وفيات الثلاثاء 23-4-2019 المخيمات الفلسطينية تؤكد دعمها لمواقف الملك تجاه القدس الخدمة المدنية يكشف عن موعد الإعلان عن اسماء المتنافسين للتعيين في الفئة الاولى والثانية الوزيرة الاسبق لينا شبيب ترد على حقيقة تعيينها مستشارة في امانة عمان الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز تغيرات على الحالة الجوية .. خلال الايام القادمة القبض على (3) أشخاص قاموا بسرقة (30) بطارية مركبة في الزرقاء اربد : مقتل شخص بعيار ناري في الشارع العام بانتظار تفويض الرزاز بتعديل وزاري موسع… وترقب لكيفية استغلاله الفرصة «الضريبة» تتجاوز قوانين الرياضيات بصرف دعم الخبز أبو غزالة: مشروع أردني فلسطيني لدعم المقدسيين وصون هوية القدس “مجلس العاصمة” يرفض طلبا بمناقلة 12 مليونا لا ترخيص مركبات للعمل على التطبيقات طقس مشمس وبارد نسبيا نهار الثلاثاء أعمال صيانة واغلاقات بالطريق الصحراوي الثلاثاء الحكومة تقر نظاماً للتعيين على الوظائف القيادية تلزيم البترول الوطنية بتطوير الانتاج من حقل حمزة النفطي ضبط 12 ألف و500 "كروز" دخان مهرب واسلحة في سحاب الخارجية: حذرنا الأردنيين من الأوضاع في ليبيا ونتابع قضية المختطفين إجراء 20 عملية معقدة في الوجه والجمجمة والفكين بمدينة الحسين
شريط الأخبار

الرئيسية / سيدتي
الإثنين-2018-08-27 | 11:14 am

تعانين من الحزن؟... إليك الحلول العلاجية

تعانين من الحزن؟... إليك الحلول العلاجية

جفرا نيوز - الحزن هو حالة انفعالية تسبب آلاماً عاطفية تتميز بمشاعراليأس والعجز وخيبة الأمل. ويمكن أن يتجلى على شكل بكاء، أو فقدان الشهية أو فقدان الطاقة والحيوية. وفي الحالات الأكثر شدة يمكن أن يؤدي الحزن إلى الخمول وفقدان الحماس وإلى العزلة الاجتماعية.
تعرّفي في الآتي على الأسباب والعلاجات

الأسباب:
أسباب الشعور بالحزن عديدة ويمكن أن تختلف من شخص إلى آخر:
فقدان شخص عزيز أو أحد الأحباءتصاحبه مشاعر عميقة بالحزن قد تختفي مع الوقت ويتقبل الشخص غياب الآخر. ولكن هذه المشاعر قد تعود من وقت لآخر عندما تطفو الذكريات.
• تغيير في حياة الشخص مع ما يرافقه من اضطرابات كثيرة مثل نهاية مرحلة الدراسة التي يمكن أن تصاحبها مشاعر الحزن والحنين إلى الأوقات الجيدة الماضية.
• ولادة الطفل وثوران الهرمونات يمكن أن تسبب مشاعر الحزن لدى بعض الأمهات. وفي كثير من الحالات فإن "كآبة الولادة" أو كما يطلق عليها بالإنجليزية Baby Blues لا تدوم طويلاً وقد تختفي في أسابيع. ولكن، إذا استمرت إلى فترة طويلة فنحن نتحدث هنا عن "كآبة ما بعد الوضع".
• الانفصال عن الحبيب أو الصديق والذي ينظر إليه على أنه فترة حداد تثير في الغالب مشاعر الحزن.
إنالكآبةهي شكل من أشكال الحزن الشديد تصاحبها أفكار سلبية وعدم الشعور بالأهمية أو القيمة، ومشاعر اليأس وعدد من الأعراض الأخرى مثلفقدان القدرة على النوموفقدان الشهية وتفكير بالموت، كما يصبح المرض مزمناً.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


تطور الحزن والمضاعفات المحتملة الناتجة
إن مشاعر الحزن وحتى إن لم تكن مرتبطة بالكآبة قد تؤدي إلى سلوكيات خطرة، ومنها ما يلي:
• استهلاك الحبوب المخدرة والمشروبات المحرّمة.
• العزلة الاجتماعية والوحدة.
• الخمول والميل إلى تأجيل الأعمال الضرورية.
• ضعف الشهية إلى الطعام.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


الوقاية والعلاجات
جميع الناس في فترة ما من حياتهم قد يواجهون تجارب أو لحظات صعبة يمكن أن تسبب لهم مشاعر الحزن. وفي الغالبية العظمى من الحالات، فإنَّ هذه المشاعر تعتبر صحية وتختفي مع الوقت. ولكن ،على الرغم من أنَّ الحزن هو حالة انفعالية طبيعية نشعر بها جميعنا، إلا أن هناك إجراءات معينة يمكن اللجوء إليها للحد من الشعور بهذه المشاعر ومنها:
• اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن.
• الانتباه إلى وقت ونوعية النوم.
• ممارسة الرياضة بشكل يومي.
• أخذ الوقت الكافيللاسترخاءوالقيام بأنشطة إبداعية.
• أخذ الوقت الكافي للتأمل بالأشياء الجيدة في الحياة والإنجازات أو الانتصارات الصغيرة التي حققها الشخص.
• الانخراط في حياة اجتماعية والتواصل مع الآخرين.
• مشاركة هذه المشاعر مع شخص معني بالحالة مثل أحد الوالدين أو الأهل أو صديق مقرب، أو التحدث مع اختصاصي مثل الطبيب أو مستشار متخصص والذي قد يساعد على تحليل أصل مشاعر الحزن هذه.
• الاتصال مع الطبيعة مثلالمشيفي غابة أو في متنزه أو القيام بنزهة سيراً على الأقدام. هذه التصرفات البسيطة مفيدة لصحة العقل والجسم.