جفرا نيوز : أخبار الأردن | الأردن بانتظار خطاب العرش صباح الأحد وخلافات بملف "التعديل الوزاري"
شريط الأخبار
النقابات الصحية ووزارة الصحة تمهلان الحكومة شهرا لتلبية مطالبها الحكومة تقرر تمديد العمل باصدار البطاقة الذكية حتى نهاية العام الجاري موقوف يقدم على ضرب شاهد بأداة حادة في وجهه بمحكمة جنايات شرق عمان إعادة تشكيل المجلس الاستشاري لقطاع الاتصالات .. أسماء نقيب اصحاب الشاحنات : (5) الاف شاحنة جاهزة للعبور لسوريا وخسائرنا من اغلاق معبر جابر (760) مليون دينار ابو السعود يوقع (3) مشاريع جديدة لتعزيز التزويد المائي في ام جوز ودير علا والزرقاء تفاؤل لبناني بفتح معبر جابر نصيب الحدودي خطاب الملك حمل رسائل هامة للأردنيين وتحدث عن الواقع بتجرد الاردني منفذ السطو المسلح على بنك في الكويت ينكر التهم الموجهة اليه جفرا نيوز تعتذر وتشكر الوزير ملحس بعد إسقاطه دعوى قضائية بحقها مصدر حكومي: الغاء وزارة تطوير القطاع العام وتوزيع موظفيها افتتاح معبر نصيب رسميا والحكومة تعلن التفاصيل العموش: 1.4 مليار دينار قيمة مشاريع نفذتها ‘‘الأشغال‘‘ المهندسون الزراعيون في الامانة يعتصمون للمرة الثانية الثلاثاء "الأمانة" تستحدث 850 وظيفة العام المقبل أجواء خريفية معتدلة النائب السعود يكتب : دولة المواطن فيصل الفايز .. كلمة حق المجالي: في أي مجتمع حيوي يوجد ’فساد‘ وهناك من أفسد في الأرض توقيف ثلاثة موظفين من الصحة وديوان المحاسبة على خلفية قضية فلاتر الكلى ولي العهد: خطاب ملهم ينير طريق المستقبل
عاجل
 

الأردن بانتظار خطاب العرش صباح الأحد وخلافات بملف "التعديل الوزاري"

جفرا نيوز- بدأت بعض التعقيدات تواجه التعديل الوزاري المرتقب رغم اتخاذ خطوات اولية في هذا الاتجاه وسط نمو حالة الغموض التي تطال الاسماء والتي تمنع الدخول في استحقاق التعديل الوزاري عشية الدورة البرلمانية الجديدة للبرلمان
يتأخر رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز في تمتين التعديل الوزاري واقراره لأسباب لا تزال مجهولة .
لكن الرئيس الرزاز اتخذ مساء الاربعاء الخطوة الاولى اللازمة لاجراء التعديل حين طلب وحسب تقارير محلية من جميع افراد الطاقم الوزاري تقديم استقالاتهم وهو اجراء معتاد في حالات التعديل الموسع يحصل ذلك فيما تم الاعلان رسميا عن ان الملك عبد الله الثاني سيلقي يوم الاحد المقبل في افتتاح الدورة العادية للبرلمان خطاب العرش الملكي .
الجميع يترقب مضمون خطاب العرش الملكي ويريد ان يعرف التوجهات والتوجيهات الجديدة خصوصا لحكومة الرزاز التي تتمنى خطابا ملموسا بعنوان تمدين الدولة .
ويعتقد على نطاق واسع بان خطاب العرش الملكي سيميل الى حسم ملف الدولة المدنية والاصلاح السياسي بالرغم من محاولات تضغط على الرزاز لإرجاء تعديل وزاري تحت اطار سيناريو جديد يفضل بروز التعديل بعد اقرار قانون الضريبة الجديد وليس قبل ذلك .
الغموض يحيط بكل تداعيات التعديل الوزاري ومن المرجح ان التصور الذي في ذهن الرئيس الرزاز يواجه بعض العقبات السياسية والاستراتيجية ويتطلب المزيد من التمهل خصوصا وان المشاورات الضيقة يجريها الرزاز وكما قالت راي اليوم في وقت سابق مع الرجل الثاني في الحكومة فقط نائبه الدكتور رجائي المعشر .
يفترض وحسب معلومات ومصادر راي اليوم ان يرسم خطاب العرش الملكي المرتقب خارطة طريق ويوضح التوجيهات العليا في المرحلة المقبلة للحكومة والبرلمان كما يستعرض وفقا للنص الدستوري المنجزات الحكومية وعبر خطاب العرش والتعديل الوزاري يسعى الراي العام لفهم المزيد وتوضيح الملابسات في الكثير من الملفات الاساسية في ظل بوصلة تائهة اقليميا وازمة اقتصادية ومالية خانقة محليا