدس.
وغرد الملك عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" عقب انتهاء اللقاء، "شبابنا الأردني متميز على جميع الصعد، بوعيه وفكره المستنير، واليوم سعدت بلقاء مجموعة من طلبة الجامعة الأردنية، في حوار ثري تناول مختلف القضايا المحلية والدولية، ما رسخ إيماني بأن شباب الوطن هم عماد مستقبله والقادرون على تحمل مسؤولية مواصلة البناء والتحديث".

وإن دل ذلك على شيء فهو يدل على أن الجهود المبذولة للتقرب من فئة الشباب والإستثمار بقدراتهم وطاقاتهم كانت غير موصولة و كافية من قبل ألحكومة الحالية والحكومات والسابقة، حيث إدرك سيد البلاد لذلك الأمر مما جعلة بفتح باب الحوار معهم والذهاب إلى جامعاتهم ودعوتهم للمشاركة
وإيصال مقترحاتهم للديوان سواء على الصعيد المحلي أو العالمي، وذلك لتقاسم المسؤولية، وتكوين الشراكات مع جيل المستقبل حتى يكُتب لهم النجاح مع مساندة إرادة سياسية كافية وبنىً فعالة على صعيد كالديون الملكي العامر.
د. ايمن ابورمان
خبير في التخطيط الإستراتجي