جفرا نيوز : أخبار الأردن | بنود برنامج حكومة الرزاز للعامين المقبلين
شريط الأخبار
الزبن: "الصحة" مترهلة إداريا أجواء مستقرة مع استمرارها باردة الملكة: ليس كل ما يبرق ذهباً .. ولنسعى أن تكون للحقائق الكلمة الأخيرة وزير المالية : قرار تمديد اعفاء الشقق جاء للمساهمة في تمكين المواطن الاردني من امتلاك مسكن فيديو.. "نشطاء الحراك" يعلنون رفضهم دعوة الرزاز للقاءهم يوم غدا الثلاثاء خطة جديدة للأذان الموحد الدغمي: رؤساء حكومات لا يستحقون أكثر من منصب أمين عام وزارة الروابدة: يوجد تيار واحد فقط يدير الدولة وسنرى ماذا سيفعل عطية يسال عن وجود متورطين بتسريب منازل القدس لليهود هذا من رفضناه وزيرا.. الحكومة تجديد اعفاء رسوم تسجيل الشقق التي لا تزيد مساحتها عن 150 متر مجلس الوزراء يقرّ مشروع قانون معدِّل لقانون الجرائم الإلكترونيّة وزير الصحة: التأمين الصحي الشامل وافتتاح مستشفيات جديدة أهم أولويات العامين المقبلين الزبن: تأمين صحي حكومي لمن يقل دخله عن 350 دينار عام 2020 الحكومة تحيل مخالفة جديدة إلى مكافحة الفساد الملحقية الثقافية السعودية في الأردن تنظم محاضرة لمحمد نوح القضاة بعنوان الغلو والتطرف .. صور هل ستضع الحكومة لها حداً .. الطاقة النيابية تطالب بوقف فوري لتداول البنزين المخالف المستقلة للانتخاب: 246 مرشحا لانتخابات غرف التجارة انخفاض أسعار المشتقات النفطية في الاسبوع الاول من الشهر وزير الصحة : التأمين الصحي سوف يشمل من يقل دخلهم عن (320) ديناراً
عاجل
 

بنود برنامج حكومة الرزاز للعامين المقبلين

جفرا نيوز - كشفت مصادر عن أهم بنود برنامج عمل حكومة رئيس الورزاء عمر الرزاز، خلال العامين المقبلين، قبل أن يعلنها الأخير الأربعاء في أبعد تقدير، واشتمل برنامج عمل الحكومة على ثلاثة محاور هي: 'سيادة القانون والحاكمية الرشيدة'، و'النمو الاقتصادي الشامل وفرص العمل اللائقة والمنتجة'، و'الارتقاء بنوعية الخدمات العامة، وعدالة الوصول إليها'.
وتعد الحكومة بـ'إنجاز مشروع نهضة يتضمن تحقيق أحلام الأردنيين، وضمان اجتماعي يحمي الضعيف، وخدمات نوعية، وبيئة ضريبية عادلة'، وتحت بند 'سيادة القانون والحاكمية الرشيدة' وضعت الحكومة الأردنية أربعة أهداف هي:
- الحياة السياسية
وتتعهد الحكومة بمراجعة قانوني الأحزاب السياسية، وصولا لأحزاب فاعلة على الأرض، ومراجعة قانون الانتخاب، مسبوقا بحوار وطني شامل.
- اللامركزية
وتتعهد الحكومة في هذا الإطار، بإطلاق حوار وطني لتقييم التجربة، ومعرفة أماكن النجاح والفشل؛ لتصحيح المسار.
- الشفافية والنزاهة ومكافحة الفساد
وتعتبر الحكومة أن محاربة الفساد يجب أن لا تتم عن طريق 'الفزعة'، إنما عن طريق كسر ظهر الفساد من خلال توفير وسيلة لتلقي الشكاوى والإبلاغ عن أي مخالفات، والتحقق من النشر قبل تداول أي معلومة، ولا مماطلة أو معاملة خاصة في أي قضية فساد.. وأخيرا غرس ثقافة النزاهة في مؤسسات القطاع العام والخاص.
- الإصلاح القضائي
وتتعهد الحكومة بدعم وتعزيز عمل القضاء المستقل النزيه الذي يعطي كل ذي حق حقه دون تمييز أو تأخير، وبناء قدرات الجهاز القضائي ليكون قادرا على التطور المستمر، والأداء الفاعل بأعلى مستويات النزاهة والعدالة.
أما في محور 'النمو الاقتصادي الشامل وفرص العمل اللائقة والمنتجة'، فقالت الحكومة، إن الممكلة بحاجة إلى برنامج إصلاحي وطني يساعد في التخفيف من حدة الأزمة الاقتصادية، بهدف معالجة البطالة ومعدلات الفقر، وتحسين الإيرادات المالية.
وتضمن هذا المحور، التركيز على القطاع الخاص من خلال، 'تقليل كلف الطاقة للشركات والأعمال من خلال حوافز ضريبية، ودعم الطاقة المتجددة، وإعادة هيكلة تعرفة الكهرباء.
إلى جانب إعادة الأراضي العامة بتكلفة منخفضة، ومراجعة قوانين البناء، وتقديم المساعدة التقنية للمقاولين لبناء المساكن بأسعار معقولة وتوظيف العمال الأردنيين.
وستسعى الحكومة لتقديم حوافز مالية وفنية للمزارعين لإنتاج محاصيل ذات كفاءة في استخدام المياه والاستفادة من التكنولوجيا في الزراعة المائية، وتضمن البرنامج في هذا المحور أيضا توفير الدعم لرواد الأعمال وعمل الشركات الناشئة ذات التكنولوجيا العالية'.
توفير فرص عمل
وفي هذا البند تعهدت الحكومة بأنها ستقوم بتوفير 3000 فرصة عمل للأردنيين في قطاع الإسكان والإنشاءات والزراعة ومشروع الحضانات ورياض الأطفال والقطاع السياحي والقطاع الصحي العام والخاص وقطاع العمل الريادي.
أما في المحور الثالث، 'الارتقاء بنوعية الخدمات العامة وعدالة الوصول إليها'، فتقر الحكومة بحالة الإحباط التي تعتري المواطن الأردني من سوء الخدمات، متعهدة بالارتقاء بهذه الخدمات من خلال منظومة خدمة متكاملة إلى جانب المساءلة والمحاسبة لتحقيق رضا المواطن.
ووضع برنامج العمل أهدافا لإنجازها في هذا المحور هي:
- منظومة الحماية الاجتماعية، وتتضمن: توسيع نطاق شمول الأسر الفقيرة والمحتاجة لأنظمة الحياة الاجتماعية، واستحداث برنامج جديد تحت مسمى 'برنامج الدعم التكميلي' يتم من خلاله إدخال 85 ألف أسرة جديدة إلى دائرة الانتفاع من صندوق المعونة ليصبح عدد الأسر المستفيدة 185 ألفا.
إلى جانب دعم برنامج الأسرة والطفولة الذي يستفيد منه حوالي 35 ألف طفل، وبرنامج التوعية الأسرية الذي يستفيد منه حوالي 50 ألف منتفع.
- التعليم العام: إنشاء أكثر من 300 روضة أطفال في القطاع العام والخاص وتشغيل 1500 في سنة 2019، والتوسع في التعليم المهني، وإنشاء أربع مدارس متخصصة في الفندقة والسياحة، وإنشاء مدرسة صناعة في مدينة الزرقاء، وتطوير ستة تخصصات في مجال التعليم المهني، وتأهيل 500 مدرب.
بالإضافة إلى توفير البنية التحتية المدرسية، وإنشاء مدارس لكافة الفئات، بمعدل 60 مدرسة سنويا.
عربي 21