شريط الأخبار
بالوثيقة..الحجز على أموال مدير ضريبة الدخل السابق وشريكه وصاحب شركة فرصة الاردن لحل الخلاف الخليجي وتجديد الوحدة "فرح" تتغيب عن منزل ذويها منذ 20 يوماً .. والامن : "تم التعميم عليها" إصابة 4 أشخاص بتسمم غذائي في المفرق انخفاض أسعار بيع الذهب محليا 70 قرشا اجراء انتخابات الاتحاد العام للجمعيات الخيرية الشهر المقبل (10) وزراء من حكومة الملقي فقط دون مناصب عامة..أسماء "لوموند" الفرنسية : الاردن تعرض لضغوط خليجية اجواء صيفية معتدلة الحرارة حتى السبت الطراونه النائب الثالث الذي يعلن حجب الثقة عن حكومه الرزاز التاكسي الذكي .. تعديلات لا تنتهي على التعليمات والشركات تعمل بلا ترخيص المستشارة الألمانية ميركل تصل عمان في زيارة رسمية جهة جديدة لمخالفة المركبات بالأردن العيسوي يستقبل المهنئين غدا وبعد غد تجار الحرة يتهمون الحكومة بالتعنت بموقفها حول ضريبة الهايبرد الحجز على أموال مدير ضريبة الدخل السابق وشريكه وصاحب شركة حلواني ومنعهم من السفر اعضاء مجالس امناء الجامعات .. اسماء مهرجان جرش 33 ينطلق في تموز بمشاركة نخبة من الفنانين الشهوان يكشف تفاصيل الرقم الوطني لابنة المواطن "سليمان البدول" الملك يستقبل وكيل وزارة الدفاع الأمريكية وقائد القيادة المركزية
عاجل
 

بالفيديو : لوكاس يقود الفيصلي لفوز ثمين على ذات راس

https://www.youtube.com/watch?v=bounG-61fzE حقق فريق الفيصلي فوزًا مهمًا على مضيفه ذات راس (1-0)، في المواجهة التي جمعتهما مساء اليوم الجمعة على ملعب الأمير فيصل بالكرك، ضمن مباريات الجولة 16 لبطولة دوري المحترفين الأردني.

أحرز الهدف الوحيد للفيصلي، محترفه البولندي سيمون لوكاس بالدقيقة (60) الذي تربع على صدارة هدافي البطولة بعدما رفع رصيده إلى (11) هدفًا.

ورفع الفيصلي رصيده بهذا الفوز إلى (29) نقطة، ليبقى محتفظًا بالمركز الرابع، فيما تجمد رصيد ذات راس عند النقطة (15).

وبالعودة إلى مجريات المباراة، فإن الفيصلي فرض أفضليته على معطيات اللعب، وحاول منذ البداية البحث عن هدف يربك مخططات خصمه، إلا أن لاعبي ذات راس أجادوا إغلاق منافذهم الدفاعية، وتألق من ورائهم أنس بني طريف في التصدي لأكثر من محاولة.

ولاحت للفيصلي في الشوط الأول عدة فرص، أخطرها تسديدة أحمد هايل وحولها بني طريف لركنية، فيما مرت تسديدة سالم العجالين بجوار القائم.

وفي الشوط الثاني، نجح الفيصلي في تتويج أفضليته من ركلة ركنية نفذها عدي زهران، ليستقبلها أنس بني ياسين برأسه ويكملها لوكاس داخل الشباك بالدقيقة (60).

وبعد الهدف قام مدرب ذات راس بالدفع بورقة ماهر الجدع والمصري محمد طلعت بهدف تعزيز القدرات الهجومية، إلا أن قلة الكثافة العددية في المناطق الأمامية أعاقته عن إدراك التعادل، ليخرج الفيصلي فائزًا بهدف ثمين.