تأخر تسليم تقرير لجنة تحقق (الأمانة) بفيضان وسط البلد للأسبوع الجاري العراق يدرس تمديد خط النفط مع الأردن ليصل إلى مصر “الخدمات النيابية” توصي بإنهاء خدمات مدير “الملكية الأردنية” عدم استقرار جوي وفرصة لتساقط أمطار اليوم جدارية للشهيد أبو ليلى في البقعة سياسيون: المبادرة الملكية لدعم الغارمات درس في التكافل الاجتماعي تبرعات الغارمات معفاة من الضريبة صندوق الزكاة يدعم الغارمات بـ250 ألف دينار البطاينة يتبرع براتبه لثلاثة شهور الى صندوق الغارمات الملك للعراقيين: نحن إلى جانبكم وفاة واصابتان بحادث تدهور بالمفرق الاردن: موقفنا ثابت بان الجولان ارض محتلة مجموع تبرعات دعم الغارمات تجاوز مليونين ونصف دينار وفاة طفل غرقا في الزرقاء مواقع إخبارية ومنصات التواصل تحول مزاحاً سياسياً بين الرفاعي والربيحات إلى اشتباك لفظي الامن : دراسة عدد من حالات الغارمات والمساهمة في تسديد ديونهن مجلس الاعيان يتبرع بعشرة الاف دينار لمساعدة الغارمات دفن شهداء الأردن في نيوزيلندا بالعلم الطراونة ونداء الواجب ولي العهد وأم الشهيد
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الإثنين-2018-12-10 | 12:26 am

شاهد: لقطة مؤثرة لأمير الكويت تُحرك عاطفة الخليجيين

شاهد: لقطة مؤثرة لأمير الكويت تُحرك عاطفة الخليجيين

جفرا نيوز- رصدت عدسات الكاميرا لقطات مصوّرة لأمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، وهو يتفقد علم قطر، أثناء الصورة الجماعية لرؤساء وممثلي دول الخليج، عقب اختتام جلسات قمة مجلس التعاون الـ39.

تصرّف أمير الكويت دفع وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري سلطان المريخي، إلى تقبيل رأس الشيخ الصباح، شاكراً له تفقده العلم، وهي اللقطة التي تفاعل معها الخليجيون وحتى العرب عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان قادة الخليج دعوا في الرياض الأحد للحفاظ على وحدة مجلسهم، رغم غياب أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني عن أعمال القمة الخليجية، التي انعقدت في ظل حرب مستعرة في اليمن وتداعيات قضية مقتل الصحافي جمال خاشقجي.

وقال بيان حمل تسمية "إعلان الرياض" صدر في ختام الدورة الـ39 لقمة دول مجلس التعاون الخليجي الست "يؤكّد أصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس حرصهم على الحفاظ على قوة وتماسك ومنعة مجلس التعاون ووحدة الصف بين أعضائه".

وكان العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز قال في الجلسة الافتتاحية "قام مجلس التعاون لدول الخليج العربية من اجل تعزيز الامن والاستقرار والنماء والازدهار والرفاه لمواطني دول المجلس".

وأضاف "واثق أننا جميعا حريصون على المحافظة على هذا الكيان وتعزيز دوره في المستقبل".

بدوره، قال أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح "ندعو إلى وقف الحملات الإعلامية التي زرعت بذور الفتنة والشقاق في صفوف أبنائنا ليكون ذلك مقدمة لتهيئة الأجواء لحل الخلاف بيننا".

وقطعت السعودية والامارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر في الخامس من حزيران/يونيو 2017، متّهمة الدوحة بدعم تنظيمات متطرفة في المنطقة. وتنفي قطر هذه الاتهامات، لكن النزاع مستمر منذ 18 شهرا ولم تظهر مؤشرات إلى قرب تسويته.

ولم يشارك أمير قطر في قمة الدول الست. وترأّس وفد قطر إلى القمة وزير الدولة للشؤون الخارجية سلطان المريخي. وكان أمير قطر حضر القمة السابقة التي عقدت العام الماضي في الكويت.

والى جانب قطر والامارات والسعودية والبحرين، يضم مجلس التعاون الخليجي الكويت وسلطنة عمان اللتين لا تزالان تقيمان علاقات مع الدوحة. وتقود الكويت وساطة بين الدول المتخاصمة.

وفي بيان ختامي، أشد قادة دول الخليج بالمساعي الكويتية "لرأب الصدع الذي شاب العلاقات بين الدول الاعضاء، وعبر المجلس عن دعمه لتلك الجهود وأهمية استمرارها في إطار البيت الخليجي الواحد".