جفرا نيوز : أخبار الأردن | 4 ملايين نسمة يسكنون عمّان
شريط الأخبار
المعشر: ضريبة البنوك من أعلى النسب عربيا وبرفعها يتضرر المواطن المتابعون يتبارون في نقد بث مباراة الفيصلي والسلط .. والعدوان يعتذر إنجاز ببعض الملفات وتقصير بأخرى في 100 يوم من حكومة الرزاز الرزاز ينتصر لمبادرة "شباب البلد همة وطن " بعد منع فعاليتهم العيسوي يلتقي وفد من جرش وعدد من عشيرة بني عطية وشباب القطارنة .. صور أردني يسطو على بنك في الكويت الإصلاح: ضريبة الدخل انصياع للصندوق مجاهد: امطار في شمال المملكة نهاية الاسبوع موظفو المحاكم الشرعية يضربون عن العمل ابتداء من الغد الاقتصادي والاجتماعي يعقد الجلسة الاخيرة حول نظام الابنية ويرفع توصياته القبض على مطلق النار تجاه مطعم بحي نزال وفاة اربعيني في الزرقاء اثر صعقة "هلتي" ثلاثة اصابات بحادث تصادم في الكرك (صور) كناكرية: سأكون فظّا غليظ القلب على كل من يتجاوز على المال العام النقابات تسلم 28 ملاحظة حول "الضريبة" للحكومة - تفاصيل م.غوشة: نظام الأبنية لمدينة عمان والبلديات لايزال قيد النقاش أكبر نسبة في الإيرادات الضريبية بالأردن تأتي من الفقراء القبض على شخص قام باطلاق النار باتجاه احد المطاعم في العاصمة بالصور - المعشر للنقابات : صندوق النقد قال لنا "انتم بحاجتنا" والطراونة بنود القانون مجحفة المعشر: صندوق النقد يقول للأردن انتم بحاجتنا وليس العكس
عاجل
 

4 ملايين نسمة يسكنون عمّان

جفرا نيوز - قال نائب امين عمان المحامي حازم النعيمات إن عدد سكان مدينة عمان يبلغ اليوم حوالي 4 ملايين نسمة بزيادة مليون ونصف المليون خلال العشر سنوات الأخيرة .

واضاف خلال ورشة عمل لبناء القدرات تحت عنوان ' التخطيط الإستراتيجي للتنمية الإقتصادية المحلية ' ان هذه الزيادة أوجدت ضغوطات وتحديات أمام أمانة عمان لتوفير خدمات البنية التحتية وتنظيم شوارع ، ودور المدينة في التنمية الإقتصادية والإجتماعية وجعل المدينة جاذبة للإستثمار وموفرة لفرص العمل للمواطنين .

وقام على تنظيم ورشة العمل ، مركز التكامل المتوسطي CMI ، بالشراكة مع أمانة عمان والبنك الدولي وموئل الأمم المتحدة ( الهابيتات ) والتعاون الدولي الألماني GIZ ، وبدعم من الحكومة المحلية للمدن المتحدة _ الشرق الأوسط وغرب أسيا UCLG _ MEWA .

وتهدف الورشة الى تحسين القدرات في التخطيط للتنمية الإقتصادية المحلية للمجتمعات المضيفة للأجئين / المهجرين قسراً في الشرق الأوسط وتركيا وخارجها ، ودعم التعليم الإقليمي بين الحكومات المحلية المضيفة ، وتعزيز الشبكة الإقليمية ' HMLN ' .

وتستهدف الورشة التي تتواصل اعمالها حتى يوم الخميس المقبل حوالي 45 ألف موظف وممثلين منتخبين للحكومات المحلية من الأردن ولبنان وفلسطين وتركيا والعراق ، مع مشاركين مختارين من بلدان أخرى مثل الأفغان لتبادل المعرفة غبر الأقاليم .

وقال النعيمات إننا فخورين بأن هذه الورشة التي عقدت في مدينة عمان ، المدينة التاريخية ، المضيفة التي إستقبلت على مدى العصور أطياف من المهاجرين الذين شكلوا المدينة التي نعرفها اليوم من خلال إندماج ثقافاتهم مع ثقافة الشعب الأردني الذي إستقبلهم وتقبلهم وشاركهم في جميع الموراد المتوفرة لديه .

وقال مستشار وزير البلديات عهد الزيادات أننا في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تعيشها دولتنا على المستوى الكلي نتيجة عوامل عديدة منها الحروب وأزمات اللجوء وشح المواد الطبيعية ، فقد أصبحت العقبة الإقتصادية المحلية المرتبطة بالتخطيط الإستراتيجي أهم الطرق وأسرعها لمساعدت البلديات والإدارات المحلية للتخلص من مشاكلها المالية والإقتصادية وعلى رأسها تحقيق النمو الإقتصادي وتوفير فرص العمل ومكافحة الفقر .

وأضاف الزيادات أن التنمية الإقتصادية المحلية تحتاج الى عدة عوامل للبدء بها وهي بناء قاعدة بيانات تمكن من خلالها إعداد خطط التنمية المحلية ، إضافة الى تظافرالجهود بين كافة القطاعات الخاصة والعامة .

كما إستعرض عدد من المتحدثين في الورشة عمليات التخطيط الإستراتيجي للتنمية الإقتصادية المحلية التي وضعتها الحكومات المحلية المضيفة للأجئين حيث ركز المشاركون على التخطيط الإقتصادي وتبادل الافكار لتحسين و تطوير إستراتيجيات التنمية الإقتصادية المحلية في سياق أزمة اللأجئين .