القبض على منفذ عملية السطو على احد البنوك يوم امس العفو العام يشمل الاباء الذين قتلوا ابناءهم حرقاً او بالتعذيب الجسدي .. تفاصيل هيئة الطيران المدني ترفض إقامة مطار اسرائيلي قرب الاردن .. تفاصيل "نخوة كركية" لجمع تبرعات لعامل وافد له (50) عاماً مهدد بالتسفير ووزارة العمل ترد الزراعة توضح وتنهي الجدل حول اعداد الحمير في الأردن نتنياهو يفتتح مطار "رامون" في إيلات قرب العقبة - تفاصيل وفاتان غرقا داخل بركة زراعية في الزرقاء ارتفاع أسعار المحروقات خلال الاسبوع الثالث من الشهر الحالي اسرائيل تفتتح المطار المثير للجدل قرب العقبة رغم الاعتراض الشديد من الاردن القبض على مطلوب خطير ومسلح في البادية الوسطى الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز عودة الاجواء الباردة واستمرارها حتى الاربعاء .. تفاصيل هيئة الاعلام : لا ترخيص لأي موقع إلكتروني دون رئيس تحرير متفرغ القبض على شخص سلب محل تجاري تحت تهديد السلاح في منطقة المنارة ارتفاع على درجات الحرارة واستمرار الأجواء الباردة ليلا القبض على 3 اشخاص خلال تعاطيهم للجوكر في الزرقاء الاردن يعترض رسميا على إقامة مطار اسرائيلي قرب العقبة جرائم المخدرات المشمولة والمستثناة من العفو .. تفاصيل النقل: استجبنا لتسعة من أصل عشرة مطالب للتاكسي الأصفر عطية: أردنيون في الخارج ينتظرون العفو ليعودوا ويسددوا التزاماتهم
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
السبت-2018-02-24 | 01:17 am

اجتماع أمني مع وجهاء السلط

اجتماع أمني مع وجهاء السلط


جفرا نيوز- أكد رجالات ووجهاء محافظة البلقاء على ضرورة "الحفاظ على الثوابت الوطنية من قبل الحراكات الشعبية بالإضافة إلى ضمان حق الأفراد بالتعبير عن الرأي ضمن الأطر القانونية والدستورية".
وشددوا خلال اجتماع عقد أمس بدعوة من محافظ البلقاء نايف الهدايات في دار المحافظة، بحضور وزير الداخلية غالب الزعبي، على ضرورة "تواصل رجالات المدينة مع ممثلين عن الحراك للوصول إلى حل توافقي لجميع الأطراف".
وقال محافظ البلقاء في بداية اللقاء "إننا تعاملنا مع الحراك منذ بدايته حيث لم يتم اتباع أي أسلوب من شأنه تكميم الأفواه، بل تم إعطاؤهم المساحة الكاملة للتعبير عن رأيهم دون الإساءة للثوابت الوطنية".
من جهته، أكد رئيس الوزراء الأسبق الدكتور عبدالله النسور على "عدم المساس بالثوابت الوطنية"، مشددا على "ضرورة التعامل بحكمة مع الحراك وعدم إسالة نقطة دم واحدة".
وقال النسور: "شهدنا حراكات منذ خمس سنوات والحمد لله لم تكن هناك نقطة دم واحدة".
وطالب بضرورة أن "يتواصل الجميع من الشخصيات التي حضرت الاجتماع مع ممثلين عن الحراك من أجل الحفاظ على أمن الوطن من كل سوء أو فتنة من أشخاص خارجيين لهم مصلحة في زعزعة أمن الوطن".
بدوره، أكد العين مروان الحمود على "ضرورة ان يكون الحراك سلميا وعدم المساس بالثوابت الوطنية، وضرورة الحفاظ على أمن الوطن بالرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة الناتجة عن استضافة اللاجئين والظروف الإقليمية للدول المجاورة".
من ناحيته، قال النائب السابق سليمان غنيمات إنه "يجب تشكيل خلية تكون مهمتها التواصل مع أشخاص الحراك ومناقشة مطالبهم، والوصول الى حلول توافقية تضمن بقاء الأمور ضمن الأطر السلمية".
وحذر غنيمات من "استخدام أي شكل من أشكال القوة مع الأشخاص في الحراك"، مؤكدا على ضرورة "عدم المساس بالثوابت الوطنية".
وفي نهاية اللقاء قال المحافظ الهدايات إنه "سيتم تشكيل لجنة للتواصل مع ممثلين عن الحراكات الشعبية لضمان المحافظة على الوطن وأمنه".
وحضر اللقاء بالإضافة إلى النسور والحمود وغنيمات، ماهر أبو السمن وعوني البشير ومحمد أبوحمور ومصطفى ياغي وإبراهيم أبوالسيد ونضال الحياري ومعتز أبورمان وعلي حجاحجة وهيا الشبلي وجمال قموه ورجائي المعشر ومحمود الخرابشة، بالإضافة إلى مجموعة من كبار المتقاعدين العسكريين وشيوخ ووجهاء العشائر.