جفرا نيوز : أخبار الأردن | المسلماني : تكافؤ الشركاء طريق للنجاح
شريط الأخبار
العثور على جثة شاب ثلاثيني داخل فندق في العقبة قطيشات: تفعيل رئيس تحرير متفرغ للمواقع الإلكترونية بداية العام المقبل طقس معتدل مائل للبرودة ليلا النقابات تعد ملاحظاتها حول «الضريبة» للنقاش أمام اللجنة الحكومية اليوم ضبط 3 اشخاص حاولوا الاحتيال على عربي ببيعه "مليون دولار" مزورة التنمية : فيديو اساءة فتاة الـ 15 عاما (قديم) الرزاز : نسعى للوصول لحكومة برلمانية خلال عامين والأردن سيدفع ثمنا غاليا بدون قانون الضريبة كناكرية: المواطنون سيلمسون اثر اعفاء وتخفيض ضريبة المبيعات بدء تطبيق تخفيض وإعفاء سلع من ضريبة المبيعات اعتبارا من اليوم اغلاق مخبز واتلاف 7 اطنان من المواد الغذائية بالعقبة العيسوي يلتقي وفدا من نادي البرلمانيين اعمال شغب في مستشفى المفرق اثر وفاة شاب وتحطيم قسم الطوارئ 66 اصابة في 122 حادثا الغذاء والدواء تتلف أسماكا فاسدة كانت معدة للتوزيع على الفقراء في مخيم اربد - وثائق البدء بتأهيل شارع الملك غازي في وسط البلد قريبا تفكيك مخيم الركبان وآلاف النازحين سينقلون إلى مناطق سيطرة الدولة السورية "الخارجية": لا رد رسمي بشأن المعتقلين الأردنيين الثلاثة المعشر: الأردن يُعاني من غياب الاستقلال الاقتصادي أجواء معتدلة نهارا ولطيفة ليلا الاتفاق على حلول لخلاف نظام الأبنية
عاجل
 

المسلماني : تكافؤ الشركاء طريق للنجاح

جفرا نيوز - قال النائب السابق ورجل الأعمال امجد المسلماني أن أهم عنصر يجب توفره عند التفكير في أي مشروع هو وجود شريك جاد ولدية القدرة والنية للعمل وتحقيق النجاح.
وأضاف أنه ومن خلال تجاربه العديدة كان السبب الأهم في النجاح أو في بعض الحالات الفشل هو الشريك فأما أن يعطيك الشريك طاقة إيجابية أو يجعلك تدور في سلسلة سلبيات لا نهاية لها.
وأكد على أنه ينصح كل من يرغب الدخول في شراكات وقبل أي شيء أن يدرس الطرف الآخر من جميع النواحي مادية وشخصية ومع التركيز على سيرة الشريك الماضية حيث أنها تعطيك صوره واضحة عما يمكن أن يصدر من هذا الشريك مستقبلا.
ونوه المسلماني على أهمية وجود حد أدنى من التوافق النفسي وأن يكون الشريك قادر على الاستماع للرأي الآخر وهدفه تحقيق النجاح بخطى ثابته وليس فقط الطمع والنية السيئة في هدر اموال الشريك الذي عمل بجد كبير لإنجاح استثماره.
واشار أنه يجب دوما التركيز على توفر الخبرة المناسبة مع طبيعة المشروع وليس فقط البحث عن شريك يدعي أنه مليء ماليا وقد تكتشف أحيانا عكس ذلك.
وشدد المسلماني على ضرورة أن يكون الشريك بعيدا عن التنظير الفارغ غير الهادف سوى لهدر الوقت والجهد كمان أن هناك نوع من الشركاء هدفة البحث عن نقاط ضعف يتصورها خياله المريض لكي يستخدمها ذريعة عند فسخ العقد.
واضاف أن الشراكة السليمة المبينة على حسن النية والبعيدة عن الأطماع والحب المرضي للمال والقائمة على أن الجميع في مركب واحد سيكون حتما مصيرها النجاح.