جفرا نيوز : أخبار الأردن | اهمال وتخريب لمدخل العقبة والسلطة تبحث عن مشاريع الملايين "صور"
شريط الأخبار
إدخال السيارات السورية العالقة في الأردن عبر "نصيب" لتسوية أوضاعها 108 لاجئين سوريين يغادرون عبر جابر السعودية تلغي رسوما كانت فرضتها قبل أيام على الشاحنات الأردنية الرحامنة ومساعديه يزورون مركز جمرك جابر وقف إدخال المركبات والمغادرين لمعبر جابر بحلول الـ3 عصراً بيان صادر عن حزب ( زمزم ) حول الأراضي الأردنية "الباقورة والغمر" مسيرة شعبية للمطالبة باستعادة الباقورة والغمر الفايز : الجغرافيا والمناطقية بالتعديل الوزاري جزء من ثقافة الأردنيين رئيس مجلس الشعب السوري يستقبل وفدا من نقابة المحامين الأردنيين الرزاز يصف المادة ١١ من الجرائم الإلكترونية بالمصيبة هيكلة مديريات برئاسة الوزراء.. وطاقم شويكة ينتقل معها الأردن والمغرب : 60 اتفاقية لا بد من تفعيلها، ورحلات طيران في نيسان المقبل معبر جابر: إعفاء شركات التخليص من رسوم ترخيص البلدية والنقابة أجواء مائلة للبرودة ورطبة ليلا المجالي: الباقورة مسجلة باسم اسرائيليين والغمر استأذنوا لاستخدامها لأغراض بحثية ضبط شخصين حاولا اختطاف طفلين في لواء بني كنانة 999أردنيا و393 سوريا غادروا إلى سوريا عبر جابر الخميس الرزاز : تعزيز الثقة مع المواطن يكون عبر التوافق على طرح الحلول والاولويات الايعاز للمراقبين الماليين في الوزارات والدوائر الحكومية بتعزيز الرقابة المالية الرزاز: العاصمة الجديدة ليس أكثر من مقترح
عاجل
 

اهمال وتخريب لمدخل العقبة والسلطة تبحث عن مشاريع الملايين "صور"

جفرا نيوز - محرر الشؤون المحلية

بعد ان كان موقعا جميلا وذات رمزية ودلالة هامة لكل القادمين لمدينة العقبة من الطريق الصحراوي، ويلاقى استحسان المواطنين والزوار والسياح ،فـكان العديد منهم لا يفوّت فرصة التوقف في ذلك الموقع والتقاط صور تذكارية فيه.
ذلك الموقع الذي كلّف خزينة السلطة عشرات الالاف من الدنانير لانشائه وتأهيله وانارته ، حتى انها قامت بتعيين 12 موظفا مهمتهم فقط الاعتناء بذلك المكان وحراسته وخدمته، ناهيك عن وجود ذلك المركب الاثري الذي تم وضعه والتبرع فيه من قبل احد ابناء العقبة كان قد ورثه عن ابائه واجداده ، اضافة لشجر النخيل المثمر والاضاءة الجميلة وغير ذلك من اللمسات الجمالية.
المارّ من ذلك الموقع هذه الايام سيكتشف مدى الاهمال الكبير فيه وكيف تحول من مكان يقصده الزوار للتوقف فيه والتقاط الصور الى مكان مهجور تعبث فيه النفايات ويسوده الاهمال الكبير والتخريب دون ان نعلم اين ذهبت طواقم العمال الخاصة به ، او حتى المبررات التي دعت سلطة العقبة لاهماله وهو مدخل رئيسي للمدينة !
فـمن المسؤول عن ذلك التخريب ، وهل هو متعمد ومقصود ، واين رقابة السلطة عن ذلك الموقع ؟ اسئلة نطرحها علّنا نجد اجابة او تجاوبا ينهي معاناة موقع كان في ايام خلت "جميلا " ، ام ان توجهات السلطة حاليا هي دفع ملايين الدنانير على انشاء وتأهيل ميادين ومشاريع تجميلية داخل المدينة فقط ؟