جفرا نيوز : أخبار الأردن | حقيقة العلاقة بين مزيلات العرق والاصابة بسرطان الثدي
شريط الأخبار
إغلاق مصنع ألبسة في بصيرا بسبب "البق" انسحاب الفريق الوزاري من لقاء اهالي جرش بعد تعذر الحوار معهم عمال "موانئ العقبة" يطالبون بمستحقات وظيفية عامل الوطن بالفحيص يعمل منذ 1992 والبلدية انهت خدماته احتراما لعمره عجلون : مغادرة الفريق الوزاري للقاء بعد توتر المناقشات مع الاهالي صندوق الاستثمار العالمي (ميريديام) يفتتح مكتبه الأول عربيا في الأردن الجواز الأردني من أقوى الجوازات العربية تعرف على عشرات الدول التي تدخلها دون فيزا محطات الشحن اهم العقبات التي تعيق انتشار السيارات الكهربائية في الأردن الحاجة رؤوفه درويش الكردي في ذمة الله الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز مصدر: الحكومة تقرّ تسوية لملفي ‘‘جناعة والمحطة‘‘ اليوم المصري ينسب بمنح ‘‘الزرقاء الكبرى‘‘ 13.6 مليون دينار الرزاز: خطوة مهمة للنقل العام تم تدشينها اليوم في عاصمتنا الحبيبة وزيرة السياحة.. تثير غضب الأردنيين من جديد أردني يدخل لبنان مع أحزمة ناسفة المعشر: الحكومة ستلبي احتياجات القطاع الزراعي من العمالة الوافدة بعد نشر "جفرا نيوز"..الامن يلقي القبض على مالك صيدليات بحقه ٤٠ طلب مالي القبض على 6 مطلوبين بقضايا مالية كبيرة في المملكة العيسوي يلتقي وفد من الاتحاد العام للجمعيات والقطاع النسوي من جامعة مؤته وابناء لواء ذيبان ومعان .. صور إطلاق منصة "بخدمتكم" التفاعلية ضمن مرحلتها التجريبية
عاجل
 

حقيقة العلاقة بين مزيلات العرق والاصابة بسرطان الثدي

جفرا نيوز - 
نظرًا لأن مزيلات العرق توضع تحت الإبط بالقرب من الثدي وتحتوي على مكونات ضارة محتملة ، فقد اقترح العديد من العلماء وغيرهم وجود صلة بين استخدامها وسرطان الثدي ، ومع ذلك ، لا يوجد دليل علمي يربط بين استخدام هذه المنتجات في تطوير سرطان الثدي.

محتويات
المواد الموجودة في مزيلات العرقمزيلات العرق وسرطان الثدي
المواد الموجودة في مزيلات العرق
– تتكون مزيلات العرق من العديد من المركبات التي أساسها الألومنيوم ، و هو العنصر النشط في مضادات التعرق، و تشكل هذه المركبات "حاجزًا” داخل القناة العرقية التي توقف تدفق العرق إلى سطح الجلد، بعض الأبحاث تشير إلى أن مضادات التعرق تحت الإبط التي تحتوي على الألمنيوم ، والتي يتم استخدامها بشكل متكرر وتبقى على الجلد بالقرب من الثدي ، يمكن أن يمتصها الجلد ولها تأثيرات تشبه الإستروجين ، و من المعروف أن هذا الهرمون يمكن أن يعزز نمو خلايا سرطان الثدي .



– و لذلك اقترح بعض العلماء أن المركبات التي أساسها الألومنيوم في مضادات التعرق يمكن أن تسهم في تطور سرطان الثدي ، بالإضافة إلى ذلك ، فقد اقترح الباحثون أن الألمنيوم قد يكون له نشاط مباشر في أنسجة الثدي ، ومع ذلك ، لم تؤكد أي دراسات حتى الآن أي آثار سلبية كبيرة من الألمنيوم يمكن أن تسهم في زيادة مخاطر الإصابة بسرطان الثدي ، وقد ركزت بعض الأبحاث على البارابين ، وهي المواد الحافظة المستخدمة في بعض مزيلات العرق التي ثبت أنها تحاكي نشاط الاستروجين في خلايا الجسم.

– وقد تم الإبلاغ عن وجود البارابين في أورام الثدي ، ولكن لا يوجد دليل على أنها تسبب سرطان الثدي، على الرغم من استخدام البارابين في العديد من مستحضرات التجميل والأغذية والمنتجات الدوائية ، فإن معظم مزيلات الروائح ومضادات التعرق في الولايات المتحدة لا تحتوي في الوقت الحالي على البارابين، و تحتوي قاعدة بيانات المنتجات المنزلية بمكتبة الطب الوطني على معلومات عن المكونات المستخدمة في معظم العلامات التجارية الرئيسية لمزيلات العرق .

مزيلات العرق وسرطان الثدي
– حققت بعض الدراسات حول وجود علاقة محتملة بين سرطان الثدي و مزيلات العرق تحت الإبط، وهناك دراسة واحدة ، نشرت في عام 2002 ، لم تظهر أي زيادة في خطر الإصابة بسرطان الثدي بين النساء اللاتي أبلغن عن استخدام مضادات التعرق تحت الإبط ، كما أظهرت النتائج عدم زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي بين النساء اللواتي أبلغن عن استخدام شفرة حلاقة (غير كهرية) ومضاد للعرق تحت الإبط ، أو بين النساء اللاتي أبلغن عن استخدام مضادات التعرق تحت الإبط خلال ساعة واحدة من الحلاقة باستخدام شفرة حلاقة، وقد استندت هذه الاستنتاجات إلى مقابلات مع 813 امرأة مصابة بسرطان الثدي و 793 امرأة ليس لديهن أي تاريخ في الإصابة بسرطان الثدي.

– كما لم تجد دراسة لاحقة ، نشرت في عام 2006 ، أي ارتباط بين استخدام مضاد للعرق وخطر الاصابة بسرطان الثدي ، على الرغم من أنها شملت 54 امرأة فقط مع سرطان الثدي و 50 امرأة دون سرطان الثدي .

– و هناك أيضًا دراسة تمت عام 2003 ، دارت حول العلاقة بين استخدام شفرات الحلاقة و استخدام مزيل العرق بين 437 من الناجيات من سرطان الثدي ، أبلغن عن عمر أصغر عند تشخيص سرطان الثدي للنساء اللواتي مزيلات العرق بشكل متكرر أو اللاتي بدأن باستخدام مزيلات العرق مع الحلاقة في وقت مبكر من عمرهن، و بالتالي ربطت تلك الدراسة العلاقة بين استخدام مزيلات العرق والإصابة بسرطان الثدي ، و نظرًا لاختلاف نتائج الدراسات حول هذا الأمر فلازالت الدراسات مستمرة حوله.