شريط الأخبار
بالوثيقة..الحجز على أموال مدير ضريبة الدخل السابق وشريكه وصاحب شركة فرصة الاردن لحل الخلاف الخليجي وتجديد الوحدة "فرح" تتغيب عن منزل ذويها منذ 20 يوماً .. والامن : "تم التعميم عليها" إصابة 4 أشخاص بتسمم غذائي في المفرق انخفاض أسعار بيع الذهب محليا 70 قرشا اجراء انتخابات الاتحاد العام للجمعيات الخيرية الشهر المقبل (10) وزراء من حكومة الملقي فقط دون مناصب عامة..أسماء "لوموند" الفرنسية : الاردن تعرض لضغوط خليجية اجواء صيفية معتدلة الحرارة حتى السبت الطراونه النائب الثالث الذي يعلن حجب الثقة عن حكومه الرزاز التاكسي الذكي .. تعديلات لا تنتهي على التعليمات والشركات تعمل بلا ترخيص المستشارة الألمانية ميركل تصل عمان في زيارة رسمية جهة جديدة لمخالفة المركبات بالأردن العيسوي يستقبل المهنئين غدا وبعد غد تجار الحرة يتهمون الحكومة بالتعنت بموقفها حول ضريبة الهايبرد الحجز على أموال مدير ضريبة الدخل السابق وشريكه وصاحب شركة حلواني ومنعهم من السفر اعضاء مجالس امناء الجامعات .. اسماء مهرجان جرش 33 ينطلق في تموز بمشاركة نخبة من الفنانين الشهوان يكشف تفاصيل الرقم الوطني لابنة المواطن "سليمان البدول" الملك يستقبل وكيل وزارة الدفاع الأمريكية وقائد القيادة المركزية
عاجل
 

توجه لوقف استيراد اللحوم المبردة


جفرا نيوز- كشف وزير الزراعة خالد الحنيفات عن أن الوزارة تعتزم إيقاف استيراد اللحوم المبردة، إلى حين إعداد آليات جديدة تحول دون الاحتكار أو الاتجار بالتراخيص من قبل بعض الجهات".
وأضاف الحنيفات أن القرار جاء للحيلولة "دون استنفاد المزيد من العملات الصعبة، وتجنب الخضوع لفترات زمنية طويلة في عملية الاستيراد قد تؤدي في حالات كثيرة إلى تلف اللحوم المستوردة".
وكشف خلال اجتماعه أمس مع تجار الأغنام الحية واللحوم المبردة، أن الوزارة أعدت آليات جديدة لاستيراد الأغنام الحية خلال العام الحالي"، مبينا أنها "أوقفت إصدار تراخيص لاستيرادها منذ منتصف العام الماضي لدعم قطاع مربي الأغنام البلدية، وستقوم بفتح باب التراخيص في وقت قريب، بعد وضع آليات جديدة تحول دون الاحتكار أو الاتجار بالتراخيص".
واقترح على التجار خلال الاجتماع تشكيل ائتلاف من القطاع الخاص المستثمر في الاتجار باللحوم من أجل تدشين مسلخ كبير، لاعتماد آلية جديدة يتم بموجبها استيراد أغنام حية وذبحها في الأردن.
من جهتهم، بين التجار أن "هذه الفكرة ستعود على سوق اللحوم الأردنية بفوائد كبيرة، تخفف من الإنفاق الكبير على اللحوم المبردة المستوردة، والتي تخضع لتحديدات في مجال التسويق خلال مدة معينة وكثيرا ما يتأثر التجار المستوردون لهذه اللحوم حين تضعف القوة الشرائية، ما يدفع بهم لإتلافها لتجاوزها فترة الصلاحية، علاوة على ضعف الإقبال على بعض الأنواع لعدم وثوق المستهلك بطريقة الذبح، إضافة الى حجم الكلف التي يدفعها التاجر من أجل النقل والتبريد".
وأضافوا أن "اللجوء لاستيراد الأغنام حية وتقديمها للسوق حسب الطلب، يوفر مردودا ماليا أكبر للتاجر، ويقدم لحوما بأسعار أفضل من اللحوم المبردة المستوردة"، فيما تعهدوا بتشكيل ائتلاف يضمهم ليقدموا تصورهم للزراعة خلال فترة وجيزة.