شريط الأخبار
جهة جديدة لمخالفة المركبات بالأردن ضبط 37 ألف حبة مخدرة داخل مركبة بعد مطاردتها لساعتين العيسوي يستقبل المهنئين غدا وبعد غد تجار الحرة يتهمون الحكومة بالتعنت بموقفها حول ضريبة الهايبرد الحجز على أموال مدير ضريبة الدخل السابق وشريكه وصاحب شركة حلواني ومنعهم من السفر اعضاء مجالس امناء الجامعات .. اسماء مهرجان جرش 33 ينطلق في تموز بمشاركة نخبة من الفنانين الشهوان يكشف تفاصيل الرقم الوطني لابنة المواطن "سليمان البدول" الملك يستقبل وكيل وزارة الدفاع الأمريكية وقائد القيادة المركزية انشاء مدرستي الملك عبدالله للتميز في جرش وسحاب "الجرائم الإلكترونيّة" أحيل إلى مجلس النوّاب نهاية الشهر الماضي 55 عاماًً معدل أعمار حكومة الرزاز وثلث الحكومة من عمان الملف السوري احد الملفات التي بحثت بين الملك ونتنياهو الطراونة عضوا في الاعيان وقبول استقالة المعشر انزال ركاب طائرة أردنية بعد تعطلها في مطار الملكة علياء الدولي.. الصوراني: رسوم المدارس الخاصة ستكون بسيطة وسيتم تحديد نسب معينة لكل مرحلة دراسية الرزاز: التعليم اليوم هو اقتصاد الغد وأن التقدم فيه يؤسس لمستقبل أفضل الحمود يكرم مواطنا ورجال أمن فريق وزاري لمتابعة وظائف قطر للأردنيين نتنياهو يذعن للملك عبدالله الثاني ويزيل نقطة لشرطة الاحتلال في الاقصى فورا
عاجل
 

زفاف البنادق يثير ضجة بالولايات المتحدة

- أثار حفل زفاف شهدته كنيسة التوحيد في ولاية بنسلفانيا احتجاجات في الولايات المتحدة، بعدما حمل المشاركون بالحفل بنادق، من نفس الطراز المستخدم في تنفيذ مجزرة المدرسة الثانوية المروعة في فلوريدا خلال فبراير الماضي.

وحسبما ذكرت وكالة "رويترز"، فقد تجمع 250 زوجا من العرسان الجدد، أو المتزوجون منذ سنوات، في حفل بالكنيسة الواقعة بقرية نيوفاوندلاند في بنسلفانيا، شرقي الولايات المتحدة.

وتنظم الكنيسة حفلات لمباركة الزيجات الجديدة أو القائمة بالفعل، لكن حمل السلاح كان ما ميز الحفل هذه المرة.

وتحسبا لوقوع أي حوادث لا يحمد عقباها، سحبت الكنيسة مخازن الرصاص من البنادق التي حملها الحاضرون خلال الحفل، وفق تلفزيون "wfmz" المحلي.

كما نقلت السلطات طلاب مدرسة ابتدائية في مكان قريب إلى مكان أبعد، تحسبا لحدوث أي مشكلات.

ويقول المشاركون إن الاحتفال كان مرتبا قبل أشهر من وقوع المجزرة المروعة في مدرسة باركلاند في فلوريدا خلال فبراير الماضي.

ودعا كاهن الكنيسة أتباعه إلى حمل الأسلحة أثناء الاحتفال، معتبرا أنها مجرد وسيلة للحماية "فنحن لا نؤذي أحدا".

لكن محتجين أعربوا عن غضبهم إزاء إقامة الاحتفال بعد أيام على مجزرة فلوريدا التي راح ضحيتها 17 شخصا غالبيتهم طلاب مدرسة، قائلين إن المنظمين "لا يراعون مشاعر الآخرين".

وخارج الكنيسة تجمع معارضون لحمل السلاح، رافعين لافتا كتب عليها "اعبدوا الله لا تعبدوا السلاح"، وصب عدد من رواد مواقع التواصل غضبهم على المشاركين في الحفل.

وتقول الكنيسة المثيرة للجدل إن اتباعها يزيدون على 3 ملايين، لكن نقاد وأعضاءً سابقين فيها يقللون من الرقم، مشيرين إلى أنه لا يتعدى عشرات الآلاف.