جفرا نيوز : أخبار الأردن | "النواب" يستذكر الشهيد الزيود
شريط الأخبار
أردني يسطو على بنك في الكويت الإصلاح: ضريبة الدخل انصياع للصندوق مجاهد: امطار في شمال المملكة نهاية الاسبوع موظفو المحاكم الشرعية يضربون عن العمل ابتداء من الغد الاقتصادي والاجتماعي يعقد الجلسة الاخيرة حول نظام الابنية ويرفع توصياته القبض على مطلق النار تجاه مطعم بحي نزال وفاة اربعيني في الزرقاء اثر صعقة "هلتي" ثلاثة اصابات بحادث تصادم في الكرك (صور) كناكرية: سأكون فظّا غليظ القلب على كل من يتجاوز على المال العام النقابات تسلم 28 ملاحظة حول "الضريبة" للحكومة - تفاصيل م.غوشة: نظام الأبنية لمدينة عمان والبلديات لايزال قيد النقاش أكبر نسبة في الإيرادات الضريبية بالأردن تأتي من الفقراء القبض على شخص قام باطلاق النار باتجاه احد المطاعم في العاصمة بالصور - المعشر للنقابات : صندوق النقد قال لنا "انتم بحاجتنا" والطراونة بنود القانون مجحفة المعشر: صندوق النقد يقول للأردن انتم بحاجتنا وليس العكس الاحوال المدنية تطلق 7 خدمات إلكترونية امهال الكليات الجامعية التقنية ستة اشهر لإجراء الترخيص النهائي التربية مسؤولة عن تأمين قبول رويد ! مندوبا عن الملك، رئيس الديوان الملكي يعزي عشيرة الخصاونة النقابات تلتقي اللجنة الحكومية للنقاش حول "الضريبة"
عاجل
 

"النواب" يستذكر الشهيد الزيود

جفرا نيوز - سليمان الحراسيس
 

قرأ مجلس النواب سورة الفاتحة على روح الشهيد راشد الزيود ، وذلك بإقتراح من النائب نواف الزيود في مستهل الجلسة الصباحية لمجلس النواب الاحد.

واستشهد الزيود في اربد حيث تعاملت القوات المسلحة مع مجموعة إرهابية ، وكان الشهيد من بين القوة التي تصدت لهذه المجموعة .

وولد الشهيد الزيود في لواء الهاشمية/محافظة الزرقاء عام1985، وتلقى تعليمه في مدارس التربية والتعليم والثقافة العسكرية التابعة للقوات المسلحة الجيش العربي، وبعد أن أنهى دراسته الثانوية عام 2003 التحق بالخدمة العسكرية كتلميذ مرشح في جامعة مؤتة.

ودرس الشهيد الزيود اللغة الإنجليزية والعلوم العسكرية ليتخرج منها عام 2007 برتبة ملازم ثان، حيث التحق بالوحدات الميدانية، وعمل ضابطاً في وحدات العمليات الخاصة، فيما تدرج في المناصب القيادية وحسب ما تسمح به رتبته، اذ تم ترفيعه إلى رتبة ملازم/1 عام 2010 وإلى رتبة نقيب عام 2013 .


وصدرت الإرادة الملكية بترفيعه إلى رتبة رائد في الثاني من آذار عام 2016 تقديراً لتضحيته، ووقوفه إلى جانب زملائه، رفاق السلاح، في التصدي لمن سوّلت لهم أنفسهم العبث بأمن الوطن والمواطن .