جفرا نيوز : أخبار الأردن | الاردن يتجاهل طلب الحكومة العراقية تسليم رغد صدام حسين
شريط الأخبار
ماذا اقترح السياسي اللامع على الرئيس الملقي..! "الجيش" يزيد اعداد المرضى المراجعين من "الرقبان" الأردن: تعديل وزاري "منزوع الدسم" بعد "سطو بيروقراطي"… ومرض الملقي انتهى بـ"تجاذبات" كشف ملابسات سرقة 171 الف يورو من منزل في اربد 185 مليون دينار الاستثمارات المستفيدة من دعم قطاع تكنلوجيا المعلومات 8 مواد في امتحان « التوجيهي » منها 5 إجبارية اعتبارا من العام المقبل مهنة تنظيف واجهات المباني الزجاجية والحجرية من المهن الخطرة فريق وطني لوضع خطة استراتيجية للسياحة العلاجية في الاردن الناصر يصر والنجار البديل ‘‘بداية عمان‘‘ ترد دعوى شركات حج وعمرة ضد ‘‘الأوقاف‘‘ اجتماع أمني مع وجهاء السلط السبت.. طقس معتدل وزخات محلية من المطر ‘‘المياه‘‘: تنفيذ قرار التحكيم بقضية "الديسي" ملزم ‘‘الأمانة‘‘ تشرع بدراسة ملف التشوهات في المكافآت والحوافز القبض على مطلوب بحقه 95 قيد في غرب اربد اعلان نتائج القبول الموحد للجامعات صباح الاحد العكور يعتذر عن الحقيبة الوزارية توقيف الناشط سياج المجالي وفاة شاب وطفل اثر حادثي غرق في اربد مادبا سوريون سيحصلون على الجنسية الأردنية..تعرف عليهم!
عاجل
 

الاردن يتجاهل طلب الحكومة العراقية تسليم رغد صدام حسين

جفرا نيوز - كشف مصدر حكومي مطلع عن تلقي الحكومة الاردنية مذكرة من نظيرتها الحكومة العراقية تطالب بتسليم رغد ابنة الرئيس الراحل صدام حسين ، مؤكدا تلقي الحكومة لإكثر من مذكرة ، تتضمن نفس الغرض في السنوات السابقة .
وقال المصدر، ان الاردن تعود على تجاهل كافة تلك المذكرات وبالتزامن لا يقوم بالتعليق عليها ايضا ، وذلك بسبب بسبب ان رغد صدام حسين تقيم في الاردن بصفة ضيف للاردن ( الملك والحكومة الشعب ) ولاسباب انسانية مشددا على ان رغد ملتزمة بادب الضيافة ولا تقوم بالتدخل بالشؤون السياسية لا للعراق ولا لغير العراق .
وكانت الحكومة العراقية، نشرت ، في وقت سابق ، أسماء 60 شخصا من أهم المطلوبين أمنيا، لانتمائهم إلى تنظيمي "داعش” و”القاعدة” وحزب البعث الذي كان يرأسه الرئيس الراحل صدام حسين.
وتضم القائمة 28 من كوادر "داعش”، و12 من قادة "القاعدة”، و20 من قادة حزب البعث المنحل، إضافة إلى مناصبهم داخل التنظيمات، وبعضهم نشرت صورته.
وجميع الأسماء المعلن عنها لعراقيين، باستثناء لبناني واحد، هو الأمين العام السابق للمؤتمر القومي العربي، معن بشور، المتهم بتجنيد مقاتلين "للمشاركة في الأنشطة الإرهابية” في العراق
وتتضمن القائمة ، اسم رغد ابنة صدام حسين، التي تعيش حاليا في الأردن، فيما خلت القائمة من اسم أبو بكر البغدادي، زعيم تنظيم "داعش” الإرهابي المتواري عن الأنظار.
ولم تذكر الحكومة الاسباب الموجبة لاصدار المذكرة في هذا التوقيت، كذلك عممت نشر القائمة ومن الأسماء المدرجة فيها ، من "أمراء” ومسؤولو قواطع وممولون وداعمون ومنفذو اغتيالات ونصب عبوات ناسفة، ما زالوا فارين رغم انتهاء العمليات العسكرية في البلاد.
ومن بين هؤلاء فارس محمد يونس المولى، المشار إليه على أنه "والي أعالي الفرات” ومسؤول الهيئة العسكرية لقاطع ناحية زمار وسد الموصل، إضافة إلى صلاح عبد الرحمن العبوش "المجهز العام لولاية كركوك والمسؤول العسكري لولاية الزاب”.
ومنهم أيضا صدام حسين حمود الجبوري وهو "أمير” ولاية جنوب الموصل والشرقاط، وكذلك محمود إبراهيم المشهداني وهو ضابط سابق في نظام الرئيس صدام حسين
كما تضم اللائحة فواز محمد المطلك وثلاثة من أولاده، وهو ضابط سابق في فرقة "فدائيو صدام” وهي منظمة شبه عسكرية تشكلت في تسعينيات القرن الماضي، وشغل منصب عضو في المجلس العسكري لتنظيم "داعش”.
ومن بين أبرز قياديي تنظيم "القاعدة”، برز اسم الزعيم العسكري في كركوك أحمد خليل حسن، وعبد الناصر الجنابي، المفتي والممول للتنظيم في منطقة جرف الصخر جنوب بغداد، والتي كان يطلق عليها سابقا اسم "مثلث الموت”.
وجاء على رأس القائمة اسم محمود يونس الأحمد، أحد قادة حزب البعث الذي حل في العام 2003، عقب احتلال امريكا للعراق راي اليوم