جفرا نيوز : أخبار الأردن | "تمكين" يدعو العمل إلى إنصاف العاملات البنغاليات و تحصيل حقوقهن
شريط الأخبار
مفاجآت وتساؤلات حول القبول الجامعي كناكرية: لا تخفيض حاليا لضريبة المبيعات على مواد أساسية ‘‘التربية‘‘: نتائج تقييم اللغة الإنجليزية دون المستوى المطلوب أجواء حارة نسبيا وانخفاضها غدا دمشق تعلن الانتهاء من تأهيل نصيب العثور على جثة عشريني في منزله بالجبيهة إرادة ملكية بإضافة بنود جديدة على جدول أعمال الدورة الاستثنائية لمجلس الأمة مجلس الوزراء يقر مشروعي القانونين المعدلين لقانوني الكسب غير المشروع والنزاهة ومكافحة الفساد العيسوي يلتقي عدد من المتقاعدين العسكرين لواء ذيبان .. صور الحكومة تقر قانون الضريبة وترسله للنواب بعد تجاهل نتائج لقائهم بالرزاز "الزراعيين" تنوي الاعتصام مجددا الحمود ينتصر لرجال الامن ويكرم رقيب سير طبق القانون على احد النواب ابرز تعديلات الضريبة ..إعادة اعفاءات الصحة والتعليم وفرض تكافل على البنوك النسور تحل مجلس نقابة الفنانين النزاهة تحيل قضايا "موظف قيادي في الاوقاف واخر في العمل ونائب رئيس جامعة" الى المحاكم السياحة : منع دخول السياح لجبل نيبو "امر تنظيمي" رجل سير لنائب "سولف بادب" !! (فيديو) تعاون بين منصة إدراك وشركات الإتصالات في الأردن بالتفاصيل والارقام - بطاقات أداء لأعضاء مجلس الوزراء لأول مرة الحكومة تنفذ 53% من التزامات الـ 100يوم و38% من قراراتها مستمرة من حكومات سابقة
عاجل
 

"تمكين" يدعو العمل إلى إنصاف العاملات البنغاليات و تحصيل حقوقهن

جفرا نيوز - دعا مركز تمكين للدعم والمساندة وزارة العمل لاتخاذ الاجراء اللازم بالإيعاز لمن يلزم، لاعطاء العاملات من الجنسية البنغالية براءة الذمة من قبل الوزارة لغايات استلام مستحقاتهن من مؤسسة الضمان الاجتماعي، هن وكافة العمال الذين تم أو يتم نقلهم من مصانع اغلقت بقرار من الوزارة.
جاء ذلك في كتاب أرسله مركز تمكين لوزارة العمل تعليقاً على المخالفات المتكررة بحق العمال من قبل ادارة مصنع الحديثة في مدينة السايبر سيتي /الرمثا واهمها عدم الالتزام باستصدار تصاريح العمل واذن الاقامة للعمال وتم اصدار القرار باغلاق المصنع ونقل 36 عاملة في 14/3/2015 الى مصنع معجزة العصر و16 عاملة الى مصنع الواحة في مدينة الحسن الصناعية.
واعتبر مركز تمكين أن جميع العمال الذين تم نقلهم هم عمال نظاميون دخلوا المملكة بصورة مشروعة والتزموا بقوانينها وانظمتها، وأن جميع العمال المعنيين اتبعوا الانظمة والتعليمات، واتبعوا قرار الوزارة والتزموا به وبالمصانع التي نقلوا لها حسب الاصول.
وأكد تمكين في الكتاب الذي أرسله إلى وزير العمل أن جميع العمال مشتركون بالضمان الاجتماعي، وجميعهم حصلوا على تصاريح عمل واقامة حسب الاصول حتى تاريخه.
ونوه الى ان 16 عاملة في مصنع الواحة تم اعادتهن الى بنغلادش بسبب اغلاق المصنع و16 عاملة من مصنع المعجزة انهين عملهن والان في بنغلادش دون اخذ حقوقهن من الضمان الاجتماعي، وأن هناك 20 عاملة في مصنع معجزة العصر يواجهن هذه المشكلة ويطلبن الحصول على الضمان الاجتماعي.
وأشار تمكين الى أن انظمة وتعليمات مؤسسة الضمان الاجتماعي تتطلب من العامل الذي يرغب بالحصول على مستحقاته على الحصول على براءة ذمة من وزارة العمل.
وبين أنه لدى مراجعة العمال لوزارة العمل للحصول على براءة الذمة رفضت الوزارة ولا تزال اعطائهم براءة الذمة بحجة ان هنالك عدة اشهر عملوا بها لدى مصنع الحديثة لم يقم المصنع باستصدار تصاريح للعمال عنها.
مع الإشارة الى أن موظفي الوزارة/مديرية عمل الحسن لدى مراجعتهم انهم يعرفون تلك الوقائع ولكنهم لا يستطيعون اعطاء براءة الذمة كون نظام الحاسوب لم يعالج هذه الحالة ويظهر على شاشاته وجود اشهر لم يتم استصدار تصاريح خلالها.
بالاضافة الى ما ذكر فانه بالفترة التي تم اغلاق مصنع الحديثة ونقل العمال كان هناك فترة تصويب اوضاع.
ونوه مركز تمكين على بأن سبب مشكلة العاملات هي عدم متابعة موظفي الوزارة لصاحب العمل الاصلي (الحديثة) في تحميله تكاليف استصدار تصاريح العمل عند اغلاق المصنع من قيمة الكفالات والضمانات، وعدم ادخال البيانات الخاصة بانتقال العمال وتصويب اوضاعهم في حينه وهو الامر الذي ليس من واجب العمال .
ورغم معرفة واقتناع موظفي الوزارة /المديرية بعدالة قضية العمال الا انهم يقفون عاجزين عن انصافهم بسبب عدم قدرتهم على التعامل مع بيانات الحاسب بما يغطي الحالة، فضلاً عن عدم توثيق الحالة.
وعدم اتخاذ الاجراءات القانونية الكاملة بحق مصنع الحديثة عند اغلاق المصنع وتحميله كافة التزاماته بحق العمال والخزينة.
وفي جميع الحالات أكد تمكين أنه على وزارة العمل ان تلحظ وهي المعنية برعاية حقوق العمال ان استصدار تصريح العمل هو حق للعامل وواجب على صاحب العمل ولا يجوز ان يتحمل العامل تبعات تقصير صاحب العمل باستصداره وتقصير العاملين بالوزارة في متابعة ذلك والزامه به.
مع الإشارة الى أنه تم ارسال عدة خطابات الى وزارة العمل السنة الماضية تم شرح فيها هذه المشكلة ولم تتخذ الوزارة اي اجراء منصف لهؤلاء العمال حيث لا نزال بانتظار جواب من قبلكم ومن قبل الدائرة القانونية لديكم حوال ذلك.