جفرا نيوز : أخبار الأردن | أفكار طلاب الجامعات الى الديوان الملكي
شريط الأخبار
ازدحامات مرورية خانقة في عمّان تسجيل" 136" الف طلب لوظائف قطر القبض على شخصين قاما بسرقة مجموعة من الإبل في البادية الوسطى سرقة تبرعات مسجد الجامعة الاردنية النقابات: الحكومة تكرر اخطاء سابقتها بشان "ضريبة الدخل" الاونروا تؤكد فتح ابواب مدارسها امام الطلبة في موعدها بالفيديو ...وصل الملك وانتهت المعاناة احالة عدد من ضباط الامن العام الى التقاعد - اسماء وزير العدل يستمع للمواطنين حول مستوى الخدمات في محكمة صلح المزار الشمالي ورقة التعديل الوزاري : الرزاز يطمح بـ اعادة التشكيل ولا يتحمس لبقاء بعض الوجوه الجديدة الرفاعي : لا أدافع عن احد الا عن وطني عشائر الزعبية تتقدم بالشكر لعشائر بني يونس والباشا الحمود ارتفاع الدين العام لنحو 28 مليار دينار شجرة تتسبب بحوادث متكررة وسط شارع في طبربور ! باراك: حماس باتت ضابطة الإيقاع وحكومة نتنياهو مشلولة مطلوبون لأمن الدولة - أسماء طعن شقيقين في النصر طلب قوي على الليرة التركية في الاردن والسبب ..المضاربة ! اجواء صيفية عادية اليوم وغدا زيادة التخليص على مركبات الهايبرد 10 اضعاف بعد تخفيض الضريبة
 

أفكار طلاب الجامعات الى الديوان الملكي

جفرا نيوز - د. ايمن ابورمان
دعا جلالة الملك عبدالله الثاني طلاب الجامعة الأردنية الذين التقاهم مؤخراً، الى إيصال مقترحاتهم وأفكارهم للديوان الملكي، وقام جلالتة بالتحدث مع للطلبة وأجاب على العديد من تساؤلاتهم.

حيث تطرق الملك خلال اللقاء للوضع الاقتصادي في الأردن وكذلك الى عدد من القضايا الإقليمية وعلى رأسها القدس.
وغرد الملك عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" عقب انتهاء اللقاء، "شبابنا الأردني متميز على جميع الصعد، بوعيه وفكره المستنير، واليوم سعدت بلقاء مجموعة من طلبة الجامعة الأردنية، في حوار ثري تناول مختلف القضايا المحلية والدولية، ما رسخ إيماني بأن شباب الوطن هم عماد مستقبله والقادرون على تحمل مسؤولية مواصلة البناء والتحديث".

وإن دل ذلك على شيء فهو يدل على أن الجهود المبذولة للتقرب من فئة الشباب والإستثمار بقدراتهم وطاقاتهم كانت غير موصولة و كافية من قبل ألحكومة الحالية والحكومات والسابقة، حيث إدرك سيد البلاد لذلك الأمر مما جعلة بفتح باب الحوار معهم والذهاب إلى جامعاتهم ودعوتهم للمشاركة
وإيصال مقترحاتهم للديوان سواء على الصعيد المحلي أو العالمي، وذلك لتقاسم المسؤولية، وتكوين الشراكات مع جيل المستقبل حتى يكُتب لهم النجاح مع مساندة إرادة سياسية كافية وبنىً فعالة على صعيد كالديون الملكي العامر.
د. ايمن ابورمان
خبير في التخطيط الإستراتجي