جفرا نيوز : أخبار الأردن | وجود محمد صلاح بصفوف "ليفربول" يرفع قيمة علامة النادي لـ 300 مليون دولار
شريط الأخبار
الذهب ينزل لأدنى مستوى في 5 أشهر بيان صادر عن مكتب النائب ابراهيم ابو السيد رجال أعمال يهددون باضراب مفتوح عن الطعام تنقلات في الامن العام (اسماء) تقدير فلسطيني لمواقف جلالة الملك عبدالله الثاني القبض على مطلوب مصنف خطير بحقه ١٣ طلب امني في جرش أجواء حارة نسبيا نهار اليوم ولطيفة ليلا خليفات مديرا للعطاءات الحكومية وفاة سادسة من مصابي انفجار صوامع العقبه الملك يحضر مأدبة افطار القوات المسلحة بتكليف من رئيس الوزراء .. المبيضين يزور مصابي غزة .. صور لا عطلة رسمية الخميس وفاة 3 أطفال غرقا في مأدبا الملكة رانيا تزور جمعية دار الأيتام الأردنية في ماركا اقرار قانون الجرائم الإلكترونية (مسودة القانون) الملقي: قانون الضريبة الجديد أنجز وسيحال الثلاثاء للنواب السفارة الامريكية ترجح عودة ووستر قائما باعمال السفارة في عمّان وزير الداخلية ومدير الامن العام يتفقدان جسر الملك حسين .. صور صدور الارادة الملكية بقبول استقالة مبيضين من إدارة موارد تنقلات ادارية واسعة في التربية - اسماء
عاجل
 

وجود محمد صلاح بصفوف "ليفربول" يرفع قيمة علامة النادي لـ 300 مليون دولار


كشف التقرير السنوي لمؤسسة 'براند فاينانس' الذي يقيس العلامات التجارية لأندية كرة القدم، ارتفاع العلامة التجارية لفريق ليفربول الإنجليزي لكرة القدم خلال العام الجاري 2018، بمعدل هو الأعلى بين الفرق العالمية العشرة الكبرى، بلغ 33%، وهو العام الذي شهد انتقال النجم المصري محمد صلاح إلى النادي العريق، وتوهجه وسيطرته على أهم الألقاب الفردية وقيادته الفريق لنهائي دوري الأبطال الأوروبي أمام ريال مدريد، بفضل أهدافه الحاسمة.

وحصد صلاح جوائز أفضل لاعب بالدوري الإنجليزي من قبل رابطتي اللاعبين المحترفين والنقاد والاتحاد الإنجليزي، وفاز بجائزة هداف الدوري بـ 32 هدفاً، فضلاً عن تحطيمه غالبية الأرقام القياسية الخاصة بالتهديف.

وزادت قيمة علامة ليفربول الإنجليزي 296 مليون دولار دفعة واحدة، وهي ثاني أعلى زيادة خلال عام، بعد مانشستر سيتي بطل نسخة الموسم الحالي من الدوري الأكبر عالمياً، والذي ارتفعت قيمته 310 ملايين دولار، وبذلك ارتقى ليفربول 3 مراكز في قائمة أكبر 50 علامة تجارية لأندية كرة القدم، ليحل في المركز السادس بدلاً من التاسع في عام 2017، بحسب صحيفة 'البورصة' المصرية.

كما زادت قوة العلامة التجارية لنادي ليفربول، لترتفع إلى 90.4 درجة، من بين 100 درجة، لتحتل المركز السادس بدلاً من السابع في العام الماضي، ضمن قائمة تصدرها برشلونة الإسباني بـ 96.6 نقطة.

واستفاد ليفربول من توسعة استاد آنفيلد مؤخراً إلى 54 ألف مقعد، ما رفع إيرادات المباريات وفتح آفاقاً أوسع للإيرادات التجارية، مع ارتفاع دخل المباريات بأكثر من 20%، علاوة على زيادة عوائد البث الفضائي للدوري الإنجليزي 25%.

وزادت العائدات التجارية في موسم 2017-2018 بعد طرح قميص جديد ترعاه شركة 'ويسترن يونيون' الأميركية بقيمة 25 مليون جنيه إسترليني سنوياً، بينما يواصل بنك ستاندرد تشارترد رعايته رسمياً للنادي منذ 8 سنوات.

وقال التقرير إنه رغم خسارة النادي لاعب خط الوسط المؤثر فيليب كوتينهو، الذي وقع لبرشلونة مقابل 110 ملايين جنيه إسترليني، إلا أن صفقة توقيع محمد صلاح مقابل 37 مليون جنيه إسترليني قلبت النادي رأساً على عقب، بعدما بات المصري نجم الموسم المنتهي من الدوري الإنجليزي.