(العمل) تحمّل المواطن (100) دينار بدل استبدال «العاملة» الحكومة تدرس منح الأرامل حق الجمع بين الرواتب التقاعدية 15 دينارا زيادة شهرية لعاملي “الكهربـاء الأردنيـة” وجبة أحكام بالسجن لمتهمين بـ”الإرهاب” تعيين ألفي باحث عن عمل منذ بداية 2019 تحذير من الصقيع مساء الخميس "البلديات" توضح التعديلات الأخيرة بشأن "نظام الأبنية" 200 الف طلب للدعم النقدي استشهاد الرائد سعيد الذيب من المخابرات العامة متأثراً بجراحه إثر إنفجار اللغم الذي وقع في السلط الأسبوع الماضي الرزاز: أي مجتمع لا يوظف الطاقات الشابة فهو خاسر الدميسي والظهراوي يهاجمان المصري بعد فرض 500 دينار لتجديد رخص المهن الرزاز يتوجه الى الكويت غدا قرارات مجلس الوزراء - التفاصيل الرزاز يتفقد الخدمات الجديدة في إسعاف وطوارئ البشير - صور احالة امين عام التنمية الاجتماعية للتقاعد وعدم التجديد لمدير التلفزيون "التربية"صرف مستحقات معلمي الإضافي غدا - تفاصيل الغاء الرسوم على الصادرات الزراعية حتى نهاية 2019 المدن الصناعية: تفزع للجمل " وتعمل مع الأطراف كافة لحل قضية شركة للألبسة مسؤولو العمل يتحاورون مع شباب العقبة واربد المتعطلين عن العمل في اماكن مسيراتهم ضريبة الدخل" دعمك "يستقبل (3 ـ 4) آلاف طلبات دعم خبز كل (5) دقائق والمتقدمين وصلوا (78) ألف طلب
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار فنية
الأربعاء-2018-09-12 | 07:32 pm

حيلة الأميرة الراحلة ديانا لخداع المصورين.. تكشفها مدربتها

حيلة الأميرة الراحلة ديانا لخداع المصورين.. تكشفها مدربتها



يعاني بعض المشاهير من مطاردة عدسات الكاميرات لهم أينما ذهبوا، خاصة مصوري البابراتزي، لأنهم يلتقطون الصور في كل الأأماكن والمناسبات دون علم أو معرفة الشخصية المشهورة، مما يغضب كثيرا منهم.

الأميرة الراحلة ديانا، كانت واحدة ممن يفتن الناس بها، وكانت تحظى صورها بمتابعات عالية في جميع المناسبات، إلا أنها كانت قد أكدت أنها لا تحب أن تكون محط أنظار الجميع، كما أنها كانت تكره حقيقة أن المصورين يلتقطون لها صوراً أينما ذهبت.

صحيفة «The Mirror» الإنجليزية، ذكرت أن الأميرة ديانا حاولت جاهدة الحفاظ على بعض الخصوصية، فابتكرت بعض الحيل لجعل المصورين الموجودين في الخارج ينتظرونها لساعات طويلة.

المدربة الشخصية لديانا وتدعى، جيني ريفت، كشفت في إحدى حلقات برنامج The Royal Box عن التكتيكات التي استخدمتها ديانا عند تواجدها في الصالة الرياضية، وقالت: في كل جلسة كانت تجد جميع وسائل الإعلام في انتظارها خارج الصالة الرياضية مع كاميراتهم والعدسات وكل معداتهم،  وكانت تجد الأمر مثيراً للاستغراب، وكانت تقول: لماذا هم مهتمون بي لهذه الدرجة بينما هناك أشياء أخرى أكثر أهمية تحدث في العالم يجب أن يقلقوا بشأنها.

جيني أضافت: لم تكن ديانا ترغب في الحصول على كل هذا الاهتمام، فأنا أتذكر إحدى الاستراتيجيات التي كانت تعتمدها، كانت ترتدي نفس القميص الذي يحمل شعار Virgin Active في كل مرة تذهب فيها إلى ممارسة الرياضة في الصالة الرياضية، هذا يعني أن جميع الصور ستبدو متشابهة وقديمة، لذلك كانت تعتبر أقل قيمة بالنسبة للمصورين، ذلك كان تصرفاً ذكياً جداً منها.

جيني كشفت عن كيفية تلقيها اتصالاً لبدء العمل مع ديانا، ما جعلها متوترة للغاية، وقالت: في ظهيرة يوم الخميس كنت في المنزل وتلقيت مكالمة من قصر كنسينغتون أخبروني فيها أن صاحبة السمو الملكي ترغب في تحديد موعد لمقابلتي، كنت متوترة جداً عندما دخلت ديانا، أتذكر أنني كنت واقفة واكتفيت بالنظر إلى هذه المرأة الطويلة والجميلة، التي قالت لي: «جيني، ماذا يمكنك أن تفعلي بهذا الجسد؟».. وتابعت: لقد أصبحنا منذ ذلك الوقت صديقتين مقربتين جداً وقد كانت ديانا تأتمنني على أسرارها، وكنت في بعض الأحيان أخبرها من فضلك لا تخبريني بهذه القصة لأنها إذا وصلت إلى الصحافة غداً فسأكون أول شخص تشكين فيه.