وفاتان وثلاث إصابات بتدهور باص في معان ضبط متسولين ينتحلون صفة عمال وطن بعد نشر جفرا .. البدء بادخال عائلات أردنية عالقة على حدود جابر والنائب الزعبي يشكر الوزير العسعس لـ جفرا وزارة التخطيط والتعاون الدولي قصة نجاح وافتخر بكوادرها المتميزة الامن ينفي تهديد ضابط لمعلم ارتفاع الحرارة ما بين 47 و50 درجة والدفاع المدني يحذر.. الملك يلتقي عباس الصفدي :الاونروا تخدم اكثر من 5 ملايين لاجيء وعدم الحفاظ عليها يحرم نصف مليون طالب من التعليم دورة إستثنائية للبرلمان .. الرزاز يبقي الباب مفتوحا والطراونه يتحفظ مفاجأة صدمت وزير التخطيط: لا يوجد في طاقمه خريجون من جامعات دولية !! مصدر مطلع لـ جفرا نيوز : الاردن لم يشارك في تحرير الحرم المكي الأمير الحسن يزور الأكاديمية الهنغارية للعلوم في بودابست الحكومة تستثني مجالس المحافظات من قرار تخفيض (10%) من الموازنات الرأسماليّة الفايز يرعى حفل تكريم ذوي شهداء البادية الوسطى والد عمار يودع ابنه.. شاهدتك الف مرة في وجوه الحاضرين عملية ناجحة لطفلة ابتلعت «نصف دينار» في مستشفى الأمير هاشم فصل التيار الكهربائي عن عدد من مناطق الشمال الأحد - تفاصيل القضاء الإماراتي يصدر حكماً بدفع (25) مليون درهم لرجل اعمال اردني ..تفاصيل اصابة شخص بلدغة افعى "حنيش" في عجلون الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الخميس-2018-11-15 |

سيد الحرف .. "أحمد سلامة"

سيد الحرف .. "أحمد سلامة"

جفرا نيوز - الإعلامي عدنان خليل القرالة
من حواف الحروف الدافئة أدخل إلى روضةٍ كانت ومازالت هي الكّف الناعم لأزاهير الكلام الراقية ... دخلتُ متلدداً وقد حار مني الفؤاد ، أأبدأ بتحيةٍ كمثل التحايا العابرة ؟ أو أكتفي بالبسمة أُرسلها هنا وهناك لعلّها تكون بين يديك نديّةً ماطرةً .
هو أنت في نفسي أكبر من أيّ شخصٍ تأخذه العين ثمّ تلفظه ، لأنك استئنائي حين أبحث في الرّجال وسيدٌ للحرف حين أفتشُ في الوجوه عن مثال .
يا سيّد الحرف
مضت بك السُنون وأنت على العهد تصنع النبض الحقيقي للحروف ، حتى أظنُّها تُغرّدُ وإن لم تكن كذلك فهي تتسلل كالنسيم إلى القلب السقيم ، وتراها تصنع سقفاً عالي المقام في كل مكانٍ وديوان ، لأنك أخلصتَ للحرف ومنحتهُ حقّه وسننتَ له في مقام الشرف دستوراً للشرف .
يا سيّد الحرف
لذلك حين تُلح عليّ الذكرى فإنني مازلت أذكر في زمنٍ جميل كيف قدّمتني ذات يومٍ في الهلال ومنحتني مساحة منها وكنتُ أحبو بين يديها ووجدتُ أن قلمي صار هلالياً وما يزال وأنت في النّفس يا أبا رفعت ثابتٌ كالطود ولن أقايض عليك لأن في معدنك جوهراً لم أدرك نفاسته إلا حين عاينت سواه من الجواهر.
يا سيّد الحرف
أينما كنت وتكون فالقلوب التي أحبّتك هي الوطن وأنت فيها فارسٌ وسيدٌ ولك المكان الأجل ولا تظنن أنك حين تغيب عن الأعين مغترباً ستختفي حروفك وصورتك من مرايا محبتنا .
يا سيّد الحرف
أنت فينا باقٍ ما حيينا وليس لمحبتنا أجل بين أهدابنا محمول وبين طرفة عينٍ وأخرى محروس لك الحبّ امتدادا لا ينضب لأنك أينما تكون وحيثما تتواجد نراك دائماً في نفوسنا على صهوة الحرف ذاك النموذج الأجمل .
يا سيّد الحرف
بين الرمشين أنت الصبح وجذور الكلام ، وأنت الفرحُ الدائم على سلّم الخريف وضجيج الصمت ، يا ربيع العُمر في لحظات الآفول ترحل معك النفس كلّما هزهزتها ريحٌ وتناوشتها ليالي الصمت الثقيل .
يا سيّد الحرف
حفظك الله وأدام عليك أثواب الصحة والسعادة والعافية .