جفرا نيوز : أخبار الأردن | 8 أصناف من البشر اقطع علاقتك بهم في الحال
شريط الأخبار
انخفاض على درجات الحرارة وأجواء خريفية معتدلة متوقعة مصيـر منتظـر لـ (3) رئاسـات.. وتوقـع تعـديـل وزاري وأعضـاء جـدد للمحكـمة الدستـورية أحزاب تدعو لوقفة احتجاجية بوسط البلد تحت شعار "هلكتونا" الملك يواصل لقاءاته مع قادة الدول ورؤساء الوفود المشاركين باجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الخطيب يعود نقيبا للفنانين بريطانيا ستستضيف العام القادم مؤتمرا لدعم الاستثمار في الأردن الملك: الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس واجب يفخر الأردن بحمله مطلوب خطير بقضية سلب مركبة واطلاق نار باتجاه دورية نجدة في قبضة البحث الجنائي الملك والسيسي يؤكدان أن حل الدولتين السبيل الوحيد لتحقيق السلام العادل شاهد كلمة جلالة الملك أمام الجمعية العامة للامم المتحدة .. بث مباشر ابرز محاور خطاب الملك: الأونروا وحل الدولتين والملف السوري ومكافحة الإرهاب ترامب يكشف عن تحالف أمني جديد في الشرق الأوسط يضم الأردن رئيس الديوان الملكي يفتتح مبنى سكن الفتيات اليافعات الرفاعي يكشف عن تحفظاته على قانون الضريبة ويطالب بشرح تداعيات مخالفة صندوق النقد القبض على "أب" عرّض حياة طفليه للخطر وهدد بشنقهما للمرة الرابعة .. أمن الدولة ترفض تكفيل 12 موقوفا في قضية الدخان بنود برنامج حكومة الرزاز للعامين المقبلين تحقيق بملابسات واقعة اساءة لمنتفع في دار رعاية من قبل زميله منح طلبة التوجيهي لفرعي الإدارة المعلوماتية والتعليم الصحي فرصتين إضافيتين الحكومة توافق على منح بلدية الزرقاء قرضا بـ 13,6 مليون دينار
عاجل
 

8 أصناف من البشر اقطع علاقتك بهم في الحال

سبوتنيك | يمثل العام الجديد فرصة بالنسبة لك، لكي تنهي علاقتك مع الناس السلبيين، وطردهم من حياتك، سواء كانوا زملاء في العمل أو أصدقاء أو حتى أفراد من العائلة.


خلص خبراء اجتماع إلى أن هؤلاء الثمانية أصناف من البشر، عليك أن تقطع علاقتك بهم في الحال، وفقا لصحيفة "هافنغتون بوست" البريطانية:

1) المحبط

يجب على الناس في حياتك أن يحتفلوا معك بإنجازاتك، لا أن يسببوا الإحباط لك طوال الوقت.

وتقول المتخصصة في الزواج وشؤون الأسرة، شيري مايرز: "يمتلك الناس المحبطين، مقدرة على سلب الفرح منك، وتحويل الأمور الإيجابية إلى سلبية، فضلا عن أنهم لا يهتمون بما هو أفضل لك، وغير داعمين لك".

ومن أبرز ردود هذا الصنف: "حصلت على زيادة في الراتب؟ هذا هو كل ما حدث؟ أنت تستحق أفضل من هذا". و"خططت لرحلة أحلامك؟ هل أنت واثق من السفر إلى هناك؟ لأن المكان يكون مزدحما في هذا التوقيت من العام".

2) المثير للشكوك

هذا الصنف يسعى لأن يهاجم نظرتك الخاصة للواقع، من أجل أن تشك في نفسك.

تقول المعالجة النفسية أماندا ستيمن عن ذلك الصنف: "هؤلاء قد يكذبون وينكرون كذبهم على الرغم من وجود الدليل، كما أن أفعالهم لا تتطابق مع أقوالهم، ويتعمدون أن يسببوا لك التشويش في التفكير، ما قد يجعلك تعتقد بأنك المشكلة أو أن ينقلب الآخرين عليك".

3) الانتهازي

وهو الذي يستغل وقتك وجهدك ومصادرك من أجل تلبية احتياجاته.

تقول عالم النفس ريان كيلي عنهم: "الانتهازيون يبدون كأنهم أشخاص محبوبين، ويستغلون سحرهم من أجل تحقيق أهدافهم، وأن تكون بينهم هذا أمر رائع، ولكنهم سيتركونك بمجرد أن يشعروا أنه لا قيمة لك".

4) العضو المختل في الأسرة

هناك دائما في كل أسرة أحد الأفراد، الذي يقحم نفسه في المشاكل، ومنها الإدمان، ويطلب منك أن تحلها طوال الوقت.

وتؤكد المعالجة النفسية، تينا تيسينا أن الفرد لا يقدم المساعدة لهذا الصنف من المعارف، لأنهم استغلاليون ولا يحترمون من يساعدهم.

وتنصح تيسينا بعدم إقراضهم المال، والابتعاد عنهم لحين شفائهم من إدمانهم أو علتهم.

5) من تجاوزته

ليس شرطا أن كل الصداقات تدوم إلى الأبد، وذلك لأنك طوال حياتك ستتعارف على أفراد لفترة قصيرة من الوقت، ومنهم الذين يظهرون أمامك لمجرد رغبتهم في شيء منك، أو أن يكونوا سلبيين بصورة مبالغ فيها.

ويوضح المعالج النفسي، كورت سميث أننا نحاول أن نبقي على صداقاتنا طوال الوقت، بدافع الشعور بالذنب والاعتذارات والمفاهيم الخاطئة، ولكن يجب أن تكون الصداقات متوازنة ومتبادلة المنفعة.

6) حاصد الأخطاء

هناك أشخاص ماهرون في حصد أخطائك، من أجل استغلالها ضدك في المستقبل، كما تقول شيري مايرز، وتوضح أنهم دائما ما يستحضرون لك أخطاء من الماضي، أثناء دفاعك عن نفسك في أحد المواقف، وذلك من أجل إحباطك.

7) الناقد

نحن نعتمد على أصدقائنا لكي يخبرونا بعيوينا وأخطائنا، ولكن ليس بشكل مستمر.

والشخص الناقد هو الذي دائما ما ينتقدك ليس بدافع الاهتمام بك، ولكن من أجل لومك وتوجيه الاتهام لك، كما تقول أماندا ستيمن.

8) الشريك السام

إذا كان شريكك الرومانسي يعاني من مشاكل خطيرة، مثل الكذب وتعاطي الكحوليات طويلا، ومر بعلاقات سابقة، وسجل إجرامي، فلا تختلق الأعذار ولا تقبل بالوعود، وانهي علاقتك به مباشرة، وذلك لأن التغيير أمر صعب، وسيتطلب المزيد من الوقت، والوعود الواهية، كما تقول تينا تيسينا.