(50) محامياً يؤدون اليمين القانونية أمام وزير العدل (أسماء) ارتفاع عدد زوار المواقع الاثرية من السياح الاجانب الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز بحضور (24) وزير خارجية أوروبي.. الصفدي يشارك في اجتماع مجلس الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي زواتي: 12 الف اسرة ستستفيد من مشروع أنظمة الخلايا الشمسية خلال العام الحالي بالأسماء.. دعوة (509) مرشحين لإستكمال اجراءات التعيين بوظيفة معلم اجواء معتدلة حتى الخميس تخفيض أسعار (130) صنفًا دوائيًا.. تفاصيل دعم ملكي وثقة بالشباب.. ترفعون الرأس وفيات الثلاثاء 18-6-2019 توجه لهيكلة (الضمان الاجتماعي) ارتفاع تصدير سيارات المناطق الحرة 50% 1.525 مليار دولار منح أميركية للأردن في 2020 استمرار الأجواء الصيفية المعتدلة بيت عزاء لمرسي في عمّان أول توضيح من الضمان حول إيقاف رواتب تقاعدية مبكرة كيف نعى إسلاميو الاردن الرئيس المصري السابق محمد مرسي ’المحامين‘ تقاضي ’الصيادلة‘ بسبب قرار وقف صرف الأدوية عن منتسبيها انخفاض عجز الموازنة إلى 303.7 مليون دينار في ثلث 2019 نظام معدل لشهادات الأجنبية من مستوى التوجيهي يوقف الاعتراف بالمدارس في غير بلدها الاصلي
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الأربعاء-2019-01-09 | 03:44 pm

الطباع : الملك حسين طلب من حافظ الاسد فكرة انشاء الصوامع بـ(60) مليون دينار.. تفاصيل

الطباع : الملك حسين طلب من حافظ الاسد فكرة انشاء الصوامع بـ(60) مليون دينار.. تفاصيل

جفرا نيوز - سيف عبيدات - أكد الوزير الاسبق ورئيس جميعة رجال الاعمال العرب حمدي الطباع ، ان الخطوات التي تقوم بها سلطة العقبة الاقتصادية الخاصة بهدم الصوامع هي خطوات في غير محلها و خاطئة ولا يمكن السكوت عنها.
واضاف الطباع في تصريحات لجفرا نيوز ، ان فكرة الصوامع جاءت خلال زيارة للمغفور له الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه لسوريا في اواخر السبعينات ، حيث التقى خلالها الرئيس السوري حافظ الاسد و ابلغه ان سوريا قامت بإنشاء صوامع كمخزون كبير لسوريا و جرى انشاء الصوامع في كافة المحافظات السورية.

وبين الطباع ان المغفور له الملك الحسين اعجب بالفكرة و طلب من حافظ الاسد إطلاع الاردن عليها لنقلها فكرتها للاردن ، و وعد حينها حافظ الاسد ان يرسل افضل المتعهدين والمقاولين السوريين للاردن لإنشاء الصوامع ، وبعدها تم البدء ببناء الصوامع في عام (1979) في العقبة و تم الانتهاء منها في عام (1985) ، و تم تزويدها بكافة الاجهزة والمعدات اللازمة وبدأت فكرة انشاء صوامع اخرى في الاردن للحفاظ على المخزون الاستراتيجي من القمح والشعير و غيرها من المواد الاساسية الهامة ،و تم بناء صوامع لاحقاً في منطقة الجويدة و من ثم في محافظة اربد بمنتصف التسعينات ، وبلغت تكلفة بناء الصوامع حينها حوالي 60 مليون دينار.

واشار الطباع ان بناء الصوامع جرى وفق المواصفات العالمية ، و تم استراد المعدات والاجهزة من سوريا و اجهزة متطورة من سويسرا ، وذلك للتأكد من سلامة الصوامع و متانتها .

واستغرب الطباع اهدم ارث تاريخي مثل الصوامع متساءلاً ان كان هنالك بدائل لتلك الصوامع في حال هدمها بنفس الجاهزية التي كانت عليها ، و ان صعوبة هدمها يدل على ان بناءها كان متيناً و ثابتاً ، وان هنالك تساؤلات عديدة ايضاً عن اسباب التفريط بالعديد من المؤسسات العريقة في العقبة مثل بيع ميناء العقبة و من سمح لسلطة العقبة بمثل تلك الصفقات و هل للمواطن الاردني الاطلاع على صفقات بيع الميناء و غيرها من المؤسسات الحكومية الهامة.