جفرا نيوز : أخبار الأردن | ننصح وما بأيدينا حيلة !
شريط الأخبار
“إثبات النسب علميا” تثير جدلا تحت قبة البرلمان امتداد لمنخفض جوي يؤثر على المملكة وزخات مطرية متوسطة رئيس الوزراء: الحكومة سترسل قانون العفو العام الى "النواب" بعد دراسته تنقلات في رئاسة الوزراء.. الخرابشة لمراسم الرئاسة وحلمي مساعدا للأمين والنسور لـ اللجان إدخال 3 موقوفين من سجن الهاشمية المستشفى لإضرابهم عن الطعام ورفضهم تلقي العلاج مجلس رؤساء الكنائس في الأردن يصدر بيانا حول الصورة المسيئة للسيد المسيح القوات المسلحة: أراضي الجيش لا تباع ولا تشترى (بيان) الملك يغادر في زيارة عمل إلى بلجيكا إرادة ملكية بتعيين الشراري عضوا في مجلس الأعيان تعيين الشراري عضوا في مجلس الأعيان بيان صادر عن عضوي مجلس نقابة الصحفيين عمر محارمة و هديل غبون الملك يوسع خيارات الأردن السياسية شرقا وغربا... والصفدي يبرع في ادارة الملف السوري رغم تبرم دمشق رئاسة الوزراء تنشر التوصيات المشتركة للجنتيّ فاجعة "البحر الميّت" - تفاصيل الرزاز يجتمع بمجموعة من الحراكيين للوقوف على مطالبهم وزير الزراعة للدول و المنظمات المانحة :نسعى للحصول على الدعم لتوفير فرص عمل في القطاع الزراعي الضريبة: ألفا دينار إعفاء للأشخاص المعاقين الملك يزور معهد التدريب المهني في عجلون ويفتتح مصنع الجنيد للألبسة (صور) المعشر يناشد الملك :ضريبة الاسهم ستخرج كثير من الاموال من الاردن التربية توجه ارشادات لطلبة التوجيهي -تفاصيل الرزاز يشكر فريقه على الجهود الكبير لاعداد قانوني الضريبة والموازنة
عاجل
 

ننصح وما بأيدينا حيلة !

جفرا نيوز - شحاده أبو بقر


ما بأيدينا حيلة , ولا نملك سوى أن نتوجه إلى الله العلي القدير , أن يستر علينا وعلى بلدنا ويجنبه الفتن ما هو ظاهر منها وما هو في علم الغيب , متوسلين إليه وحده سبحانه أن يجيب دعاءنا وأن لا يخيب رجاءنا ! .

نسمع ونقرأ ونتابع ما يجري عندنا ومن حولنا وما يخطط في عواصم النفوذ الكبرى لمنطقتنا ونحن جزء رئيس فيها فنضع أيدينا على قلوبنا خوفا وخشية على بلدنا وحتى على جوارنا العربي , بإعتبارنا أكثر العرب تضحيات من أجل عيون العرب وقضاياهم ليس منذ اليوم وإنما منذ نشأنا كدولة حديثة !.

لا نرغب في لوم أحد أو تحميله مسؤولية خوفنا , لكننا نحذر دوما ككثيرين غيرنا مما يحاك لنا ولبلدنا , في مشهد غامض تتوالى فصوله تحت مسمى " صفقة القرن " , فيما يجرى إفقارنا وبلا رحمة بغية إجبارنا على القبول بتصفية قضية فلسطين على حساب بلدنا , وها هم يستعجلون نقل السفارة إلى القدس بعد شهرين فقط وليس بعد سنة كما قالوا عند توقيع قرارهم .

يحدث هذا وغيره كثير ونحن منشغلون وغارقون حتى الأذنين في ما نسميه تعديلا وتبديلا ونزول فلان من على صهوة جواد ليعتلي وفورا صهوة جواد جديد كي لا يزعل أو يشعر بإحباط ولو لأيام قليلة ولا حول ولا قوة إلا بالله .

نحب الله جل في علاه أولا, ورسوله صلوات الله وسلامه عليه , ثم لا نملك إلا أن نحب بلدنا بكل ما فيه , ولا يمكن أن نكون غير ذلك , فهو الوطن , ولا يتنكر لوطنه إلا خائن . ويعلم الله أن ليس بيننا متنكر خوان , فكل ما نتمنى هو أن نعيش وبلدنا بستر وعدل وكرامة .

نعم , نكتب ونكثر من الكتابة نحن وغيرنا ناصحين أمناء بإذن الله , ونزعم أن الدول تدار سياسيا من قبل حكومات سياسية مقتدرة تبصر عيونها الوطن كله بعدالة وإهتمام كي يلتف الناس من حولها وحول الوطن والعرش بهمة وصدق وإخلاص , فنحن العامة من نعرف آراء الناس وشكواهم وما يقولون مجردا من أية رتوش أو مجاملات , ونكتشف حجم الإحباط والفقر والضيق الذي يعانون ونحن معهم ومنهم , ولذلك نكتب حتى لو تطاول علينا معلقون فارغون ووصفونا بما ليس فينا ! .

نعم ثانية , بلدنا يعاني وأحواله ليست كما نتمنى كمواطنين ندعي الإخلاص لهذا البلد الذي تحمل ويتحمل ما تنوء دونه الجبال , ولذلك نتكتب ونحذر ونقترح , ولكن يبدو أن ما نكتب هو في نظر أصحاب القرار مجرد هراء ,هذا إن هم قرأوا ما نكتب نحن وكثير غيرنا .

لم تمض ساعات على التعديل الوزاري , حتى بدأت طاحونة النقد والإنتقاد على نطاق واسع وسيتسع أكثر فأكثر بمرور الأيام , ومع ذلك نبارك للرئيس تعديله وللوزراء الجدد مناصبهم , ونتمنى أن يكون بمقدورهم إحداث فرق إيجابي في حياتنا , وصون بلدنا من كل شر , والحفاظ عليه بهويته الوطنية التاريخية , ومنع أية حلول على حساب هويته ووجوده في مواجهة صفقة القرن الساعية بوضوح إلى تصفية فلسطين وقضيتها وقدسها , فهل بمقدورهم مواجهة هذا الطوفان العارم في ظل ما نعيش من فقر وضنك وإنحسار الثقة المطلوبة بإلحاح بين الشعب وحكوماته . نتمنى ذلك . والله من وراء القصد .