توقيف (4) موظفين في الجويدة بجناية استثمار الوظيفة والتزوير الخارجية : السلطات الايرانية تفرج عن الاردنيين الثلاثة المحتجزين لديها العين المعايطة يطالب الرزاز بانهاء ملف مصنع الجمل والرئيس يعد خيرا (381) مليون دينار حاصلات جمرك عمان خلال "2018" - تفاصيل (48) ألف مسجل لدعم الخبز حتى ظهر الاربعاء إرتفاع أسعار الذهب محليا (30) قرشا "حرية الصحفيين" رد الجرائم الالكترونية فرصة للحكومة لإجراء تعديلات أفضل القبض على شخص عربي بحوزته (1) كغم من مادة الكوكائين المخدرة الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز أم و أب مطلوبان للتنفيذ القضائي بسبب (500) دينار يناشدان مدير الامن العام والديوان الملكي وفاة و(20) إصابة بحادث تصادم في الحُمر بدء التسجيل لدعم الخبز (رابط) توجه لإعفاء المنشآت من غرامات العاملين غير المسجلين بالضمان “النزاهة” تنصف المستثمرين ومتخذي قرار زيادة رأسمال “الملكية” المعاني: نعد لإدراج “التربية الإعلامية” لطلبة المدارس.. وكمساق إجباري بالجامعات الحكومة: مبادرة لندن لتعظيم دور القطاع الخاص وعرض الفرص الاستثمارية ارتفاع طفيف على درجات الحرارة .. وأمطار حتى الجمعة البدء بحملة للتفتيش على الدخان المهرب وعقوبات تصل الى السجن وتشكيل فرق مدنية متخفية للكشف على المتهربين العمل" تعلن عن رابط الكتروني للمقبولين لخدمة وطن غنيمات: الحكومة لن تعود من لندن بالمليارات
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الخميس-2018-08-09 | 10:36 am

عزت الدوري بوجه رسالة الى العرب و إيران

عزت الدوري بوجه رسالة الى العرب و إيران

جفرا نيوز - 
وجه عزت إبراهيم الدوري نائب الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، كلمة إلى الشعب العراقي وقوات الجيش، بمناسبة يوم الثامن من آب، حيث تحل الذكرى الثلاثون، لانتهاء الحرب العراقية - الإيرانية في ثمانينات القرن الماضي، والتي استمرِت أكثر من ثماني سنوات.وقال الدوري، في كلمته، إن الانتفاضة ضد إيران والفاسدين هي طريق الخلاص، موجها التحية إلى ما وصفها "انتفاضة شعبنا في الجنوب والفرات الأوسط وبغداد"، وذلك وفقا لوكالة "yesiraq" العراقية.وأضاف: "ها هم أبناء ضباط وجنود جيش القادسية يقفون بشجاعة ضد الغزو الإيراني، مؤكداً أن العراق كان سدا منيعا يحمي العرب والعالم من شرور إيران، أما الآن فما يحدث هو تدمير السد العراقي".ووجه نائب صدام حسين، رسالة إلى العرب، قائلا: "بعد مرور ثلاثين عاما على تلك المعركة المجيدة، نقول لمن كان من الأخوة العرب أو المسلمين يرى أن قيادة العراق تبالغ في تصوير الخطر الإيراني على العرب والمسلمين، وفي ضرورة التصدي له بكل قوة وتكاتف وحزم، نقول لهم أجيلوا النظر حولكم لتروا كم كان هذا التشخيص دقيقا وكم كان موقف قيادة العراق متبصرا وعميقا وشجاعا".وأضاف أن "إيران استهترت بأمن واستقرار جوارها العربي والاسلامي، مشيراً إلى أن الإدارة الأمريكية نفذت، ومن وقف معها، مخطط إسرائيل في محاصرة العراق وعزله وإنهاكه عسكريا واقتصاديا وصولا إلى غزوه واحتلاله وتدمير دولته المدنية الحديثة القوية من خلال أضخم حملة حربية استعمارية تشن على بلد بحجم العراق في التاريخ".