شريط الأخبار
حريق كبير بمستودع بوسط البلد ابو يامين: العفو لن يشمل اي جريمة بعد 13-12 .. ويشمل مخالفات السير البسيطة الوطن صلاة.. وصلاة الملك أمان لكل الأردنيين المدعي العام يوقف 17 مشاركا في احتجاجات الخميس الأمن العام يصدر بيان للرد على شائعات فض اعتصام الدوار الرابع (صور-فيديو) 3 وفيات و4 إصابات بحادث سير مروع في إربد رسالة شفوية من الملك الى الرئيس التونسي هل فقد حراك الرابع مبرراته .. بعد تحقيق العفو العام وتعديل الجرائم الالكترونية..وضوء اخضر للتعديل إحتياطات أمنية في محيط المساجد وعودة الهدوء لمنطقة “الرابع” لقاءٌ سريٌّ بين وزيري المياه الإسرائيليّ والأردنيّ لمُناقشة أزمة "قناة البحرين" وعمان تطالب البيت الأبيض بالتدخل الرابع ليلة الخميس : احتكاكات وهتافات حادّة ضد الرزاز وظُهور “قوّات البادية” ومُطاردات بالشوارع لفض الفعاليّة بالقُوّة الملك يصلي الجمعة بالعبدلي هذه القضايا التي يشملها العفو الاردن يدين التصعيد الاسرائيلي والتحريض ضد الرئيس عباس الامن العام : مجموعات عشوائية من الأشخاص تتعمد اغلاق الطرق في محيط الرابع سيتم ضبطها واتخاذ أشد الإجراءات بحقها الامن العام : محتجون يغادرون ساحة الاحتجاج محاولين اغلاق الطرق وهذا أمر يعرضهم للعقوبة الرزاز يطلب من التشريع والرأي إعداد مشروع العفو العام بصفة الاستعجال إصابة 4 رجال أمن بينهم شرطية في تدافع مع المحتجين صور.. محتجون يغلقون دوار الشميساني بالكامل إصابة دركيين إثر أعمال عنف لجأ لها بعض المحتجين و ضبط أحدهم
عاجل
 

التربية مسؤولة عن تأمين قبول رويد !

جفرا نيوز - صرح وزير التربية والتعليم الدكتور عزمي محافظة بأن حق الطفل رويد بالتعليم حق مقدس، واضاف في منشور له عبر تويتر ان وزارة التربية والتعليم مسؤولة عن تأمين قبوله في المدرسة التي يختارها خاصة كانت او حكومية انسجاما مع سياستها بتبني التعليم الدامج.
الوزير في تصريحه هو يدافع عن سياسة الوزارة لكنه لم يتخذ أي اجراء لقبول الطفل في المدرسة، عودة الى سياسة الاكتفاء بالحديث كما عودتنا الحكومات.
يذكر ان الطفل رويد متهم بترويع الطلبة في غرفته الصفية، بسبب انه من ذوي الاحتياجات الخاصة فبات غير مقبول في الروضة.، واشعلت والدة الطفل رويد مواقع التواصل الاجتماعي قبل تصريح الوزير،وقالت إنها جالت جميع المدارس لقبول طفلها الذي يبلغ من العمر اربعة اعوام ونصف، في إحدى رياض الاطفال الا ان جميع محاولاتها باءت بالفشل بسبب تشوه خلقي لطفلها افقده اطرافه العلوية (الذراعين) .
وتابعت أم رويد حديثها قائلة : " قمت بمراجعة مديرية التربية والتعليم الخاص ، والإدارات المسؤولة عن المدارس الخاصة ، حيث أكدوا أنهم لايستطيعون إجبار المدارس الخاصة بقبول الطفل " رويد " وعليها البحث عن مدارس لعلها تجد هناك مدرسة تقوم بقبوله ، فقمت بالبحث مرة اخرى فوجدت لكن العائق كانت تلك المدارس تطلب مبالغ مالية كبيرة ليس بقدرتي توفيرها او الالتزام بها .
واضافت والدته ان رد المدارس التي زارتها جاء بان طفلها يتسبب بالذعر والخوف للاطفال ، معبرة عن استيائها من اجابة مسؤول حكومي في التربية بان اصحاب هذه المدارس مستثمرون ولا يمكن اجبارهم على قبول ابنها.