جفرا نيوز : أخبار الأردن | تعانين من الحزن؟... إليك الحلول العلاجية
شريط الأخبار
البدء بتأهيل شارع الملك غازي في وسط البلد قريبا الحكومة تقذف "مشروع صندوق النقد" لمجلس النواب والأخير يستنفر قبيل نفاذ دعوات الحراك الشعبي. تفكيك مخيم الركبان وآلاف النازحين سينقلون إلى مناطق سيطرة الدولة السورية "الخارجية": لا رد رسمي بشأن المعتقلين الأردنيين الثلاثة المعشر: الأردن يُعاني من غياب الاستقلال الاقتصادي أجواء معتدلة نهارا ولطيفة ليلا الاتفاق على حلول لخلاف نظام الأبنية سي ان ان : ألمانيا تمدد الأردن بـ 385 صاروخا مضادا للدبابات "القوات المسلحة: "علاقة الياسين بشركة الولاء" عارٍ عن الصحة تشكيلات أكاديمية في "الأردنية" (أسماء) الطاقة : احتراق مادة كبريتية هو سبب المادة السوداء وفقاعات "فيديو الازرق" السلطة تهدد الاحتلال بالتوجه للأردن تجاريا الملك يهنئ خادم الحرمين بالعيد الوطني السعودي البحث الجنائي يلقي القبض على مطلوب بحقه ١١ طلب في العاصمة الغاء قرار كف يد موظفي آل البيت وإعادتهم الى العمل وفاة مواطنين غرقا في بركة زراعية في الجفر وزير الصناعة يقرر اجراء انتخابات الغرف التجارية انباء عن الغاء قرار كف يد 38 موظفا في ال البيت الأرصاد الجوية : الأحد المقبل أول أيام فصل الخريف توثيق الخطوط الخلوية بالبصمة نهاية العام
عاجل
 

تعانين من الحزن؟... إليك الحلول العلاجية

جفرا نيوز - الحزن هو حالة انفعالية تسبب آلاماً عاطفية تتميز بمشاعراليأس والعجز وخيبة الأمل. ويمكن أن يتجلى على شكل بكاء، أو فقدان الشهية أو فقدان الطاقة والحيوية. وفي الحالات الأكثر شدة يمكن أن يؤدي الحزن إلى الخمول وفقدان الحماس وإلى العزلة الاجتماعية.
تعرّفي في الآتي على الأسباب والعلاجات

الأسباب:
أسباب الشعور بالحزن عديدة ويمكن أن تختلف من شخص إلى آخر:
فقدان شخص عزيز أو أحد الأحباءتصاحبه مشاعر عميقة بالحزن قد تختفي مع الوقت ويتقبل الشخص غياب الآخر. ولكن هذه المشاعر قد تعود من وقت لآخر عندما تطفو الذكريات.
• تغيير في حياة الشخص مع ما يرافقه من اضطرابات كثيرة مثل نهاية مرحلة الدراسة التي يمكن أن تصاحبها مشاعر الحزن والحنين إلى الأوقات الجيدة الماضية.
• ولادة الطفل وثوران الهرمونات يمكن أن تسبب مشاعر الحزن لدى بعض الأمهات. وفي كثير من الحالات فإن "كآبة الولادة" أو كما يطلق عليها بالإنجليزية Baby Blues لا تدوم طويلاً وقد تختفي في أسابيع. ولكن، إذا استمرت إلى فترة طويلة فنحن نتحدث هنا عن "كآبة ما بعد الوضع".
• الانفصال عن الحبيب أو الصديق والذي ينظر إليه على أنه فترة حداد تثير في الغالب مشاعر الحزن.
إنالكآبةهي شكل من أشكال الحزن الشديد تصاحبها أفكار سلبية وعدم الشعور بالأهمية أو القيمة، ومشاعر اليأس وعدد من الأعراض الأخرى مثلفقدان القدرة على النوموفقدان الشهية وتفكير بالموت، كما يصبح المرض مزمناً.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


تطور الحزن والمضاعفات المحتملة الناتجة
إن مشاعر الحزن وحتى إن لم تكن مرتبطة بالكآبة قد تؤدي إلى سلوكيات خطرة، ومنها ما يلي:
• استهلاك الحبوب المخدرة والمشروبات المحرّمة.
• العزلة الاجتماعية والوحدة.
• الخمول والميل إلى تأجيل الأعمال الضرورية.
• ضعف الشهية إلى الطعام.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


الوقاية والعلاجات
جميع الناس في فترة ما من حياتهم قد يواجهون تجارب أو لحظات صعبة يمكن أن تسبب لهم مشاعر الحزن. وفي الغالبية العظمى من الحالات، فإنَّ هذه المشاعر تعتبر صحية وتختفي مع الوقت. ولكن ،على الرغم من أنَّ الحزن هو حالة انفعالية طبيعية نشعر بها جميعنا، إلا أن هناك إجراءات معينة يمكن اللجوء إليها للحد من الشعور بهذه المشاعر ومنها:
• اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن.
• الانتباه إلى وقت ونوعية النوم.
• ممارسة الرياضة بشكل يومي.
• أخذ الوقت الكافيللاسترخاءوالقيام بأنشطة إبداعية.
• أخذ الوقت الكافي للتأمل بالأشياء الجيدة في الحياة والإنجازات أو الانتصارات الصغيرة التي حققها الشخص.
• الانخراط في حياة اجتماعية والتواصل مع الآخرين.
• مشاركة هذه المشاعر مع شخص معني بالحالة مثل أحد الوالدين أو الأهل أو صديق مقرب، أو التحدث مع اختصاصي مثل الطبيب أو مستشار متخصص والذي قد يساعد على تحليل أصل مشاعر الحزن هذه.
• الاتصال مع الطبيعة مثلالمشيفي غابة أو في متنزه أو القيام بنزهة سيراً على الأقدام. هذه التصرفات البسيطة مفيدة لصحة العقل والجسم.