شريط الأخبار
موقوف ينتحر شنقاً في مركز أمن الجويدة الملك يتسلم جائزة تمبلتون في واشنطن اليوم ‘‘الوزراء‘‘ يعدل ويوسع أسس منح الجنسية للمستثمرين عدم استقرار جوي وتوقع زخات مطر رعدية عصر ومساء الثلاثاء غنيمات تؤكد خطورة التصعيد في غزة وتدعو للتحرك الفوري لوقف العدوان مجلس الوزراء يوافق على تعديل أسس منح الجنسية للمستثمرين ـ تفاصيل وشروط الاتصالات تعمّم رسائل تحذيريّة للمواطنين حول حالة الطقس الزراعة تطلق الوصل الالكتروني في السوق المركزي "العمل الإسلامي": الهجوم على عقيدتنا عبر التستر خلف حرية التعبير مرفوض بتوجيهات من الملك، العيسوي يزور مخيمات الطالبية ومأدبا والوحدات والحسين العيسوي يفتتح مدرسة الملك عبدالله الثاني للتميز في سحاب الجغبير رئيسا لغرفة صناعة عمان والساكت نائبا "البشير" يحتجز جثمان عامل وافد منذ ايام وعائلته تناشد الديوان الملكي احالة 30 مخالفة جديدة في البلديات إلى "مكافحة الفساد" الزعبي امينا لسر الوزراء والواكد مديرا عاما لمكتب رئيس النواب بالدرجة العليا حالة عدم استقرار جوي تؤثر على المملكة الثلاثاء - تفاصيل احالة شخص للمدعي العام لنشره "فيديو مفبرك" لإنقاذ أطفال خلال مداهمة السيول محكمة الاستئناف تبرئ مركز حماية وحرية الصحفيين ورئيسه التنفيذي بيع رقم مركبة مميز في المزاد العلني بـ 157 ألف دينار بالصور .. الرزاز : استحداث 30 الف فرصة عمل جديدة و"شمرّوا عن سواعدكم"
عاجل
 

الرزاز يقر بخطأ في مشروع الجرائم الالكترونية .. و"الصحفيين" تطالب بسحبه

جفرا نيوز - أكد رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز وجود خطأ في تعريف خطاب الكراهية بمشروع قانون الجرائم الإلكترونية المرسل الى مجلس النواب.
وقال الرزاز خلال اجتماعه بمجلس اليوم الخميس إن التعريف الوارد في المشروع غير صحيح.
وطالب مجلس النقابة الرزاز بسحب مشروع القانون من مجلس النواب واعادة صياغته بطريقة افضل، تضمن الحرية وحق ابداء الرأي.
ومن جهته أبدى الرزاز تفهمه لمطالب النقابة، موجها بعقد اجتماعات مع وزيرة الدولة لشؤون الإعلام جمانة غنيمات بهدف ترتيب الاولويات.
وناقش أعضاء مجلس نقابة الصحفيين مع رئيس الوزراء أبرز التحديات الذي يعانيها قطاع الاعلام من اشكاليات واهمية معالجتها بشكل جدي.
وحضر اللقاء الذي عقد بدار الحكومة، وزيرة الإعلام الناطقة باسم الحكومة ووزير العدل الدكتور بسام التلهوني.
وسلمت النقابة الرزاز مذكرة تتعلق بقضايا الاعلام الرسمي والخاص والتشريعات الناظمة له.
وعرض أعضاء مجلس النقابة لرئيس الوزراء أبرز التحديات التي يواجهها الاعلام، ومنها ظروف العاملين ومعالجة تدني علاوة المهنة للصحفيين العاملين في الاعلام الرسمي.
وطالبوا بتوسيع هامش الحرية في هذا القطاع لكون الاطار الوحيد لاستعادة الإعلام الرسمي مكانته ودوره الطليعي.
وتم الدفع باتجاه تنظيم مشروع الجرائم الالكترونية لمعالجة مشكلة التوقيف الإداري للصحفيين والنصوص غير المنضبطة لتنظيم الحريات الصحفية، وناقشوا تحديدا إجراء تعديلات على قانوني "التنفيذ" و"أصول المحاكمات المدنية".
وأكد مجلس النقابة على الحكومة ضرورة تأسيس صندوق وطني لدعم الإعلام يعمل وفق أسس ومعايير مدروسة.