شريط الأخبار
القبض على مروجي مخدرات وفرار الثالث في العاصمة الرياطي : "الهبات والعطاءات " تثبت مسؤولي العقبة بمواقعهم وعلى الرزاز أن يبدأ من هناك القبض على شخص حطم صرافاً آلياً بالأشرفية الأربعاء.. أجواء صيفية معتدلة نهار زلة لسان الرزاز حول الدعم القطري للأردن نوفان العجارمة: لمصلحة من إصدار "عفو عام" منح مدراء المستشفيات صلاحية التحوبل لمركز الحسين للسرطان صدور الارادة الملكية بتعيين رؤساء واعضاء مجالس امناء الجامعات الرسمية "اسماء" القبض على عشريني طعن زوجته في شارع السعادة بالزرقاء 15 جريمة قتل في رمضان و 8 وفيات بحوادث السير جفرا نيوز تنشر قرارات الرزاز "اعفاءات السرطان ولجنة التسعير وضريبة الهايبرد وتقاعد الوزراء" كناكرية يزور مديرية تسجيل أراضي غرب عمان ضبط 4 اشخاص سلبوا مصاغا ذهبيا بقيمة 40 ألف دينار من عربي الجنسية هل سيُغيّب الرزاز القطاع الزراعي من قرارات حكومته ؟ الطويسي يوعز لامناء الاردنية بالتنسيب برئيس للجامعة أخر صرعات الإساءة للطراونة .."الجرأة بالكذب على مقام الملك" فأين المحاسبة ؟ وفاتان بحادثي غرق منفصلين في العقبة والمفرق التربية تعمم دوام العطلة الصيفية لمديري المدارس الحبس شهرا لرئيس بلدية بسبب مركبته الحكومية ضبط شاب وفتاة سرقا 12 الف ريال سعودي بمركز حدود العمري
عاجل
 

المسلماني يطالب بدعم الاردن اقتصاديا وماليا

جفرا نيوز - طالب النائب السابق امجد المسلماني المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه الاردن، خاصة وأن الاردن بحسب المسلماني قد استنفد قدراته الاقتصادية بسبب الظروف الاقليمية المجاورة وبسبب استقباله ملايين اللاجئين التي خلفتها هذه الظروف حيث تقاسم الاردنيون خلال السنوات الاخيرة قوتهم وقوتهم مع اخوانهم القاسرين من هول الحروب وقسوتها.
مؤكدا بأن الاردن لم تسمح له عروبته يوما أن يغلق ابوابه امام اي مواطن عربي يلجأ لارضه وترابه وأن ذلك قد أثر على اقتصاد هذا الوطن ذو الموارد المحدودة وأن على المؤسسات والمنظمات الدوليه القيام بواجبها تجاه الاردن ومساعدته في هذه الظروف وحماية اقتصاده ووضعه المالي.
وفي ذات الإطار طالب المسلماني الدول العربية الوقوف الى جانب الاردنيين خاصا بالذكر دول الخليج والعراق ومؤكدا على أن الاردن لم يتاخر يوما عن مساعدة او مساندة أي دوله عربيه في أحنك الظروف واقساها .
وفي ختام حديثه قال المسلماني أن الاردن الان اكثر ما يكون بحاجه الى حماية اقتصاده الان وأن استمرار تخلي المجتمع الدولي والدول العربيه عنه يعني استمرارا لتراجع الاقتصاد وتراجع قدرات الاردنيين الماليه وأن على الدول التي خلقت ودعمت الحروب تحمل أثارها وتبعاتها.