جفرا نيوز : أخبار الأردن | ممرضة قتلت زوجها بتحريض من عشيقها
شريط الأخبار
بالفيديو ... ماذا حدث !! والد الطفلة المريضة " حبيبة " يصل الملك عبدالله الثاني شخصياً احالة عدد من ضباط الامن العام الى التقاعد - اسماء وزير العدل يستمع للمواطنين حول مستوى الخدمات في محكمة صلح المزار الشمالي ورقة التعديل الوزاري : الرزاز يطمح بـ اعادة التشكيل ولا يتحمس لبقاء بعض الوجوه الجديدة الرفاعي : لا أدافع عن احد الا عن وطني عشائر الزعبية تتقدم بالشكر لعشائر بني يونس والباشا الحمود ارتفاع الدين العام لنحو 28 مليار دينار شجرة تتسبب بحوادث متكررة وسط شارع في طبربور ! باراك: حماس باتت ضابطة الإيقاع وحكومة نتنياهو مشلولة مطلوبون لأمن الدولة - أسماء طعن شقيقين في النصر طلب قوي على الليرة التركية في الاردن والسبب ..المضاربة ! اجواء صيفية عادية اليوم وغدا زيادة التخليص على مركبات الهايبرد 10 اضعاف بعد تخفيض الضريبة مجمع اللغة لم يطلب تأجيل امتحان الكفاية كيف لدائرة أن تتبع رئيس الوزراء مباشرة ؟ وفاة مواطن اردني في احد سجون صنعاء تنقلات في مديرية تربية الزرقاء "أسماء" الأوقاف تعلن تواصلها مع الحجاج عبر واتساب ورقم ساخن لاستقبال ملاحظاتهم رواتب موظفي الأردنية السورية للنقل قبل العيد
 

ممرضة قتلت زوجها بتحريض من عشيقها

حكم على ممرضة في مستشفى في سارونو قرب ميلانو (شمال) بالسجن 30 عاما لقتل زوجها ووالدتها بتواطؤ محتمل مع عشيقها الطبيب الاختصاصي في التخدير، وفق ما أفادت وسائل إعلام إيطالية.

وفي نهاية 2016، اهتمت الصحف الإيطالية بالجرائم المفترضة التي ارتكبها 'العاشقان الجهنميان' لورا تاروني (41 عاما اليوم) وليوناردو كاتسانيغا (62 عاما)، بحسب موقع ' النهار'.

وكان زوج لورا تاروني توفي في حزيران 2013 تحت تأثير جرعات زائدة من الانسولين وهي مادة كانت تحقنه بها على مدى فترة طويلة بعدما أوهمته بأنه مصاب بالسكري، بحسب خلاصات المحققين.

وكانت تاروني متيمة بعشيقها الذي تصفه بأنه 'الرجل الأهم في العالم وهي مستعدة لقتل طفليها من أجله'، وهو ما ثناها عن فعله.

وكشفت الشرطة أمرهما عبر التنصت على اتصالاتهما.

ويحاكم أخصائي التخدير المشتبه في ارتكابه 11 جريمة قتل (من بينها زوج لورا تاروني ووالدتها) في مسار قضائي منفصل أمام محكمة الجنايات التي ستطلق جلساتها في 13 نيسان.

والطبيب المعروف بحسه الفكاهي الساخر في أوساط زملائه كان يلقب نفسه بـ 'ملاك الموت'، وهو قال للمحققين إن جل ما كان يريده هو 'التخفيف من معاناة' بعض المرضى.

وقد اعتمد الطبيب كاتسانيغا 'بروتوكولا' مخصصا للمرضى في نهاية عمرهم يقوم على جرعات مفرطة ومتتالية من المسكنات ومواد التخدير.

ولم يتبادل العشيقان أي كلمة خلال مثولهما الجمعة أمام محكمة بوستو أرسيتسيو (شمال غرب إيطاليا) جنبا إلى جنب.