جفرا نيوز : أخبار الأردن | الاف الأردنيين بإستقبال الملقي في المطار !!
شريط الأخبار
الحوار الوطني تلتقي مدير الامن العام-صور واشنطن تدرس معاقبة الفلسطينيين الصفدي: التحقيق بمجزرة الاحتلال بغزة ضرورة انتصار العدوان مديرا لادارة التعليم الخاص الحمود: النزاهة والعدالة المجتمعية ابرز محاور الاستراتيجية الأمنية الملك يلتقي السيسي في القاهرة مقاضاة مواطن نشر فيديو "محرجا" لمدير الإحصاءات ! مصدر حكومي : عطلة عيد الفطر يومان فقط ! ارتفاع قيمة واردات الأردن من النفط ومشتقاته 20% الإفتاء تصدر 1607 فتوى في أول أيام رمضان حريق يأتي على كامل سجاد مسجد النورين بساحة امانة عمان اصدار جديد من الطوابع التذكارية الكباريتي : الحكومة عاجزة عن جذب الاستثمارات وعن توطين الموجود منها الاستقلال جوهر الانجازات الوطنية عبر مسيرة الدولة الأردنية الملكة للاميرة سلمى: مبارك تخرجك لكن قلبي لا مخرج منه حملة امنية باسواق الزرقاء لفرض الهيبة انخفاض عدد الاغنام في الاردن 8% "متضرري أحداث الخليج" تنفي ايداع التعويضات لدى البنك المركزي القبض على شخص قام بتصريف 21 الف يورو مزورة يريدونها فتنة
عاجل
 

الاف الأردنيين بإستقبال الملقي في المطار !!

بقلم – محمد ابو شيخة

جموع من الأردنيين توافدت إلى مطار الملكة علياء الدولي بعد وصول دولة رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي إلى عمان قادماً من الولايات المتحدة بعد اجراءه فحوصات طبية عاجلة في استقبال حاشد لم يحظ به رئيس وزراء سابق وليس هذا فقط بل خرجت مئات السيارات مع موكب الرئيس للإطمئنان عليه حتى وصوله الى منزله في عمان وليس غريبا هذا على الأردنيين لأن الرئيس هاني الملقي كان عند حسن ظنهم عند تشكيله الحكومة فقد أمر بفتح جميع ملفات الفساد ولم يخشى أي فاسد وكبح جماح الواسطات والمحسوبية وامر بتخفيض أسعار المشتقات النفطية في أول جلسة لمجلس الوزراء ووعد المواطنين من خلال التلفزيون الاردني أن الحكومة لن تقترب من خبز المواطن وبقي على وعده ولم يرفع أسعار الكهرباء والماء والإيعاز بإستخدام سيارة واحدة حكومية للموظف المسؤول بعدما كانت 3 سيارات لكل وزير وذلك لتخفيض النفقات وإجبار المدارس الخاصة تخفيض رسومها المدرسية وإجبار الشركات الكبرى ضريبتها السنوية بإنتظام وإنخفاض ملموس على الدين العام وذلك يعود لهيكلة المطبخ الإقتصادي فالرئيس الملقي لم ينصاع الى أوامرالبنك الدولي ووجد حلول أخرى بعيداعن جيب المواطن.
الرئيس الملقي يرفض الإنصياع الى حكومات الظل عكس رؤساء وزراء سابقين أمضينا معهم سنوات عجاف حتى جلالة الملك كان مرتاحا من أداء الحكومة ويعود الى منزله وهو مطمئن على شعبه عكس كما كان يحدث بالسابق فقبل عدة أيام تحدث جلالته أمام الشباب وكشف قائلا "عندما أعود لبيتي أكون مرتاحا”بعد لقائكم أما المسؤول فهو العكس كنا نتمنى ذلك يا دولة الرئيس″أبوفوزي” أن يحدث ذلك حقيقة ولايكون مجرد حلم كما حدث معي وصحوت من النوم فزعا.