جفرا نيوز : أخبار الأردن | مقال "مسموم" لطوقان ومصادر تؤكد:كذب وافتراء
شريط الأخبار
ضبط اعتداءات كبيرة على المياه في سحاب و الرمثا و الكفرين (صور) (4) شهور على انتهاء عقد مجلس إدارة التلفزيون الاردني دون تعيين بديل له "جعصة" الوزير ابورمان امام قاضي القضاة تثير غضب النشطاء والنائب القضاة :ليت الوزير يتأدب امام العلماء السفير "ابو شتال" يسلم رئيس الوزراء الكويتي دعوة رسمية لزيارة الاردن لجنة تحقيق بتدخل شقيق ونجل رئيس بلدية الزرقاء وابو سكر يستهجن الرئيس السوري يأمر باطلاق اسم " الرمثا" على احد شوارع دمشق بالاسماء .. مدعوون للتعيين في مختلف الوزرارات و المؤسسات الحكومية (14) اصابة بحادث تصادم بين باص مدرسة و عدة مركبات في عمان أجواء خريفية دافئة في عموم المناطق الثلاثاء العفو العام إلى مجلس الوزراء الأسبوع القادم %80 إعفاءات سورية للبضائع الأردنية المصدرة عبر "طرطوس" ربط متهمين بكفالات 100 ألف دينار لمحاولتهما خطف أطفال في «بني كنانة» مشروع قانون ينقل اختصاص تحريك القضايا الجمركية إلى القضاء النظامي الصفدي: اسرائيل لم تطلب بعد البدء بمشاورات حول الباقورة والغمر لجنة تحقيق بتدخل شقيق ونجل ابو السكر باعمال بلدية الزرقاء رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز يتنازل عن دعوى قضائية بحق النائب السابق هند الفايز مجلس الوزراء يقرر نقل موازنة 12 هيئة ومؤسّسة مستقلّة إلى الموازنة الملك اتخذ قراره بخصوص الباقورة والغمر قبل 5 اشهر .. والمعارضة والحراك حاولا ركوب الموجة الصحة توضح تفاصيل فاتورة علاجية لوافد تضمنت بند "ولادة" في مستشفى الزرقاء بدء العمل بالتوقيت الشتوي الجمعة
عاجل
 

مقال "مسموم" لطوقان ومصادر تؤكد:كذب وافتراء

جفرا نيوز - خاص
اطل علينا الكاتب عبدالفتاح طوقان والمقيم منذ سنوات خارج البلاد بمقال لم يكتف من خلاله بالادعاء انه صديق مقرب لرئيس الوزراء هاني الملقي ، بل زاد بان الرئيس مُصاب بورم في الحلق ولم يُحدد بعد إن كان حميدأ أو خبيثاً، الأمر الذي استدعى سفره إلى أمريكا من أجل استئصاله قبل أنتشاره.
و بحسب معلومات موثوقة تحصلت عليها جفرا نيوز فإن " عبدالفتاح طوقان "لا يعيش في الاردن، بل غادرها منذ زمن بعيد ، ويعمل مهندسا ، وليس صديقا مقربا للملقي كما يزعم ، بل كان زميل مدرسة وليس صف ، اثناء دراستهما سويا في المرحلة الاساسية.
طوقان ايضا كان قد خاض الانتخابات البرلمانية سابقا ولم يتحصل عى اكثر من 100 صوت فقط ، ما عجّل برحيله خارج الوطن ، ومنذ ذلك الحين لا ينكفّ الكتابة عن الشأن الاردني لادغا و منتقدا الدولة الاردنية بشكل او باخر وبين فينة واخرى ، فالى ماذا يهدف الرجل من بث مثل هكذا اخبار سامة ودسّ العسل فيها تحت ذريعة الصداقة، وما هذه الاشاعات المضللة الا اسلوب تصيد خبيث معروف مقاصده، فليس من طينة الاردنيين من يتمنى المرض لابن وطنه، وليس من شيم ابناء الوطن نشر فتن وكذب تؤثر على حياة الاخرين، فالملقي اولا واخيرا هو مواطن وابن بلد قبل ان يكون رئيسا للحكومة.
مصادر موثوقة نفت لـجفرا نيوز صحة ما قام طوقان بنشره وتداوله عديد المواطنين عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، مشيرا الى ان الرئيس بصحة جيدة ولا يعاني من المرض المذكور.