شريط الأخبار
موقوف ينتحر شنقاً في مركز أمن الجويدة الملك يتسلم جائزة تمبلتون في واشنطن اليوم ‘‘الوزراء‘‘ يعدل ويوسع أسس منح الجنسية للمستثمرين عدم استقرار جوي وتوقع زخات مطر رعدية عصر ومساء الثلاثاء غنيمات تؤكد خطورة التصعيد في غزة وتدعو للتحرك الفوري لوقف العدوان مجلس الوزراء يوافق على تعديل أسس منح الجنسية للمستثمرين ـ تفاصيل وشروط الاتصالات تعمّم رسائل تحذيريّة للمواطنين حول حالة الطقس الزراعة تطلق الوصل الالكتروني في السوق المركزي "العمل الإسلامي": الهجوم على عقيدتنا عبر التستر خلف حرية التعبير مرفوض بتوجيهات من الملك، العيسوي يزور مخيمات الطالبية ومأدبا والوحدات والحسين العيسوي يفتتح مدرسة الملك عبدالله الثاني للتميز في سحاب الجغبير رئيسا لغرفة صناعة عمان والساكت نائبا "البشير" يحتجز جثمان عامل وافد منذ ايام وعائلته تناشد الديوان الملكي احالة 30 مخالفة جديدة في البلديات إلى "مكافحة الفساد" الزعبي امينا لسر الوزراء والواكد مديرا عاما لمكتب رئيس النواب بالدرجة العليا حالة عدم استقرار جوي تؤثر على المملكة الثلاثاء - تفاصيل احالة شخص للمدعي العام لنشره "فيديو مفبرك" لإنقاذ أطفال خلال مداهمة السيول محكمة الاستئناف تبرئ مركز حماية وحرية الصحفيين ورئيسه التنفيذي بيع رقم مركبة مميز في المزاد العلني بـ 157 ألف دينار بالصور .. الرزاز : استحداث 30 الف فرصة عمل جديدة و"شمرّوا عن سواعدكم"
عاجل
 

حسناء تصاب بالسمنة بعد نومها لسنتين

 ازداد وزن شابة بريطانية بشكل كبير بعد أن نامت لمدة "عامين"، بسبب إصابتها بثلاثة أمراض خطيرة.‏

وذكرت صحيفة ذا ميرور، أن الفتاة ميزي كوكلي لم تستطع استعادة توازنها لمدة طويلة بعد وفاة والدها في حادث تحطم طائرة عام 2009، وشخص الأطباء حالتها آنذاك بأنها مصابة بثلاثة أمراض دفعة واحدة: التهاب السحايا والحصبة ووحيدات النواة.

ولم تخرج كوكلي عمليا من البيت منذ تلك الحادثة، وتوقفت عن الأكل بشكل طبيعي وأخذت تتناول رقائق البطاطا والشوكولاتة ومشروبات بروتينية، وهذا ما أدى إلى تضاعف مقاسات جسدها المختلفة.

وأوضحت الفتاة أنها لم تكن تتناول في اليوم الواحد آلاف السعرات الحرارية، "إلا أنني كنت فاقدة الوعي في معظم الأوقات فلم أكد حينها أقوم ببعض الخطوات إلا كنت أخلد بعدها للنوم مباشرة. كنت آكل غذاء غير صحي ولم أكن أحرق هذه السعرات أبدا".

كما أن كوكلي أصيبت بالدهشة والفزع بعد أن شاهدت صورها من حفل زفاف أحد أقاربها، ورأت كيف أصبح شكلها، وروعها ما فعلته بها وبصحتها ساعات النوم الطويلة التي وصلت في أغلب الأحيان لـ 22 ساعة نوم في اليوم الواحد.

كل ذلك حرض كوكلي على اللجوء إلى أخصائيي التغذية، الذين ساعدوها في إنقاص وزنها الذي بلغ آنذاك 117 كيلوغراما. ووصل وزنها بعد مدة إلى 66 كيلوغراما، وهي الآن تساعد أشخاصا آخرين يعانون من السمنة.