جفرا نيوز : أخبار الأردن | النائب رمضان يستنكر منع الحكام الاداريين في الزرقاء لفعاليات دعم الاونروا
شريط الأخبار
"الخارجية": لا رد رسمي بشأن المعتقلين الأردنيين الثلاثة المعشر: الأردن يُعاني من غياب الاستقلال الاقتصادي أجواء معتدلة نهارا ولطيفة ليلا الاتفاق على حلول لخلاف نظام الأبنية سي ان ان : ألمانيا تمدد الأردن بـ 385 صاروخا مضادا للدبابات "القوات المسلحة: "علاقة الياسين بشركة الولاء" عارٍ عن الصحة تشكيلات أكاديمية في "الأردنية" (أسماء) الطاقة : احتراق مادة كبريتية هو سبب المادة السوداء وفقاعات "فيديو الازرق" السلطة تهدد الاحتلال بالتوجه للأردن تجاريا الملك يهنئ خادم الحرمين بالعيد الوطني السعودي البحث الجنائي يلقي القبض على مطلوب بحقه ١١ طلب في العاصمة الغاء قرار كف يد موظفي آل البيت وإعادتهم الى العمل وفاة مواطنين غرقا في بركة زراعية في الجفر وزير الصناعة يقرر اجراء انتخابات الغرف التجارية انباء عن الغاء قرار كف يد 38 موظفا في ال البيت الأرصاد الجوية : الأحد المقبل أول أيام فصل الخريف توثيق الخطوط الخلوية بالبصمة نهاية العام اربد : كان يبحث عن خردوات فوجد جثة !! الرزاز يطلق خدمة تقييم الرضى عن خدمات دائرة الاراضي - صور لا استيراد لاي منتج زراعي في حال الاكتفاء محليا
عاجل
 

النائب رمضان يستنكر منع الحكام الاداريين في الزرقاء لفعاليات دعم الاونروا

جفرا نيوز - بيان صادر عن مكتب النائب خالد رمضان
نتابع وبقلق شديد ما أقدمت عليه الحكومة الأردنية ممثلة بالحكام الإداريين، من منع إقامة فعاليات (كما حصل في محافظة الزرقاء واليوم في مخيم حطين ) تندد بالقرار الأمريكي بوقف الدعم المالي لوكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، تمهيدا لتصفيتها بما ينعكس على أوضاع اللاجئين السياسية والاقتصادية والاجتماعية إضافة على تداعياته الخطيرة على الأمن الوطني الاردني.
كما نستنكر استهداف النشطاء السياسيين المناهضين للقرار الأمريكي، والتضييق عليهم وتهديدهم بالاعتقال وهذا ينتهك الدستور الأردني ،بحق الناس في حرية الرأي والتعبير والتجمع والتنظيم، ويناهض الموقف الرسمي الأردني الرافض للقرار الأمريكي والداعم لحقوق اللاجئين الفلسطينيين والحفاظ على وكالة الغوث (الأونروا).
ونحمل مجلس الوزراء المسؤولية السياسية والقانونية على ما حصل من انتهاك لحقوق الناس التي كفلها الدستور ، كما أطالب الحكومة الكف عن هذه الممارسات التي لا تنسجم مع مصالح الدولة العليا.