وفاة سيدة وإصابة 4 آخرين اثر حادث تدهور في المفرق تواصل الأجواء الباردة وعودة عدم الاستقرار غدا البرلمان الأوروبي يدعو لدعم الأردن بملف اللاجئين تعليق دوام مدارس عجلون الأحد شويكة: سنقدم خدمات مميزة للسياح حفل تأبين يستذكر مواقف الراحل سلطان العدوان.. صور التعليم العالي يستثني الطلبة المتواجدين في هنغاريا من تقديم امتحان اللغة الإنجليزية ضعف الهطول المطري الليلة وحالة جديدة من عدم الاستقرار تؤثر على المملكة غدا بلتاجي يؤكد تعيينه في منصب جديد توقف العمل بإعادة تأهيل طريق المفرق الصفاوي الغذاء والدواء تحذر من هذا المنتج احباط تهريب "قات" من عدن إلى الأردن الجغبير يدعو لتخفيض اشتراكات الضمان الشهرية مصدر عراقي: قوة أميركية تحاصر زعيم داعش قرب الحدود مع سوريا مصدر حكومي ينفي لجفرا اخلاء مبنى محافظة عجلون نتائج القبول الموحد في الجامعات الرسمية (رابط) "التربية الاعلامية" متطلب اجباري لطلبة الجامعات وقبول معدلات 60% على برنامج الموازي - قرارات محافظ عجلون يؤكد وقف اطلاق النار وجاري التواصل مع الوجهاء ابو السعود: مشاريع زراعية ومائية في وادي الاردن لتحسين كفاءة مياه الري ل الاحد آخر موعد للتسجيل الأولي للحج - تفاصيل
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الخميس-2018-02-08 | 09:52 am

القسام : السلطة متورطة

القسام : السلطة متورطة

جفرا نيوز

اتهمت كتائب القسام -الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- السلطة الفلسطينية بتقديم معلومات لقوات الاحتلال الإسرائيلي للتعرف على منفذي عملية قتل حاخام إسرائيلي قرب نابلس (شمال الضفة الغربية).

وقالت كتائب القسام على موقعها الإلكتروني إن التعاون بدأ سريعا بين العدو والسلطة للتعرف على منفذي العملية، وأوضحت أن السلطة الفلسطينية قدمت ما وصفته "بطرف خيط" للاحتلال الإسرائيلي. ولفتت كتائب القسام إلى أن الشهيد أحمد نصر جرار تمكن من الإفلات عدة مرات رغم المتابعة الأمنية والمعلوماتية الحثيثة له.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قتلت صباح الثلاثاء الماضي أحمد جرار القيادي في كتائب القسام المسؤول عن عملية قتل الحاخام أريئيل شفاح قرب مستوطنة "حفات جلعاد" في التاسع من يناير/كانون الثاني الماضي في الضفة الغربية المحتلة، كما قتل مساء اليوم نفسه (الثلاثاء) فلسطيني ثان وأصيب عشرات آخرون بجروح خلال مواجهات دارت بينهم وبين القوات الإسرائيلية بمدينة نابلس (شمال الضفة).

واستشهد أحمد نصر جرار (22 عاما) المسؤول عن الخلية التي قتلت الحاخام أريئيل شفاح -حسب كتائب القسام- في عملية مشتركة نفذها الجيش والشرطة والاستخبارات الإسرائيلية في قرية اليامون بقضاء جنين (شمال الضفة) بعد مطاردة استمرت نحو شهر.

وفي سياق متصل، قتلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس الأربعاء شابا فلسطينيا بزعم طعنه حارسا مسلحا عند مدخل إحدى المستوطنات (شمال الخليل في الضفة الغربية)، وسط توقعات بإغلاق محاور رئيسية في المنطقة.

وذكرت مصادر فلسطينية أن الشهيد هو حمزة الزماعرة، ويبلغ من العمر 17 عاما من مدينة حلحول (جنوب الخليل).

من جانبها، قالت مصادر الاحتلال إن حارس أمن قرب مستوطنة "كَرمي تسور" (شمال الخليل) أطلق النار على حمزة بعد أن طعن حارسا آخر فأصابه بجروح في يده.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية