شريط الأخبار
3 وفيات و4 إصابات بحادث سير مروع في إربد رسالة شفوية من الملك الى الرئيس التونسي هل فقد حراك الرابع مبرراته .. بعد تحقيق العفو العام وتعديل الجرائم الالكترونية..وضوء اخضر للتعديل إحتياطات أمنية في محيط المساجد وعودة الهدوء لمنطقة “الرابع” لقاءٌ سريٌّ بين وزيري المياه الإسرائيليّ والأردنيّ لمُناقشة أزمة "قناة البحرين" وعمان تطالب البيت الأبيض بالتدخل الرابع ليلة الخميس : احتكاكات وهتافات حادّة ضد الرزاز وظُهور “قوّات البادية” ومُطاردات بالشوارع لفض الفعاليّة بالقُوّة الملك يصلي الجمعة بالعبدلي هذه القضايا التي يشملها العفو الاردن يدين التصعيد الاسرائيلي والتحريض ضد الرئيس عباس الامن العام : مجموعات عشوائية من الأشخاص تتعمد اغلاق الطرق في محيط الرابع سيتم ضبطها واتخاذ أشد الإجراءات بحقها الامن العام : محتجون يغادرون ساحة الاحتجاج محاولين اغلاق الطرق وهذا أمر يعرضهم للعقوبة الرزاز يطلب من التشريع والرأي إعداد مشروع العفو العام بصفة الاستعجال إصابة 4 رجال أمن بينهم شرطية في تدافع مع المحتجين صور.. محتجون يغلقون دوار الشميساني بالكامل إصابة دركيين إثر أعمال عنف لجأ لها بعض المحتجين و ضبط أحدهم الطراونة يثمن التوجيهات الملكية ويؤكد أن "النواب" سيمنح العفو العام صفة الاستعجال الأمن يناشد محتجين متواجدين في احدى ساحات مستشفى الأردن عدم الخروج منها.. تفاصيل "احزاب قومية و يسارية تشارك في اعتصام "الرابع الرزاز: الحكومة ستبدأ فوراً السير بالإجراءات الدستوريّة لإقرار "العفو العام" الملقي في مضارب النائب النعيمات في الكرك
عاجل
 

محكمة اغتيال الحريري قد تسقط التهم عن مشتبهين بهما

جفرانيوز- تقدم الدفاع بطلب إسقاط التهم عن اثنين من المشتبه بهم الأربعة، في مقتل رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري في عام 2005.

وأقر المدعي العام في القضية ألكسندر ميلن 'بعدم وجود أدلة مباشرة' في القضية، التي وجهت من خلالها للمشتبه بهم الأربعة تهم التآمر لارتكاب عمل إرهابي والقتل أو الاشتراك في القتل فيما يتصل بانفجار قنبلة أسفر عن مقتل الحريري و 21 آخرين.

ولكن ميلن طلب من قضاة المحكمة الدولية رفض طلب إسقاط التهم عن المشتبه بهما، معتبرا أن 'الأدلة الظرفية مقنعة... و'الصورة الكاملة لا تظهر إلا عندما ترى كل الأجزاء'.

وكشفت متحدثة باسم المحكمة أن القضاة سيبتون في طلبات التبرئة في أقرب وقت ممكن.

وكان فنسنت كورسيل لابروس محامي الدفاع، الذي عينته المحكمة للدفاع عن المشتبه به حسين حسن عنيسي، اعتبر أن أدلة الادعاء التي تستند أساسا إلى تحليل بيانات الاتصالات 'مبنية على عالم خيالي'.

وقال لابروس 'لا توجد مطبوعات أو صور أو نصوص أو رسائل بريد إلكتروني' أو أي دليل بالفيديو يربط موكله بمؤامرة التفجير المزعومة لقتل الحريري، وهو ما ذكره كذلك محامو سليم جميل عياش.

هذا ولم يطلب محامو المشتبه بهما الآخران حسن حبيب مرعي وأسد حسن صبرا إسقاط التهم، علما أن الأربعة المشتبه بهم هاربون.

المصدر: رويترز