جفرا نيوز : أخبار الأردن | مقال "مسموم" لطوقان ومصادر تؤكد:كذب وافتراء
شريط الأخبار
الاعلان عن البعثات الخارجية الأحد الحكومة: لا تصاريح لخدمة ‘‘فاليت‘‘ إلا بتأمين ضد الخسارة والضرر انخفاض تدريجي على الحرارة اليوم معالي العرموطي وجمعية الشهيد الزيود توزيع طرودا غذائية على الأسر المحتاجة في لواء الهاشمي الملك عن الجيش العربي: علّمتَنـا معنـى الفــِدا تحويل أصحاب مول إلى القضاء والتحفظ على كميات من الأرز الرزاز: البت بضرائب"الزراعة" خلال أسابيع وزير البلديات يدعوا البلديات للنهوض بدورها التنموي الحكومة تنشر نتائج استبيانها الإلكتروني حول مشروع قانون ضريبة الدخل إعلام الديوان".. تكسير إيجابي للتقاليد.. و"ضربة معلم الصحة النيابية تستمع لمطالب موظفي الصحة افتتاح مهرجان العنب والتين في لواء وادي السير ديوان الخدمة يستأنف عقد امتحان الكفاية في اللغة العربية الرزاز : سنبتّ بقضيّة الضرائب على القطاع الزراعي خلال أسابيع المعشر : مشروع قانون الضريبة بداية لنهج اقتصادي جديد إحالات الى التقاعد وانهاء خدمات لموظفين في الدولة (اسماء) معادلة أكثر من 350 شهادة بمستوى الثانوية العامة يوميا الامانة ترد على جفرا حول "عطاء تتبع التكاسي" ازدحامات مرورية خانقة في عمّان تسجيل" 136" الف طلب لوظائف قطر
عاجل
 

مقال "مسموم" لطوقان ومصادر تؤكد:كذب وافتراء

جفرا نيوز - خاص
اطل علينا الكاتب عبدالفتاح طوقان والمقيم منذ سنوات خارج البلاد بمقال لم يكتف من خلاله بالادعاء انه صديق مقرب لرئيس الوزراء هاني الملقي ، بل زاد بان الرئيس مُصاب بورم في الحلق ولم يُحدد بعد إن كان حميدأ أو خبيثاً، الأمر الذي استدعى سفره إلى أمريكا من أجل استئصاله قبل أنتشاره.
و بحسب معلومات موثوقة تحصلت عليها جفرا نيوز فإن " عبدالفتاح طوقان "لا يعيش في الاردن، بل غادرها منذ زمن بعيد ، ويعمل مهندسا ، وليس صديقا مقربا للملقي كما يزعم ، بل كان زميل مدرسة وليس صف ، اثناء دراستهما سويا في المرحلة الاساسية.
طوقان ايضا كان قد خاض الانتخابات البرلمانية سابقا ولم يتحصل عى اكثر من 100 صوت فقط ، ما عجّل برحيله خارج الوطن ، ومنذ ذلك الحين لا ينكفّ الكتابة عن الشأن الاردني لادغا و منتقدا الدولة الاردنية بشكل او باخر وبين فينة واخرى ، فالى ماذا يهدف الرجل من بث مثل هكذا اخبار سامة ودسّ العسل فيها تحت ذريعة الصداقة، وما هذه الاشاعات المضللة الا اسلوب تصيد خبيث معروف مقاصده، فليس من طينة الاردنيين من يتمنى المرض لابن وطنه، وليس من شيم ابناء الوطن نشر فتن وكذب تؤثر على حياة الاخرين، فالملقي اولا واخيرا هو مواطن وابن بلد قبل ان يكون رئيسا للحكومة.
مصادر موثوقة نفت لـجفرا نيوز صحة ما قام طوقان بنشره وتداوله عديد المواطنين عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، مشيرا الى ان الرئيس بصحة جيدة ولا يعاني من المرض المذكور.