شريط الأخبار
منح مدراء المستشفيات صلاحية التحوبل لمركز الحسين للسرطان صدور الارادة الملكية بتعيين رؤساء واعضاء مجالس امناء الجامعات الرسمية "اسماء" القبض على عشريني طعن زوجته في شارع السعادة بالزرقاء 15 جريمة قتل في رمضان و 8 وفيات بحوادث السير جفرا نيوز تنشر قرارات الرزاز "اعفاءات السرطان ولجنة التسعير وضريبة الهايبرد وتقاعد الوزراء" كناكرية يزور مديرية تسجيل أراضي غرب عمان ضبط 4 اشخاص سلبوا مصاغا ذهبيا بقيمة 40 ألف دينار من عربي الجنسية هل سيُغيّب الرزاز القطاع الزراعي من قرارات حكومته ؟ الطويسي يوعز لامناء الاردنية بالتنسيب برئيس للجامعة أخر صرعات الإساءة للطراونة .."الجرأة بالكذب على مقام الملك" فأين المحاسبة ؟ وفاتان بحادثي غرق منفصلين في العقبة والمفرق التربية تعمم دوام العطلة الصيفية لمديري المدارس الحبس شهرا لرئيس بلدية بسبب مركبته الحكومية ضبط شاب وفتاة سرقا 12 الف ريال سعودي بمركز حدود العمري اعضاء مجلس امناء جامعة الحسين التقنية (اسماء) تكليف د.عماد صلاح قائما بأعمال رئيس" الجامعة الأردنية" تكليف محمد عودة ياسين مديراً عاماً بالوكالة للضمان الاجتماعي ابويامين يشهر ذمته المالية 45 الف مراجع لمستشفيات وزارة الصحة خلال العيد الزام الكازيات بموقع لشحن المركبات الكهربائية
 

مُلّاك أراضي خط الغاز يلجأون للقضاء


يتجه مُلّاك أراضٍ، أعلنت الحكومة عن نيتها استملاكها، لإنشاء خط الغاز المسال من حيفا المحتلة، إلى رفع قضايا، بسبب قيمة التعويضات "غير المنصفة"، المتوقع أن تقدمها الحكومة، حسب المحامي، رأفت القرعان.

وكانت دائرة الأراضي والمساحة، أعلنت عبر الصحف اليومية، في الرابع والعشرين من كانون الثاني الماضي، عن طلب استملاك القطع التي يمر منها أنبوب الغاز المسال.

وقال القرعان الموكل عن عدد من المُلّاك، إن أغلب أصحاب الأراضي، يرفضون فكرة استخدام أراضيهم، لصالح مد خط غاز مستورد من دولة الاحتلال، "لكن الحكومة وضعتهم تحت الأمر الواقع، بإعلان الاستملاك".

وأوضح  أن المُلّاك في قريتي "أبسر أبو علي" و"دير السعنة" في محافظة إربد، شمالي الأردن، وكلوه لتحصيل تعويضات عادلة، عن أراضيهم التي ستستملكها الحكومة.

وبيّن القرعان، أن التعويضات الحكومية، لن تكون عادلة بالنسبة للأهالي، ما دفعهم لتوكيله برفع قضايا حال صدور قرار الاستملاك، في الجريدة الرسمية.

وتفوق مساحة الأراضي التي أُعلن عن التوجه لاستملاكها، الـ300 دونم، مزروعة أغلبها بأشجار الزيتون، أو تجري فيها زراعات موسمية، وفقا للقرعان.

وستستملك الحكومة، 25 مترا من كل أرض يمر بها خط الغاز (5 أمتار للخط و10 من كل جانب)، فيما يمتد الأنبوب على طول 55 كيلو مترا، من بلدة المنشية، في لواء الأغوار الشمالية، حتى منطقة الخناصري، في محافظة المفرق، شرقي الأردن، لوصله مع خط الغاز العربي.

وتابع القرعان، أنه سيطلب نيابة عن الأهالي، تعويضات عن الأراضي وموجوداتها، وبدلات عن انخفاض قيمتها، بعد الاستملاك، ومد خط الغاز.

وتمنع المادة "3" من قانون الاستملاك الأردني، استملاك "أي عقار إلا لمشروع يحقق نفعا عاما ولقاء تعويض عادل".

وكانت الحكومة أعلنت أيضا، نيتها استئجار المساحة على جانبي الخط، لمدة عامين، لغاية عمليات الإنشاء.

واتفقت الحكومة مع شركة "فجر الأردنية المصرية لنقل وتوريد الغاز الطبيعي"، لتنفيذ مشروع مد خط الغاز الطبيعي من محيط جسر الملك حسين إلى المفرق.

وخصصت الحكومة الأردنية، ما مجموعه نحو 11 مليون دينار، لإنشاء خط غاز طبيعي، مع "إسرائيل"، خلال الأعوام 2018 و2019 و2020، حسب بيانات دائرة الموازنة العامة، .

وحسبما ذكرت وسائل إعلام عبرية، في وقت سابق، من المخطط، إنشاء نقطة ربط، لنظام توصيل الغاز من "إسرائيل"، إلى الأردن، قرب معبر الشيخ حسين.

ووقعت شركة الكهرباء الوطنية الأردنية، في أيلول 2016، اتفاقية بقيمة 10 مليارات دولار أميركي، مع ائتلاف الشركات المالكة لحقل "لفياتان" البحري، المقابل لشواطئ مدينة حيفا المحتلة.

وبموجب الاتفاقية، من المتوقع البدء في إسالة الغاز إلى الأردن، في 2019، ولمدة 15 عاما.