الملك يتلقى اتصالا هاتفيا من ولي عهد أبو ظبي الملكة رانيا تطلع على الاستعدادات لإقامة أسبوع عمان للتصميم الحكومة تبشر الأردنيين: انخفاض المشتقات النفطية في الاسبوع الثالث من الشهر الحالي أبو البصل : المسجد الأقصى "غير قابل للتقسيم الزماني أو المكاني" "تجار الزرقاء" متخوفون من الباص السريع اجواء حارة خلال (3) ايام القادمة - تفاصيل (2770) متسولاً تــم ضبـطــهــم مــنـذ بـدايـــة الـعـــام الحـالي في المملكة - تفاصيل (3.8) مليار دينار قيمة الفواتير المسددة عبر “إي فواتيركم” العام الحالي ..تفاصيل (6.5) مليون دولار من البنك الدولي لتعزيز إدارة الإصلاح في الأردن - تفاصيل وفيات الاثنين 26-8-2019 جرذ يهاجم رضيعاًً أثناء نومه بالمقابلين- صور 100 ألف دينار خسائر بلدية الرمثا في يومين جراء أحداث الشغب “التربية” تعلن موعد نتائج “تكميلية التوجيهي” غدا الحكومة تعتزم إطلاق 104 خدمات إلكترونية خاصة بالمستثمرين سوق تجاري في مطار الملكة علياء العمل تحول 13 قضية فساد إلى "هيئة النزاهة" وفاة بحادث تدهور في إربد إغلاق مطعمين ومحطتين مياه في جرش د. الخشمان : (صرصور) جهاز التنفس في مستشفى الزرقاء (كيدي ومتعمد) وسنقاضي العابثين السبت عطلة رأس السنة الهجريّة
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الخميس-2019-01-24 | 12:16 am

ناصر الشريدة والعقبة الخاصة .. ليس بالإمكان أكثر مما كان!

ناصر الشريدة والعقبة الخاصة .. ليس بالإمكان أكثر مما كان!

جفرا نيوز – خاص 
لا نخفي سرا ولا نبوح بجديد حين نؤشر على مكامن الخلل في إدارة سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، فالشواهد ظاهرة للعيان للقاصي قبل الداني ولرجل الشارع العادي قبل العارفين ببواطن الأمور والمطلعين.

تقول الحكمة القديمة ان فاقد الشيء لا يعطيه، لكن رئيس سلطة منطقة العقبة الخاصة ناصر الشريدة، يخرج علينا متسلحا ب " سوف" و" داتا شو" و" بريزنتيشن" وبعض اداوت مسؤولي " الديجتال" التي لا تسمن ولا تغني من جوع محاولا صنع انجاز لا يوجد على الأرض ما يعززه من شواهد.

ويبدو ان ستة وعشرين عاما من الخبرة المتراكمة للسيد الشريدة كما تقول نبذة تعريفية عنه على الانترنت لم تسعف الرجل في تحقيق انجاز واحد يشار اليه بالبنان في مدينة العقبة اللهم اذا احتسبنا الفشل في تفجير صوامع العقبة وتحويل الامر الى مادة دسمة للنكتة والسخرية من قبل الأردنيين على وسائل التواصل الاجتماعي.

الأرقام وحدها ليست حجة الا على من يتمترس خلفها، فهي سلاح ذو حدين ، لا يكفي الاستقواء بالإعلام لجعلها ذات قيمة.

 يحق لنا كإعلام ان نتساءل عن البيانات التي أوردها الشريدة في مؤتمره الصحفي وكيف انعكست إيجابا على خزينة الدولة.

 يتحدث الرجل عن تعزيز العقبة مقصدا سياحيا وزيادة في اعداد نزلاء الفنادق وزيادة نسبة المسافرين عبر مطار الملك حسين فضلا عن ارتفاع عدد السفن وزيادة  عدد زوار وادي رم .

 لكن هذا الحديث يتناقض مع ما يتداوله العقباويون من هموم مثل وضع العقبات في وجه المبادرات الإستثمارية الفردية، وأمام عمل المؤسسات الأهلية، التي تخدم المجتمع في العقبة والسعي لتعجيزهم. فضلا عن تخريب جهودهم ومنع تطوير مشاريعهم.
 
نذكر الشريدة ان في عهده كثرت حالات الغرق إهمالا ومات الناس حرقا واختناقا في الميناء ثم يأتي من يقول له لك ترفع القبعات !

ونذكره أيضا ان اهل العقبة باتوا يعتبرون انفسهم غرباء عن المدينة التي بنوها بسواعدهم وعرقهم بعد ان توافد اليها غرباء فاصبحوا فيها سادة.

وللحديث بقية ...
 
ويكي عرب