جفرا نيوز : أخبار الأردن | الملك يستقبل وزير الخارجية الأميركي ويعرب عن تقديره لدعم الولايات المتحدة
شريط الأخبار
وفاة شاب وطفل اثر حادثي غرق في اربد مادبا سوريون سيحصلون على الجنسية الأردنية..تعرف عليهم! الشونه الشمالية: تعرض منزل لسرقة طوق ذهب وأجهزة حاسوب .. والأمن يحقق قروض ميسرة للعسكريين بلا فوائد الاحتلال سيصادق على تعيين سفيراً له بالاردن الأردن: قوى الظل تهيمن على " المطبخ " وتقلص ظاهرة " الاسيتزار " عدم استقرار جوي الجمعة النتائج الأولية لانتخابات مجلس طلبة "العلوم والتكنولوجيا" اتفاقية عمالية بين العاملين في ‘‘الرأي‘‘ ومجلس إدارتهم المومني: إجراءات لردع المعتدين على المستثمرين ترجيح إعلان "القبول الموحد" خلال أيام الأردن يتجاوب مع رفع التأشيرة عن الليبيين "التنمية": افتتاح دور إيواء النساء الموقوفات إداريا قريبا الرئيس الملقي يبدأ رحلة علاجه في "المدينة الطبية". الامن يحبط عملية اختطاف طفل في وسط البلد 49 اصابة حصيلة 94 حادثا في 24 ساعة رئيس مجلس محافظة الزرقاء يلتقي ابو السكر لدعم التشاركية الحكومة تربح قضية تحكيم مشروع جر مياه الديسي "المُعاملة بالمِثل" تَمنع الإسرائيليين من التملك في الأردن "التَّعديل الوزاري".. الضجيج يرتفع وبورصة الأسماء تتّسع و"اعتذارات" بالجُملة
عاجل
 

الملك يستقبل وزير الخارجية الأميركي ويعرب عن تقديره لدعم الولايات المتحدة

الملك يعرب عن تقديره لدعم الولايات المتحدة للأردن.
275ر1 مليار دولار سنويا مساعدات أميركية للمملكة.
جفرا نيوز - استقبل جلالة الملك عبدالله الثاني، اليوم الأربعاء، وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون، الذي يزور المملكة ضمن جولة له في المنطقة، حيث جرى استعراض علاقات الشراكة الاستراتيجية بين البلدين وآخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية ، وتم التأكيد، خلال اللقاء، على أهمية تجديد مذكرة التفاهم بين الأردن والولايات المتحدة للتعاون في المجالين الاقتصادي والعسكري خلال السنوات الخمس القادمة، والتي وقعت في عمان اليوم.
وبموجب مذكرة التفاهم تقدم الولايات المتحدة للأردن مساعدات تقدر بنحو 3ر6 مليار دولار، مدتها خمس سنوات، بواقع 275ر1 مليار دولار سنويا، وبزيادة تقدر بنحو 275 مليون دولار سنويا مقارنة بمذكرة التفاهم السابقة، وذلك لتمكين المملكة من الاستمرار في تنفيذ البرامج الإصلاحية والتنموية والتخفيف من الأعباء التي تتحملها جراء استضافة اللاجئين.
وأعرب جلالة الملك، خلال اللقاء الذي حضره رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي، عن تقدير الأردن للدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة لتمكينه من تنفيذ البرامج التنموية، ومواجهة التحديات الناجمة عن أزمات المنطقة.
وتناول اللقاء عملية السلام، حيث أكد جلالة الملك أهمية تكثيف الجهود إقليميا ودوليا لإعادة إطلاق مفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين استناداً إلى حل الدولتين، وبما يفضي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.
كما جرى استعراض ما تشهده منطقة الشرق الأوسط من أزمات، وفي مقدمتها الأزمة السورية، وضرورة التوصل لحلول سياسية لها، إضافة إلى الجهود الإقليمية والدولية في الحرب على الإرهاب، ضمن نهج شمولي.
وتناولت المباحثات التطورات على الساحتين العراقية واللبنانية، حيث تم التأكيد على ضرورة دعم الجهود المستهدفة الحفاظ على أمن واستقرار لبنان، وكذلك تعزيز قدرات الجيش اللبناني.
وتطرق اللقاء إلى الدور المهم الذي تقوم به وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، حيث أكد جلالته أهمية دور الوكالة في تقديم الخدمات الأساسية للاجئين، ما يستدعي ضمان توفير الدعم اللازم لها لتمكينها من الاستمرار في القيام بمسؤولياتها الإنسانية.
بدوره، عبر وزير الخارجية الأميركي عن تقدير بلاده للدور الذي تقوم به المملكة، بقيادة جلالة الملك في تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة، مثلما ثمن الجهود التي يقوم بها الأردن في تحمل أعباء أزمة اللجوء السوري.
وحضر اللقاء وزير الخارجية وشؤون المغتربين، ومدير مكتب جلالة الملك، والسفيرة الأردنية في واشنطن، والقائم بأعمال السفارة الأمريكية في عمان، والوفد المرافق لوزير الخارجية الأميركي.