جفرا نيوز : أخبار الأردن | الملقي في دارة الطراونة.. تمهيدا لإعلان التعديل الوزاري
شريط الأخبار
الطراونة يترأس الجلسات الختامية للمؤتمر الدولي للسلام بتونس الملك يهنئ رئيس الوزراء الياباني بإعادة انتخابه رئيسا للحزب الحاكم في اليابان ضبط 4 من مروجي المخدرات بجبل التاج بعمان المبيضين يوعز بتوقيف القائمين على حفل "قلق" النواب "يلغي" انقطاع راتب التقاعد للارامل والمطلقات عند زواجهن مرة اخرى اكثر من 10 ملايين دينار تدفعها الحكومة كـ "رواتب اعتلال" وفاة ثلاثيني دهساً في الزرقاء "قلق "يثير غضب الاردنيين .. و الداخلية : التصريح جاء لحفل غنائي فقط الدفاع المدني: 140 حادثاً مختلفاً خلال الـ 24 ساعة الماضية زواتي ترد على فيديو حول فاتورة الكهرباء وتشرح بند فرق اسعار الوقود 25 ألف أسرة جديدة تضاف لـ‘‘المعونة‘‘ العام المقبل الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز اعلان نتائج القبول الموحد وقبول (37149) طالباً وطالبة من الأردنيين - (رابط) المعشر: ضريبة البنوك من أعلى النسب عربيا وبرفعها يتضرر المواطن المتابعون يتبارون في نقد بث مباراة الفيصلي والسلط .. والعدوان يعتذر إنجاز ببعض الملفات وتقصير بأخرى في 100 يوم من حكومة الرزاز الرزاز ينتصر لمبادرة "شباب البلد همة وطن " بعد منع فعاليتهم العيسوي يلتقي وفد من جرش وعدد من عشيرة بني عطية وشباب القطارنة .. صور أردني يسطو على بنك في الكويت الإصلاح: ضريبة الدخل انصياع للصندوق
عاجل
 

الملقي في دارة الطراونة.. تمهيدا لإعلان التعديل الوزاري


جفرا نيوز- خاص

زار رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي دارة رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة بعد ظهر اليوم السبت في ما بدا أنه محاولة لاطلاع الطراونة على آخر مشاورات وكواليس التعديل الوزاري تمهيدا للإعلان عنه خلال الثماني والأربعين الساعة المقبلة، علما أن مصادر ترجح أداء الوزراء الجدد اليمين الدستورية صباح يوم الإثنين، فيما لم تكشف المعلومات ما هي التصورات والمعطيات التي وضعها الملقي بين يدي الطراونة، وما إذا كان الأخير قد اطلع النواب على ما دار أثناء زيارة الملقي.

وفي خطوة من هذا النوع، يريد الملقي أن يزيل كل الألغام التي يمكن أن توضع في طريق العلاقة بين الحكومة والبرلمان، خصوصا وأن الدستور لا يُلْزِم الملقي باطلاع البرلمان على التشكيل الوزاري قبل الإعلان عنه، لكن الملقي يريد علاقة حكومية برلمانية تقوم على مبدأ الاحترام والتقدير لعمل الآخر، علما أن وزراء آخرين قد هجروا هذه "السُنّة السياسية" التي كان رؤساء حكومات من العيار الثقيل في العقود الماضية يقومون بها.

وكان لافتا أن يتقصد الرئيس الملقي أن يزور دارة الطراونة، وليس مكتبه في مقر مجلس الأمة، وفي هذه الخطوة سعي من الملقي لإظهر حميمية سياسية وود أكبر تجاه النائب الأول في مجلس النواب، وتهدف إلى سماع الملقي لرؤيو وانطباع الطراونة، بعيدا عن مظاهر وقيود العمل الرسمي داخل المقرات والمكاتب.