”التنمیة“: ضبط متسولة بحوزتها 790 دینارا التلهوني: محاکمات لمتهمین عن بعد قریبا الأردن يتسلم رئاسة استشارية الأونروا بتموز الأجواء المعتدلة مستمرة مركبة تقتحم مطعما بخلدا العمل: لا صحة لما يتم تداوله بخصوص خلاف بين وزير العمل ورئيس جامعة اليرموك وفاة ستيني بضربة شمس في الكورة خطوة لاستعادة الأردن مسلة ميشع اسحاقات : منح ٥٠ ألف أسرة تأمينا صحيا و ١٩٠ الف أسرة ستستفيد من الدعم التكميلي وزير العمل ينسحب من تخريج طلبة طب اليرموك احتجاجا على إلغاء رعايته للحفل وزير الداخليه يجري تنقلات كلب ينهش جسد طفلة في الكرك الأردن يتسلم مواطنا احتجزه الاحتلال استكمال سماع شهود قضية الدخان الثلاثاء المعشر: يجب ضبط الإعفاءات الأعيان" يقدم دعما ماليا لمبادرة "سمع بلا حدود بالفيديو - الية تابعة لامانة عمان تهدم جدارا على احدى المركبات اثناء عملها الملكة تتابع سير عمل أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين احتجاز اردني في اسرائيل بعد تسلله عبر الحدود .. والخارجية تتابع الحواتمة : الأردن يتمتع بمنظومة أمنية قادرة على الدفاع عن مصالحه الوطنية
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
السبت-2018-09-22 | 12:46 pm

التربية مسؤولة عن تأمين قبول رويد !

التربية مسؤولة عن تأمين قبول رويد !

جفرا نيوز - صرح وزير التربية والتعليم الدكتور عزمي محافظة بأن حق الطفل رويد بالتعليم حق مقدس، واضاف في منشور له عبر تويتر ان وزارة التربية والتعليم مسؤولة عن تأمين قبوله في المدرسة التي يختارها خاصة كانت او حكومية انسجاما مع سياستها بتبني التعليم الدامج.
الوزير في تصريحه هو يدافع عن سياسة الوزارة لكنه لم يتخذ أي اجراء لقبول الطفل في المدرسة، عودة الى سياسة الاكتفاء بالحديث كما عودتنا الحكومات.
يذكر ان الطفل رويد متهم بترويع الطلبة في غرفته الصفية، بسبب انه من ذوي الاحتياجات الخاصة فبات غير مقبول في الروضة.، واشعلت والدة الطفل رويد مواقع التواصل الاجتماعي قبل تصريح الوزير،وقالت إنها جالت جميع المدارس لقبول طفلها الذي يبلغ من العمر اربعة اعوام ونصف، في إحدى رياض الاطفال الا ان جميع محاولاتها باءت بالفشل بسبب تشوه خلقي لطفلها افقده اطرافه العلوية (الذراعين) .
وتابعت أم رويد حديثها قائلة : " قمت بمراجعة مديرية التربية والتعليم الخاص ، والإدارات المسؤولة عن المدارس الخاصة ، حيث أكدوا أنهم لايستطيعون إجبار المدارس الخاصة بقبول الطفل " رويد " وعليها البحث عن مدارس لعلها تجد هناك مدرسة تقوم بقبوله ، فقمت بالبحث مرة اخرى فوجدت لكن العائق كانت تلك المدارس تطلب مبالغ مالية كبيرة ليس بقدرتي توفيرها او الالتزام بها .
واضافت والدته ان رد المدارس التي زارتها جاء بان طفلها يتسبب بالذعر والخوف للاطفال ، معبرة عن استيائها من اجابة مسؤول حكومي في التربية بان اصحاب هذه المدارس مستثمرون ولا يمكن اجبارهم على قبول ابنها.