جفرا نيوز : أخبار الأردن | من يخترق السلطة التنفيذية يا دولة الرئيس .. ولم توفق في "باب الحارة"
شريط الأخبار
مياه الامطار تداهم منازل وخيام في الزرقاء والمفرق الأمطار تغلق طريق الشجرة في الرمثا الامانة: مواتير شفط عملاقة لسحب المياه من الانفاق الامن يحذر السائقين من الحالة الجوية السائدة التعليم العالي يطلب من الجامعات الطبية إستكمال متطلبات الترخيص - قرارات المجلس المالية تؤكد : تعديلات "ضريبة الدخل" لن تمس الشريحة الأكبر من الموظفين الرزاز يؤكد: التربية تحترم حق المعلمين في التعبير الحمود يكرم ثلاثة من مرتبات امن العقبة مهندس أردني يرفض العمل بمشروع الغاز الإسرائيلي الخدمة المدنية: التشريعات تحظر إضراب واعتصام مـوظفي القطـاع العام تنقلات لقضاة متدرجين - اسماء بالصور - %69 من الاردنيين :ظروفنا الاقتصادية اسوء من قبل عام والحكومة تسير بالاتجاه الخاطيء جلسة مشتركة لمجلس الامة حول قانوني "المسؤولية الطبية" و"الاعلى للشباب" 168 مليون دينار تنفق سنويا على مساعدات الأسر الفقيرة الطويسي يحاضر في معهد الدوحة القطري .. الاحد النائب السابق البطاينة..( النخب السياسية الاردنية بين الغياب والتغيب!!؟؟) الأمير خالد يوجه دعوة لمؤازرة المنتخب السعودي لذوي الاحتياجات الخاصه «مخمور» باجتماع حكومي في الأردن بيان لمطاعم «سنترو»: وزير حالي وموظفو الأمانة جماعة عمان لحوارات المستقبل تصدر ورقة رأي ورؤيا حول الحالة الوطنية
عاجل
 

من يخترق السلطة التنفيذية يا دولة الرئيس .. ولم توفق في "باب الحارة"

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي

خلال مرافعته التي تقدم بها تحت القبة للدفاع من خلالها عن حكومته تارة ، ولمدح مجلس النواب وانجازاته تارة اخرى ، مرر رئيس الوزراء د.هاني الملقي رسالة لشخوص في السلطة التنفيذية متهما اياهم بـ " القيام باختراقات داخلها " ، الا انه عاد واتبع الاتهام بان تلك الاختراقات " امر صحي " !
يبدو ان الملقي الذي "يكسر ويجبر" بذات الوقت ،يريد ان يوصل رسالة لاشخاص داخل حكومته ممن يعملون ضدها او يفضحون اسرارها ، فارتفعت اصوات المتسائلين عن اولئك ومن هم وماهي مواقعهم ، خاصة بعد استهجانه للغة التشكيك والتكذيب من قبل البعض ،والتطرق لإخفاقات الحكومة .
كما انتقد رئيس الوزراء خلال جلسة النواب اليوم الثلاثاء طريقة تداول مرضه من قبل المواطنين بعدما وصف مرضه بانه اصبح حلقة من حلقات باب الحارة .
الملقي تناسى او نسي انه رئيس وزراء الاردن وانه مازال على رأس عمله ، وان من حق المواطن الاردني ان يعلم الوضع الصحي لرئيس حكومته ، خاصة بعد ان حاول الاعلام الرسمي اخفاء الامر اكثر من مرة وتضاربت تصريحات المسؤولين بذلك الشأن الذي اثار قلق المواطنين !
دولة الرئيس ان كان من يعمل ضدك او ضد الحكومة في السلطة التنفيذية فاكشفه واخرجه وانت صاحب الارقام القياسية بالتعديلات الوزارية ، فاسلوب الرسائل لا يسمن ولايغني من جوع .
كما ان انتقادك للشعب الاردني ليس بمكانه ، فلو كنت متقاعدا اوفي منزلك لما ثارت كل تلك الجلبة حولك وحول مرضـك " داعين الله لك بالشفاء التام " ، فـ كان لزاما عليك شكرهم والامتنان لدعواتهم بدلا من شكر النواب واصحاب المعالي ..