مجد شويكة تجري عملية جراحية الصفدي ومدير المخابرات يشاركان بالاجتماع السداسي لوزراء خارجية ورؤساء أجهزة المخابرات بالقاهرة الأردن يدين الهجوم الإرهابي في مالي بدء تنفيذ اجراءات سداد ديون الدفعة الاولى من الغارمات الأحد 13 ألف غارمة مهددات بالتوقيف والحبس شروط التسديد عن الغارمات بالفيديو..النائب الزعبي ينتقد غياب مؤسسات حكومية عن احتفال يوم الكرامة ويحتفل بالدبكة الرمثاوية إنقلاب الكبير على الأجواء و خطر تشكل السيول وارتفاع منسوب المياه بالصور ..برعاية وزير الثقافة مهرجان وطني بمناسبة يوم الكرامة عهد ووفاء وتجديد البيعة الملك يهنئ باحتفالات إيران بعيد النيروز غبطة بطريرك الروم الارثودكس يتبرع بمبلغ (50) الف دينار للغارمات ارتفاع مجموع تبرعات الغارمات الى (2.4) مليون دينار .. تفاصيل الملك يشارك بقمة ثلاثية تضم مصر و العراق لا تخليص على السيارات الكهربائية في المناطق الحرة ايار المقبل "ثلجة آذار" على مرتفعات 1300 متر الاثنين و اجواء باردة جداً الأحد - تفاصيل "صناعة الزرقاء" تمكين وتشغيل الغارمات في القطاع الصناعي بالصور..الأمير الحسن يصلي بمسجد النور في نيوزيلندا اعوان قضاة وموظفون في المحاكم الشرعية يلوحون بالاضراب عن العمل الأسبوع القادم اعتداء على اثنين من موظفي الرقابة العامة في سلطة العقبة الخاصة الضريبة : تبرع الشركات و الافراد لسداد ديون الغارمات سيتم احتسابه من ضريبة الدخل
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الإثنين-2018-02-26 |

ننصح وما بأيدينا حيلة !

ننصح وما بأيدينا حيلة !

جفرا نيوز - شحاده أبو بقر


ما بأيدينا حيلة , ولا نملك سوى أن نتوجه إلى الله العلي القدير , أن يستر علينا وعلى بلدنا ويجنبه الفتن ما هو ظاهر منها وما هو في علم الغيب , متوسلين إليه وحده سبحانه أن يجيب دعاءنا وأن لا يخيب رجاءنا ! .

نسمع ونقرأ ونتابع ما يجري عندنا ومن حولنا وما يخطط في عواصم النفوذ الكبرى لمنطقتنا ونحن جزء رئيس فيها فنضع أيدينا على قلوبنا خوفا وخشية على بلدنا وحتى على جوارنا العربي , بإعتبارنا أكثر العرب تضحيات من أجل عيون العرب وقضاياهم ليس منذ اليوم وإنما منذ نشأنا كدولة حديثة !.

لا نرغب في لوم أحد أو تحميله مسؤولية خوفنا , لكننا نحذر دوما ككثيرين غيرنا مما يحاك لنا ولبلدنا , في مشهد غامض تتوالى فصوله تحت مسمى " صفقة القرن " , فيما يجرى إفقارنا وبلا رحمة بغية إجبارنا على القبول بتصفية قضية فلسطين على حساب بلدنا , وها هم يستعجلون نقل السفارة إلى القدس بعد شهرين فقط وليس بعد سنة كما قالوا عند توقيع قرارهم .

يحدث هذا وغيره كثير ونحن منشغلون وغارقون حتى الأذنين في ما نسميه تعديلا وتبديلا ونزول فلان من على صهوة جواد ليعتلي وفورا صهوة جواد جديد كي لا يزعل أو يشعر بإحباط ولو لأيام قليلة ولا حول ولا قوة إلا بالله .

نحب الله جل في علاه أولا, ورسوله صلوات الله وسلامه عليه , ثم لا نملك إلا أن نحب بلدنا بكل ما فيه , ولا يمكن أن نكون غير ذلك , فهو الوطن , ولا يتنكر لوطنه إلا خائن . ويعلم الله أن ليس بيننا متنكر خوان , فكل ما نتمنى هو أن نعيش وبلدنا بستر وعدل وكرامة .

نعم , نكتب ونكثر من الكتابة نحن وغيرنا ناصحين أمناء بإذن الله , ونزعم أن الدول تدار سياسيا من قبل حكومات سياسية مقتدرة تبصر عيونها الوطن كله بعدالة وإهتمام كي يلتف الناس من حولها وحول الوطن والعرش بهمة وصدق وإخلاص , فنحن العامة من نعرف آراء الناس وشكواهم وما يقولون مجردا من أية رتوش أو مجاملات , ونكتشف حجم الإحباط والفقر والضيق الذي يعانون ونحن معهم ومنهم , ولذلك نكتب حتى لو تطاول علينا معلقون فارغون ووصفونا بما ليس فينا ! .

نعم ثانية , بلدنا يعاني وأحواله ليست كما نتمنى كمواطنين ندعي الإخلاص لهذا البلد الذي تحمل ويتحمل ما تنوء دونه الجبال , ولذلك نتكتب ونحذر ونقترح , ولكن يبدو أن ما نكتب هو في نظر أصحاب القرار مجرد هراء ,هذا إن هم قرأوا ما نكتب نحن وكثير غيرنا .

لم تمض ساعات على التعديل الوزاري , حتى بدأت طاحونة النقد والإنتقاد على نطاق واسع وسيتسع أكثر فأكثر بمرور الأيام , ومع ذلك نبارك للرئيس تعديله وللوزراء الجدد مناصبهم , ونتمنى أن يكون بمقدورهم إحداث فرق إيجابي في حياتنا , وصون بلدنا من كل شر , والحفاظ عليه بهويته الوطنية التاريخية , ومنع أية حلول على حساب هويته ووجوده في مواجهة صفقة القرن الساعية بوضوح إلى تصفية فلسطين وقضيتها وقدسها , فهل بمقدورهم مواجهة هذا الطوفان العارم في ظل ما نعيش من فقر وضنك وإنحسار الثقة المطلوبة بإلحاح بين الشعب وحكوماته . نتمنى ذلك . والله من وراء القصد .