(5071) اسرة استفادت من برنامج المعونات الطارئ خلال النصف الاول من العام حالي وبمبلغ فاق النصف مليون دينار ! حماية المستهلك: مستمرون في الدعوة لمقاطعة ألبان المصانع ضبط (95) مروجا واسلحة وعملات مزيفة بحملة امنية (صور) التعليم العالي تعلن الحد الادنى للمعدلات شامـان ... احتـرق منزلـه بالكامـل ويعيـش اوضاعا مأساوية صعبة الأردن ..(%36) من مرضى السرطان تقل أعمارهم عن (50 عاما) ..تفاصيل درجات الحرارة ترتفع في المملكة اليوم وغدا ..والأرصاد تحذر الأردنيين ..تفاصيل توقع تثبيت أسعار المحروقات نهاية الشهر الحالي ..تفاصيل وفاة طفل واصابة سيدة بحادث دهس في البلقاء الرزاز وفريقه الاقتصادي في العقبة غدا الثلاثاء مغادرة الفوج الأول من الحجاج الأردنيين الجمعة وفيات الاثنين 22-7-2019 تعرف على موعد أول أيام عيد الأضحى المبارك افعى "فلسطين" تداهم منزلا في الطفيلة الأرصاد تحذر من التعرض لشمس الاثنين كوشنر يزور الأردن نايف بخيت يا دوله الرئيس ... لا إنجازات العودات: لن نقبل بمصادرة حق المواطن باقتناء السلاح المرخص السقاف : ارتفاع موجودات صندوق استثمار اموال الضمان الاجتماعي خلال النصف الاول من عام 2019 قتل والدته الخمسينية خنقا والامن يكشف التفاصيل ويقبض على الفاعل
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الثلاثاء-2019-01-08 | 06:22 pm

الاردن يتوجس : صفقة القرن" بمن حضر" .. وجملة مكافآت وعقوبات تلوح بها الادارة الامريكية !

الاردن يتوجس : صفقة القرن" بمن حضر" .. وجملة مكافآت وعقوبات تلوح بها الادارة الامريكية !

جفرا نيوز - تبعث الأردن بشكل غير رسمي بين الحين والآخر برسائل الى الولايات المتحدة تعلن فيها رفضها المطلق لصفقة القرن خاصة مع الحديث عن اقتراب اعلانها وتنفيذها على الارض.
الأردن تستشعر سياسيا ومنذ ايام ان الاعلان عن الصفقة بات قريبا وقد لا يتعدى الاشهر المقبلة رغم اعتقاد الأردن وباقي الاطراف ذات العلاقة انها ستولد ميتة.
هنا تحديدا يتوقع وزير الاعلام الاسبق محمد المومني ان الصفقة الفاقدة لاي دعم او قبول عربي حتى اللحظة سيعتمد مروجوها على خلق بيئة راغبة وقابلة بفكرة مشروع التسوية اولا من خلال وضع نظام يتسند على مكافآت لمن يقبل وعقوبات لمن يرفض من قبل الإدارة الأمیركیة الحالیة.
بحسب التوقعات فان واشنطن ستحاول خلال الايام القادمة اغراء الاردن لتغيير موقفه من خلال جملة من المكافآت ولعل تصريحات وزير الخارجية الامريكي مارك بومبويو اليوم مع نظيره ايمن الصفدي جاءت في هذا السياق حيث قال ان واشنطن ملتزمة بدعم الاردن وتعزيز أمنه واستمرار الشراكة معه فضلا عن تعزيز نفوذه في المنطقة.
عمّان هنا تعول على ان الكلفة السياسية العالية للقبول بالصفقة سشكل حجر عثرة في وجه مخططات الولايات المتحدة لتمرير الصفقة فلا احد يتطوع لدفع هذه الكلفة.
خاصة وان اهم الملفات وهي القدس واللاجئين غير مطروحة للنقاش بتاتا، فيما يجري تطبيق صفقة القرن على الارض فعليا من خلال انهاء وجود السلطة ومنظمة التحرير فضلا عن خنقهما ماليا والعبث بوجود " الاونروا".
مرة اخرى يجد الاردن نفسه رهينة لازماته الاقتصادية المتلاحقة وعرضة لابتزاز الامريكين له بالمساعدات مقابل الموافقة على تقديم تنازلات سياسية كبيرة.
لكن ما يقلق الاردن هذه المرة ان الولايات المتحدة وتحديدا عراب الصفقة جاريد كوشنير لا یعیرون كثیر اھتمام لتسویق فكرة الصفقة أو استشارة الأطراف المعنیة بھا.
ويكي عرب