جفرا نيوز : أخبار الأردن | البطاينه يكتب: أسماء تستحق التقدير والاحترام
شريط الأخبار
خلال يومين .. تصريف (100) مليون ليرة سورية في الرمثا الكشف عن مخططات لإقامة منطقة حرة مشتركة بين الاردن و العراق وزير سابق يستعين بمشعوذة "فتاحة" لمعرفة حظه كشف المستقبل .. تفاصيل القبض على (33) شخصاً مسجل بحقهم طلبات بملايين الدنانير "تفاصيل" نائب رئيس الوزراء الاسبق "العناني" : لم افهم حتى الان آلية تسعير المحروقات من قبل الحكومات ! انباء مبشرة للسوريين في الاردن حول اوضاع الليرة السورية بعد افتتاح معبر جابر بالاسماء .. "محامون" يوجهون إنذاراًُ عدلياً للرزاز حول اراضي الباقورة و الغمر أول جاهة عشائرية في الاردن لحل خلاف حصل على "فيسبوك" بين شاب و فتاة ارادة ملكية بالموافقة على استضافة مقر منظمة "اطباء بلا حدود" فيديو .. موظفو سلطة العقبة يحتجون للمطالبة بإستقالة الشريدة و مجلس المفوضين فيديو .. كيف ردت الملكة رانيا على من يقول "البلد خربانة" لماذا قرر الرزاز نقل مالية مؤسسات مستقلة للموازنة و تسجيل أراض بإسم الخزينة حادث مروع يودي بحياة مرتب بالدفاع المدني (شاهد) "الضريبة" يستثنى تكنولوجيا المعلومات من الزيادة رمان : إعادة فتح معبر جابر - نصيب الحدودي بادرة انتعاش لتجارة الترانزيت توجه لمنح الجنسية لأصحاب المشاريع القائمة أجواء خريفية معتدلة بأغلب مناطق المملكة الحكومة تقر تعديلات لنظام الخدمة المدنية قبيلة بني صخر : نعتز بالقضاء النزيه والعادل سفارة مصر في الاْردن تناشد مواطنيها استخراج تصاريح عمل ووثيقة تأمين ضد الحوادث
عاجل
 

البطاينه يكتب: أسماء تستحق التقدير والاحترام

جفرا نيوز - كتب النائب السابق المهندس سليم البطاينة 
&٠ المجتمعات التي تغيب فيها قيم الوفاء هي مجتماعات لا تعرف الحب!!!!!! ومن هنا أسجل مشاعري كمواطن متابُع للشأن العام وللأشخاص التي يقع عليها الأختيار لتولي مواقع المسؤلية سواء كانت ( سياسية أو أقتصادية أو أمنية أو عسكرية ) ، فكلماتي هذه تدور حول فاضل الحمود مدير الأمن العام ، من بين الذين وضعتهم الأقدار لترؤس جهاز الأمن العام الذي نفتخر ونعتز به ،،،،،،،،،،،،، تقلد المسؤلية وتحملها حقيقة في أصعب مراحل المواجهة ، وبوقت ليس بالسهل !!!!!!!! فالهدوء والأنصات من أهم سمات فاضل ، والأدب الجم وأحترام الصغير قبل الكبير ، مما جعلته تلك الصفات جامعاً ما بين الحزم والقوة وبين الأنسانية الصادقة..
 
&٠ قائد واثق من ذاته وفِي رجاله الذين يضحون ليتركوننا نائمون هادئون آمنون على أبنائنا وأموالنا مطمئنون ،،،،،،،،،، فهم للحرية والكرامة والأمانة حافضون ،،،،،،،،،،،، فمن عمل مع فاضل عرفه متخصصاً محترفاً في طبيعة عمله ، فالرجل ذو فكر وأخلاص متفانٍ ، إلى جانب نزاهته وإنكاره للذات وعدم المجاملة ،،،،، فمصلحة الأردن وهيبتة الدولة هي مبتغاه بالمقام الأول ،،،،،،،،،،،،، فبات الحمود لديه قاعدة ثأثير قوية بين النخب والجمهور ،،،،،،، فلم يكن أسيراً للأدوات البيروقراطية المتشددة ذات السلطة الهرمية ،،،،،،،،، فأمتلك صفات كبيرة ، فلديه القدرة العالية على الخروج من مجاله الأمني إلى اطياف المجتمع بكل رحابه،،،،،، فتاريخ عطائه لن يقف أبداً عند حدود الأيام !!!!!!!!!!!!! فقلوب الأردنيين ودعواتهم لجهاز الأمن العام وأفراده ، فهم حصننا الحصين وسدُنا المنيع !!!!!!! فقبلة مننا لكم إيها الرجال على جباهكم الطاهرة٠