جفرا نيوز : أخبار الأردن | الأردن عند " الله " ذو حظ عظيم !
شريط الأخبار
العثور على جثة عشريني في منزله بالجبيهة إرادة ملكية بإضافة بنود جديدة على جدول أعمال الدورة الاستثنائية لمجلس الأمة مجلس الوزراء يقر مشروعي القانونين المعدلين لقانوني الكسب غير المشروع والنزاهة ومكافحة الفساد العيسوي يلتقي عدد من المتقاعدين العسكرين لواء ذيبان .. صور الحكومة تقر قانون الضريبة وترسله للنواب بعد تجاهل نتائج لقائهم بالرزاز "الزراعيين" تنوي الاعتصام مجددا الحمود ينتصر لرجال الامن ويكرم رقيب سير طبق القانون على احد النواب ابرز تعديلات الضريبة ..إعادة اعفاءات الصحة والتعليم وفرض تكافل على البنوك النسور تحل مجلس نقابة الفنانين النزاهة تحيل قضايا "موظف قيادي في الاوقاف واخر في العمل ونائب رئيس جامعة" الى المحاكم السياحة : منع دخول السياح لجبل نيبو "امر تنظيمي" رجل سير لنائب "سولف بادب" !! (فيديو) تعاون بين منصة إدراك وشركات الإتصالات في الأردن بالتفاصيل والارقام - بطاقات أداء لأعضاء مجلس الوزراء لأول مرة الحكومة تنفذ 53% من التزامات الـ 100يوم و38% من قراراتها مستمرة من حكومات سابقة 19 وزيرا سافروا 32 مرة خلال الـ 100 يوم الاولى من عمر الحكومة القبض على شخصين من خاطفي حقائب سيدات في عمان توقيف اربعة اشخاص بقضية حفل " قلق" الحكومة: البنزين ارتفع عالميا الرزاز يفتتح مدرسة الحسبان في المفرق
عاجل
 

الأردن عند " الله " ذو حظ عظيم !

جفرا نيوز - شحاده أبو بقر

الأردن " والله أعلم " , هو عند الله ذو حظ عظيم , وإلا لما أعانه الكريم على السلامة حتى الآن من هول مصائب لم يسجلها التاريخ وتجري عند حواف حدوده منذ سبع عجاف , ويكاد شرارها يصيبه فيرتد بإذن واحد أحد لا قبله ولا بعده !
كرامة الأردن عند الله كبيرة ومحفوظة , فهذا البلد الفقير مالا , الغني نخوة ورجالا , هو من " شال " الحمل وحيدا, فأستقبل وأكرم سائر عباد الله الفارين من جحيم أوطانهم وأعدائهم طلبا للنجاة بأرواح أطفالهم ونسائهم وأسرهم , ووفر لهم ما تيسر من قوت عياله وعمل متعطليه وعلاج وتعليم أبنائه , وسائر متطلبات العيش الكريم , عندما ضاق العالم كله بهم , مثلما ضاقت عليهم الأرض بما رحبت , وهذا هو شأن الأردن وديدن الأردنيين منذ قامت الدولة ! .
وعليه , فمن كان هذا هو حاله وعن طيب خاطر , فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون !, مهما واجه من عسر وظلم وتنكر وعنت وتعمد صدود أيا كان مصدره ! .
وعليه أيضا , فكل من يجافي الأردن خاسر لا محالة , وكل ناكر لجميل الأردن ,هو في خطر من الله قبل عباده , وكل متجاوز متعمد للأردن , سيجد وقريبا ربما , من يسقيه كأس المر مهما زهت له الدنيا ولوإلى حين ! .
نعم بعون الله , هذا البلد وشعبه الصابر المصابر في حفظ الله وحده , وسيندم كثيرا كل من يتعمد تجاهله والتضييق عليه في عيشه وقوته وقوت من يأوي من عباده المحرومين المشردين المهددين بالموت إن عادوا من حيث أتوا , ويقينا فلن يخيفنا نحن الحيارى غلابى الوطن , لا ترمب ولا نتنياهو ولا خططهم العقيمة مهما حاولوا , ففلسطين هي فلسطين , والأردن هو الأردن , وإلى يوم الدين , شاء من شاء , وأبى من أبى . الله جل جلاله من وراء القصد .