جفرا نيوز : أخبار الأردن | سعد الحريري: لا أبحث عن الثأر لكن عن العدالة
شريط الأخبار
مصادر حكومية: إعادة خدمة العلم قيد الترتيب والنقاش سلامة: لا انقطاع للمياه عن العاصمة خلال صيانة خط الديسي (البلقاء) تعد نموذجاً تعليمياً مهنياً للبكالوريس والماجستير والدكتوراة توقعات بعاصفة ثلجية على المملكة لم تشهدها منذ 20 عاما الملك والرئيس المقدوني يبحثان فرص توسيع التعاون بين البلدين احالة قضايا جديدة إلى «مكافحة الفساد» والقضاء والادّعاء العام مصدر لجفرا : رفض إدخال شحنة ذرة فاسدة (60) طن تقدر بالملايين قدمت عبر البحر للاردن .. صور الرزاز : الدول المانحة طلبت "قانون الضريبة" واطلب من النواب اقراره حتى لا يدفع الاردن الثمن صور .. الغذاء و الدواء تداهم مستودعاً وتضبط فيه (8) أطنان "بزر افغاني"مليء بالديدان و الحشرات في عمان رفض تكفيل موقوفي فاجعة البحر الميت للمرة الثالثة تأجيل إطلاق القمر الصناعي الأردني المصغّر بلدية الزرقاء توافق على مطالب موظفي البلدية .. صور التنمية تحقق في هروب 11 حدثا من احد مراكزها اكثر من 73 الف مشترك في "شتوية التوجيهي" "العيسوي" يكتب في ذكرى وفاة والدته احالات الى التقاعد في الامن العام - اسماء منح مدير الضريبة صلاحية فرض ضريبة مقطوعة من قيمة المبيعات او الايرادات على 150 الف دينار الرزاز يدعو لعدم الانجراف خلف الإشاعات الامن يكشف تفاصيل جديدة بحادثة مقتل أب على يد نجله في ابو نصير العراق يلغي تجمع الشاحنات الاردنية قرب طريبيل وتقرر السماح لها بالعبور في نفس اليوم
عاجل
 

سعد الحريري: لا أبحث عن الثأر لكن عن العدالة

جفرا نيوز- قال رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري اليوم الثلاثاء، إنه لا يسعى للثأر لمقتل والده رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري في تفجير عام 2005 وإنه سيعمل على الحفاظ على استقرار بلاده.
وأدلى الحريري بتصريحاته في الوقت الذي تقدم فيه المدعون بالمرافعة الختامية في القضية المقامة أمام محكمة دولية ضد أربعة مشتبه بهم متهمين بالهجوم الذي أسفر عن مقتل الحريري و21 آخرين.
وقال الحريري الذي حضر الجلسة، إن الاستماع لتفاصيل اغتيال والده في المحكمة كان صعباً لكنه نحى مشاعره جانبا وأضاف: 'كنا دوماً نريد العدالة، ولم نلجأ للثأر'.
وأضاف: 'هناك أمور مؤلمة لكن عندما نكون في موقع مسؤولية يتعين أن نهتم بما فيه مصلحة البلاد'.
ويُحاكم أربعة مشتبه بهم ينتمون لجماعة حزب الله اللبنانية، التي تدعمها إيران، غيابياً بتهمة التخطيط للتفجير الذي أودى بحياة رفيق الحريري وتنفيذه.
وقال رئيس فريق الادعاء نايجل بوفوس في المرافعة الختامية إن 'الظلام والفزع' اكتنفا لبنان بعد مقتل زعيمه.
وأضاف أن الانفجار كان يهدف 'لإحداث الهلع الشديد والذعر والألم'.
استمرت المحاكمة لأكثر من أربعة أعوام وشهدت استدعاء 307 شهود.
ويواجه المتهمون الذين ما زالوا طلقاء أحكاماً يصل أقصاها إلى السجن مدى الحياة.
وتنتهي المرافعات الختامية يوم 21 سبتمبر (أيلول) ولم يتحدد أي موعد للنطق بالحكم لكن من المتوقع أن يكون في العام المقبل.

رويترز