جفرا نيوز : أخبار الأردن | مزارعون يواصلون اعتصامهم لإلغاء ‘‘الضريبة‘‘
شريط الأخبار
اعمال شغب بمركز احداث في الزرقاء وانباء عن فرار 5 نزلاء الملقي: الحكومة استطاعت تثبيت الدين العام وتخفيف العجز في الموازنة 233 متقاعدا برتبة وزير منذ 2001 يتقاضون 578 ألف دينار شهريا غرفة صناعة الزرقاء تتهم الزميلة ديمة فراج بالتجييش ضدها ، و الأخيرة ترد لا يهمني سوى الوطن اللواء الفقيه يوجه رسالة لمنتسبي الأمن العام السيرة الذاتية لمدير الأمن العام اللواء فاضل محمد الحمود الملك يبدأ زيارة رسمية إلى الهند الثلاثاء جمعية وكلاء السياحة والسفر تبارك لابو البصل وتفتح باب التعاون مبيضين والحمود .. خيارا الملقي لتصحيح الخلل في المنظومة الامنية فاضل الحمود العربيات مديرا للامن العام بالفيديو .. الزعبي : "وزير خارجية منح صاحب اسبقيات جواز سفر دبلوماسي" السفيران الزعبي والحمود وعدد من المحافظين الجدد يؤدون اليمين القانونية أمام الملك الملك يترأس اجتماعا لمتابعة خطط وبرامج أمانة عمان في عدد من القطاعات الحيوية بدء امتحانات البورد الاردني في المجلس الطبي الامانة تتعامل مع 241 بيتا مهجورا الملقي بعد التعديل: سنعزز سيادة القانون و نقر بوجود خلل في المنظومة الامنية مؤخرا الدباس مديرا لمكتب الملك .. والعسعس مستشارا قبول 85 % من إقرارات الدخل كما وردت من المكلفين سوريا: القبض على أردنيين يهربون المخدرات انباء عن تعيين الحمود مديرا للامن العام
عاجل
 

مزارعون يواصلون اعتصامهم لإلغاء ‘‘الضريبة‘‘

جفرا نيوز- واصل المزارعون أمس اعتصامهم المفتوح أمام مجلس النواب لليوم الخامس على التوالي، للمطالبة بإلغاء الضريبة على مدخلات ومستلزمات الإنتاج الزراعي ودعم القطاع.
وقالت لجنة الدفاع عن المزارعين، التي تمثل مزارعي الدواجن والأبقار والخضار والفواكه، إن الاعتصام، الذي بدأ في الـ30 من الشهر الماضي، سـ"يبقى قائما حتى تنفيذ المطالبات".
ووصفت، في بيان صحفي أمس، إن الضريبة التي فرضت على مستلزمات الإنتاج الزراعي بـ"الجائرة"، مضيفة أنها سـ"تتسبب برفع أسعار معظم المواد الغذائية الطازجة، وبالتالي إرهاق واستنزاف جيب المواطن المتهالك".
وأعربت عن أسفها لـ"قيام الأجهزة الأمنية بإزالة خيمة الاعتصام، المقامة أمام مجلس النواب"، مؤكدة أنها كانت قد أبلغت وزير الداخلية ومدير الأمن العام بسلمية الاعتصام وبأهدافه.
من جهته، أوضح نائب نقيب المهندسين الزراعيين نهاد العليمي،  أن الحكومة "وافقت على إعفاء زيت الزيتون والألبان فقط من الضريبة، فيما أبقتها على المنتجات والمواد الأخرى، وهو قرار تم اتخاذه من الشهر الماضي وليس بجديد"، مؤكدا
"أن الاعتصام مستمر لحين صدور قرار رسمي بإلغاء تلك الضريبة".
وكان رئيس لجنة الزراعة والمياه النيابية خالد الحياري بين، أن اللجنة "استنفدت كل وسائل الضغط على الحكومة في هذا الموضوع"، لافتا إلى أن اللجنة كانت تأمل بإعفاء المواد الأخرى ومدخلات الانتاج، "إلا أن الحكومة رفضت ذلك أثناء الاجتماع".
من جانبه، قال رئيس اتحاد مزارعي وادي الأردن عدنان خدام إن "الاعتصام مستمر لحين عودة الحكومة لرشدها والعودة عن قراراتها السابقة".
واضاف "ان المزارعين لم يعد لديهم ما يخسرونه بعدما أصبحوا معرضين للسجن في أي لحظة"، لافتا إلى أن الخيارات المطروحة الآن هي استمرار الاعتصام أو الاستجابة للمطالب.