بدء التوقيت الصيفي ليلة الجمعة المقبلة الأمانة تطلق نظام التفتيش الإلكتروني الموحد الملك يبدأ غداً جولة تشمل المغرب وإيطاليا وفرنسا وتونس الاحزاب الوسطية: مواقف الملك تجاه فلسطين هي الأكثر قوة والاشد ضراوة 300 فرصة عمل في التجمعات الصناعية بلواء سحاب الأردنيون يصدرون سنويا (50) مليون زهرة الى مختلف دول العالم ثلث الأطفال في الأردن يعانون من فقر الدم .. (58%) منهم في عجلون والطفيلة إصابة (40) طالبة بأعراض تسمم بإحدى مدارس الزرقاء والصحة ترسل فريقاً طبياً توقيف (5) أشخاص بالجويدة "4" منهم موظفين بالخط الحديدي الحجازي السفيرة عناب تشارك بمسير على الاقدام من العقبة لأم قيس .. "درب الاردن" يعود للواجهة امن الدولة تؤجل جلسة النظر بقضية "الدخان" اسبوعين وتحولها الى محكمة "التمييز" (625) ألف طلب و (27) ديناراً للفرد ..(3) بنوك ستصرف دعم الخبز للقطاع الخاص (4,5) ملايين م3 دخلت السدود وحجم التخزين 190 مليون م3 بنسبة 56% التربية تدرس الغاء الكتب المدرسية للطلاب واستبدالها بأجهزة لوحية وبناء قاعات امتحانات الكترونية بالصور .. مواطن وابناءه يغلقون طريق عام بالإطارات المُشتعلة في الزرقاء لسبب غريب الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز امطار متوقعة اليوم و تغيرات على الحالة الجوية غداً .. تفاصيل بعد إقالتها من السياحة...عنّاب سفيرة للأردن في اليابان «الداخلية» توافق على تشغيل المنطقة الحرة السورية - الأردنية إعادة النظر بضرائب المركبات سيرفع إيرادات الخزينة
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الأحد-2018-03-04 | 05:34 pm

هل يمكن ان تكون الفوسفات على مشارف الافلاس والتصفية؟

هل يمكن ان تكون الفوسفات على مشارف الافلاس والتصفية؟

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي

على مشارف انتهاء العام المالي لشركة مناجم الفوسفات ، و قرب انعقاد اجتماع الهيئة العامة للشركة ، بدأ المساهمون و عديد المراقبون للمشهد الاقتصادي بالتساؤل حول مقدار الخسارة الجديدة التي ستتكبدها الشركة مجددا في ظل تأشيرات واضحة لرئيس مجلس ادارتها د.محمد ذنيبات بأن سعر خام الفوسفات و حمض الفوسفيريك بأدنى مستوياته حيث ان مقدار تدني الاسعار في العام 2017 هو مجموع التدني في العامين 2015 و 2016 ، وسط تنبؤات بتكبد الشركة خسائر قد تصل لما يقارب الـ 60 مليونا حسب مراقبين ، اضافة لمصاريف و مياومات تم صرفها لمجلس الادارة والمدير التنفيذي للشركة بلغت مئات الالاف حسب نواب متابعون.
الشركة والتي تمتلك فيها الحكومة ما يقارب 25% ، وتمتلك مؤسسة الضمان ما يقارب 40% من اسهمها ، يقول مختصون انها ربما تخضع للتصفية اذا ما وصلت خسائرها لضعف رأسمالها البالغ 82 مليون دينار تقريبا .
في هذا السياق يرى رئيس مجلس ادارة الفوسفات د.محمد ذنيبات ان صاحب الحق بالرقابة على اعمال الشركة وادارتها هي الهيئة العامة فقط حسب قانون الشركات ، و تخضع في امورها المالية لرقابة دائرة مراقبة الشركات وهيئة الاوراق المالية خاصة وان الحكومة تساهم بأقل من 51% .
فهل سيأتي يوم تصفى فيه الشركة فعليا جراء تكبدها الخسائر و المتوقع ان يبلغ المتراكم منها ما يقارب الـ 160 مليون  دينار، ام اننا سنشهد نهضة جادة و اجراءات تصحيحية حقيقية تنهض بهذه الشركة من جديد والتي كانت ترفد الخزينة بمئات ملايين الدنانير سابقا ؟