شريط الأخبار
15 إصابة بحادثين منفصلين في عمّان والمفرق أجواء معتدلة لثلاثة أيام 4 وفيات بحادث دهس في الزرقاء العثور على الطفلين المفقودين في اربد وفاة و3 اصابات بتدهور شاحنة في إربد الصفدي يوكد أهمية الحفاظ على اتفاق خفض التصعيد بجنوب سورية الامانة ترفع 8500 طن نفايات خلال العيد غنيمات تتعهد بتسهيل حق الحصول على المعلومات مصريون: لو لم اكن مصريا لوددت ان اكون اردنيا رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين قبل بضعة أسابيع عاجل القبض على مطلوب خطير في مادبا بحوزته سلاح اوتوماتيكي تعليمات تبيح للأمن والقضاء الوصول لخوادم وبيانات شركات النقل بواسطة التطبيقات الذكية عيد ميلاد الأميرة تغريد محمد يصادف غدا بدء العمل بنظام لمعادلة شهادات الثانوية العامة صدور الإرادة الملكية بتعيين رؤساء وأعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية فقدان طفلين شقيقين في اربد والأمن يعمم كوشنير يزور الاردن وقطر لبحث الاوضاع في غزة اعتقال داعية لبناني في الأردن ووالده يروي التفاصيل وفاة طفل نتيجة سقوط عمود إسمنتي عليه في غور الصافي
عاجل
 

ندوة حوارية في "الشرق الاوسط" تعرض لأوضاع الطلبة الوافدين في الجامعات الأردنية


جفرا نيوز– برعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي الأستاذ الدكتور عادل الطويسي، وبحضور رئيس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها الأستاذ الدكتور بشير الزعبي عقدت ندوة حوارية اليوم في جامعة الشرق الأوسط بعنوان "الطلبة الوافدون – نحو آفاق أرحب" حضرها رؤساء وممثلي الجامعات الأردنية الرسمية والخاصة ، وعدد من الملحقين والمستشارين الثقافيين العرب.

و في هذا الصدد قال الأستاذ الدكتور عادل الطويسي خلال الندوة الحوارية إن وجود الطلبة الوافدين ودراستهم في أي جامعة في العالم له أهمية تتجلى في تعزيز البعد العالمي للجامعة على مقاييس التصنيفات العالمية المرموقة والتي تزداد بزيادة أعداد ونسبة الطلبة الوافدين فيها ، بالإضافة الى المساهمة في رفع الإيرادات المالية للجامعة، ورفع مجمل الدخل المحلي للدولة، وفتح المجال لطلبة العلم بالتلاقح الثقافي والإطلاع على الثقافة الأردنية والعربية، و تمثيل الطلبة الوافدين في الجامعات الأردنية سفراء لبلدانهم في الأردن و سفراء للأردن في بلدانهم بعد التخرج.

وبين الدكتور الطويسي أن الجامعات الخاصة تتفوق في مجال استقطاب الطلبة الوافدين عن الجامعات الرسمية إذ تبلغ النسبة العامة للطبة الوافدين في الجامعات الأردنية حوالي 14 % لكنها لا تزيد عن 8% من الجامعات الرسمية ، مشددا على أن أهم العوامل المستقطبة للطلبة تتمثل في جودة التعليم وتوفر التخصصات ذات الأهمية لاحتياجات البلد والأمن والأمان وحسن المعاملة وتسير الإجراءات، وكلما توافرت هذه العوامل زاد جذب استقطاب الطلبة الوافدين.

وأشار إلى أن عدد الطلبة الوافدين في الأردن يبلغ حوالي 41 ألف مما يسهم بحوالي 2.5 % من زيادة مجمل الناتج المحلي في المملكة ، مؤكدا أن الوزارة شرعت بإنشاء بنية تحتية من خلال تأسيس مديرية شؤون الطلبة الوافدين بقسمين متخصصين بالاستقطاب و نافذة الخدمات الموحدة لزيادة الاستقطاب بالطرق التقليدية والالكترونية، واستحداث قسم نافذة الخدمات الموحدة لخدمة الطلبة، وتطمح الوزارة الى زيادة أعداد الطلبة الوافدين الى 70 ألف طالب في نهاية عام 2020 لترتفع نسبة المساهمة في الناتج المحلي الى 5%.

وأضاف الدكتور الطويسي أن الجامعات الأردنية أمام مهام ومسؤوليات للمساهمة في تحقيق الخطة التي أقرها مجلس الوزراء قبل أكثر من عام لزيادة استقطاب الطلبة الوافدين في الجامعات الأردنية ، محفزا رؤساء الجامعات الأردنية الرسمية والخاصة على أن الوزارة تنتهج إجراءات لتفعيل دور الجامعات الأردنية لعل أبرزها إقامة وتنظيم اول معرض مشترك للجامعات الأردنية والذي سيقام في دولة الكويت في نيسان المقبل.

من جهته أشار رئيس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها الأستاذ الدكتور بشير الزعبي أن هيئة الاعتماد شريك أساسي مع مؤسسات التعليم العالي في عملية استقطاب الطلبة ، وأنها تنتهج عدة إجراءات لإستقطاب الطلبة أبرزها تقديم برامج ذات جوده عاليه إذ قامت الهيئه بالانتقال بمعاييرها من حالة التركيز على مدخلات التعليم