بالصور .. الرمثا تلتحق بمسيرات المتعطلين عن العمل باتجاه العاصمة عمان بالاسماء .. إحالة عدد من الضباط في الامن العام للتقاعد الضمان: مؤسّسات المجتمع المدني مُلزَمة بشمول موظّفيها بالضمان ارتفاع عدد شهداء "انفجار السلط" الى(5) شهداء بوفاة الملازم أول عمر الرحامنة مرتب امن وقائي اغلاقات وتحويلات مرورية في عمّان - أسماء ارتفاع درجات الحرارة الايام الثلاثة المقبلة - تفاصيل (3) إصابات خطيرة لمصابي حادثة انفجار اسطوانة غاز اثناء محاولة شخص الانتحار في المفرق البنك المركزي يرد على معلومات حول ملكية الوزير الحموري للأسهم و يؤكد : كل ما تم تداوله غير صحيح رئيس الديوان الملكي «يمتصّ» غضب المحتجين الأردنيين بشعار «الوظيفة حق»… ويحرج حكومة الرزاز حالة الطقس ودرجات الحرارة العظمى والصغرى ليوم السبت 23/2/2019 ترجيح عدم انعقاد الجلسة الافتتاحية في قضية «الدخان» الأسبوع الحالي “إذن التمييز” يوقف تنفيذ ترحيل سكان بـ”المحطة” “البرلمانات العربية” تعقد مؤتمرها بعمان لنصرة القدس وكالات التصنيف الائتماني: الدين العام الأردني سجل 96 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي مراد: فرص العمل التي تحدث عنها رئيس الديوان الملكي ستكون بالتنسيق مع الحكومة عطية: في زمن عز فيه الرجال.. تأتينا رياح الرجولة الحقة من الكويت الزبن يعود مصابي انفجار اسطوانة الغاز بالخالدية (صور) كناكرية: سنتعامل بحزم للحد من تجارة الدخان المهرب بين الثَّبات و التعنُّت ،الحكومة مثالاً الاردن يشارك في مشاورات «التحالف الاستراتيجي للشرق الاوسط»
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الخميس-2018-05-24 | 02:34 pm

عندما يُكرّم الملك الباشا قطيشات ..

عندما يُكرّم الملك الباشا قطيشات ..

جفرا نيوز - خاص -
حين يقوم الملك بتكريم رجالات الوطن، فذلك اعمق من فكرة "البروتوكول" الرسمي الدارج في مؤسسة السلطة، فالأمر اقرب الى مبادلة البيعة، والعامل المشترك أوحد هو الوطن.
الملك حفيد المؤسس والباني من ملوك بني هاشم، بنى واسس ، ورجالات الاردن وقفوا جنبا ومن يمين ويسار وشمال الى جانب مليكهم دافعين باتجاه مشروع الاردن الوطن ، ليقوم الملك بمبادلتهم البيعة، فلا يُكرّم الا راعي أصيلة وأولى، فكان تكريم الملك اليوم لنخبة من ابناء الاردن ممن وسمت بهم الحالة الاردنية كمسؤولين اشارت انجازاتهم عليهم بالبنان وهم من صنعوا حاضر ومستقبل الاردن الحديث.
فقد كرم جلالة الملك عبدالله الثاني - على هامش الاحتفال الوطني لذكرى الاستقلال الـ 72 - المدير السابق لدائرة الاحوال المدنية والجوازات مروان قطيشات، بوسام الملك عبدالله الثاني بن الحسين للتميز من الدرجة الاولى، لجهوده الكبيرة وخدمته الطويلة في العمل الحكومي ، ولدوره الكبير بالنهوض باداء دائرة الاحوال المدنية والجوازات وحصولها لاول مرة على جائزة الملك عبدالله لتميز الاداء الحكومي.
تكريم الملك للباشا قطيشات، جاء لتاريخ الرجل الطويل في خدمة الوطن وبصماته الواضحة في مؤسساتها ، والاثر الكبير الذي تركه في كافة المواقع التي شغلها وكان مثلا للمسؤول المنضبط والمنتج والقيادي .
وكان قطيشات قد أحيل على التقاعد قبل نحو عام بعد خدمة وظيفية إستمرت 42 عاما قضى منها 12 عاما في إدارة "الجوازات والأحوال المدنية" كأحد أهم مرافئ الدولة الأردنية و30 عاما قبلها كضابط رفيع المستوى في جهاز المخابرات العامة وما بينهما رئيسا لدائرة المطبوعات والنشر ، فعمل كل تلك السنين ولم ينتظر شكرا يوما ، حتى اتاه التقدير من قمة الهرم في الدولة الاردنية.
فـغادر مروان باشا دائرة الجوازات العامة والأحوال المدنية مخلفا وراءه نظاما عصريا حديثا أوصل الدائرة لمستوى متقدم من التنظيم والإنضباط والتحديث وحققت الانجازات فيها بما لاينكره الا جاحد ، ما اثار اعجاب كل من راجع ويراجع هذه الدائرة منذ ان تولى مسؤولية ادارتها ، وقبلها عرفّه كل من زامله في دائرة المخابرات العامة ، انه كان وظل يتمتع بخلق رفيع .
ومن البديهيات أن من تدرج في الوظيفة قرابة نصف قرن فان ذلك يعني ان الجنرال قطيشات لم يكن في سنوات خدمة وظيفية بقدر انه احد مكونات المشروع الوطني للدولة الاردنية ، واداة في ماكنة البناء الحديث ، ومن الرجالات الذين ربما غادروا الواجهة الرسمية لكنهم مرجعيات لها وبها حاضرون.
الباشا ابو عدي المدافع الشرس عن اردنه واردنيته ظل وفيا وحريصا ومدافعا عن موقف الدولة الاردنية قائما بواجباته بكل امانة واخلاص ، فكان مثالا للموظف العام الذي لا يعرف للظلم طريقا.