جفرا نيوز : أخبار الأردن | قشوع : الاردن خسر 16 مليارا في 10 سنوات والاوراق الملكية نهج وخطة عمل
شريط الأخبار
كشافة الفيصلي" يمهلون الإدارة حتى نهاية رمضان" عمليات عظام متقدمة في مستشفى الأمير راشد العسكري الأمانة : 40 ملاحظة يومياً حول أعمال إنشائية وحفر خارج أوقات الدوام العتوم : لا افراج عن فارضي الاتاوات الا بالقانون الامن ينفي اطلاق نار داخل بلدية الكرك احباط محاولة سلب على احد البنوك والقبض على المتورط الحالة الجوية خلال الأسبوع الثاني من رمضان الملك ينعم على مؤسسات ورواد بوسام الاستقلال (أسماء) الملقي في عيد الاستقلال: الاردنيون يجددون البيعة مع كل مطلع شمس تشرق عليهم عندما يُكرّم الملك الباشا قطيشات .. بالصور - الملك يرعى الاحتفال الوطني بالعيد الـ72 لاستقلال المملكة مشروع لانتاج الغاز الحيوي في المناطق النائية في الاردن الملك والرئيس المصري يعقدان مباحثات في القاهرة الأمانة توقف مراقبا وتحيله للتحقيق لاساءته لعامل وطن الكهرباء تعطل اقسام العناية الحثيثة والكلى في مستشفى جرش العمل تنهي احتجاجا عمالياً في مدينة الحسن الصناعية الأردنيون يحتفلون بالعيد الـ72 لاستقلال المملكة غدا ارتفاع حوالات المغتربين الأردنيين 6 اصابات بحادثي سير في اربد وعمان طائرة إخلاء طبي تنقل مواطنا من عُمان
 

قشوع : الاردن خسر 16 مليارا في 10 سنوات والاوراق الملكية نهج وخطة عمل

جفرا نيوز - استضاف منتدى الرصيفة الثقافي الوزير الاسبق د.حازم قشوع بجلسه حوارية تحت رعاية محافظ الزرقاء د.محمد سميران ، اكد فيها قشوع على ضرورة ايلاء الاوراق النقاشية التي طرحها الملك اهمية بالغة واعتبارها نهجا وخارطة طريق اصلاحية بكافة المجالات السياسية والاقتصادية والتعليمية .
وبين قشوع ان الاوراق النقاشية الملكية طالبت المواطن المشاركة في صياغة القرار الاستراتيجي، حيث تناول جلالته في الأوراق النقاشية الخمس الأولى العديد من الأفكار والرؤى حول مسار عملية الإصلاح السياسي، سواء في تطوير الممارسات الضرورية للديمقراطية، والأدوار المأمولة من كل طرف في العملية السياسية.
وفي الورقة النقاشية السادسة حدد جلالته الاستراتيجية الوطنية العظمى للدولة المدنية (التي تحدد أين نحن الآن والى أين نريد أن نصل ) ضمن محاور: سيادة القانون، وتطوير القضاء، والدولة المدنية، ومحاربة الواسطة والمحسوبية.
كما اشار قشوع الى ان الملك ترأس عدة اجتماعات لمتابعة تنفيذ توصيات اللجنة الملكية لتطوير القضاء أكد فيها على ضرورة الانتقال إلى مرحلة التنفيذ , من خلال التنسيق مع رؤساء السلطات لترجمة التوصيات على أرض الواقع ، وضرورة تطبيق البرامج والخطط التنفيذية لتحقيق الأهداف.
ولفت قشوع انه وفي الورقة النقاشية السابعة حدد الملك الاستراتيجيات التخصصية بدءًا بوزارة التربية والتعليم لأهميتها في بناء عناصر قوة الدولة ، وبناء القدرات البشرية وتطوير العملية التعليمية، والاستثمار في الموارد البشرية والفكر البشري.
واكد قشوع انه بصدد اطلاق كتاب يعكف على العمل به حاليا سيحمل اسم استراتيجية وطنية من الاوراق الملكية ، وفي سبع ابواب ،سيجمع فيه ما يقارب الـ 42 مقالا كان قد نشرها في صحيفة الرأي حول الاوراق النقاشية السبع لجلالة الملك سعيا منه للدفع بتلك الاوراق لتكون نهجا واستراتيجية وخطة عمل .
وبين وزير البلديات الاسبق ان الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس هي حق مشروع وهي وصاية محمدية هاشمية، كما لفت الى ان الاردن قدم قصة نجاح تحترم من خلال الحفاظ على مكتسباته وانجازاته في فترة ما يسمى بالربيع العربي من خلال اعتماده على استراتيجية احترازية تعتمد على حفظ المنجز والممتلك على الرغم من كل الحراكات في البلاد وحوله من الدول.
كما بين ان الاردن ونظرا لبعض السياسات الحكومية غير الحكيمة فقد العديد من الكفاءات العلمية والامنية والتقنية وخسر مايقارب 16 مليار دينار خلال العشر سنوات الاخيرة من خلال هروب الاستثمار والمستثمرين ، مناديا بخلق بيئة استثمارية جاذبة في الاردن ، مشيرا الى ان اكثر من 6 مليارات دينار يتم استثمارها بالعقار في دبي من قبل اردنيين ، كما ودعا الى العمل على رفع شأن الدبلوماسية الاردنية في الخارج ودعم جواز السفر الاردني .
وطالب قشوع بتطوير المناهج بما يتوائم مع العصر الحديث والمتسارع منتقدا ان تبقى المناهج على حالها منذ خمسين عاما ،وبتنفيذ الرؤى الملكية في هذا الشأن والتي جائت بورقة الملك النقاشية السابعة.
وحضر اللقاء بجانب محافظ الزرقاء ، رئيس بلدية الرصيفة اسامة حيمور ، ونائب متصرف الرصيفة بشار الدبوبي ونائب مدير شرطة الرصيفة و رئيس منتدى الرصيفة الثقافي محمود الصالح وعدد من ممثلي الفعاليات الحزبية والشعبية ومؤسسات المجتمع المدني في اللواء،  وادار الحوار الاعلامي شادي الزيناتي.