مراد: فرص العمل التي تحدث عنها رئيس الديوان الملكي ستكون بالتنسيق مع الحكومة عطية: في زمن عز فيه الرجال.. تأتينا رياح الرجولة الحقة من الكويت الزبن يعود مصابي انفجار اسطوانة الغاز بالخالدية (صور) كناكرية: سنتعامل بحزم للحد من تجارة الدخان المهرب بين الثَّبات و التعنُّت ،الحكومة مثالاً الاردن يشارك في مشاورات «التحالف الاستراتيجي للشرق الاوسط» شخص يطلق النار على والدته ومن ثم على نفسه في البادية الوسطى الطراونة والقبيسي يوقعان مذكرة تفاهم بين مجلس النواب و "الوطني الاتحادي" الإماراتي الأمن: هذا الشخص وراء حريق سوبرماركت بخالدية المفرق إصابة (17) شخص إثر حريق سوبر ماركت في محافظة المفرق وفاة واصابة بتدهور شاحنة في العقبة بني صخر يطلقون النار على قافلة لداعش تكميلية التوجيهي بعد نتائج الدورة الصيفية الصفدي: تجاوزنا الطاقة الاستيعابية باللاجئين منصه حقك تعرف تفضح الوزير طارق الحموري وتكشف انه مساهم مهم في شركه فواتيركم مجهولان يخطفان حقيبة سيدة في أبو نصير ويتسببان بإصابتها الامن : نزيل "ام اللولو" محكوم بحكم قضائي قطعي ويتمتع بكافه حقوقه في المركز البوتاس العربية قصة نجاح وطنية بالصور .. حريق في إحدى منازل الزرقاء دون وقوع إصابات توقيف اصحاب محلات يبيعون دخان وتبغ مهرب
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
الأحد-2019-02-10 | 10:18 pm

في كوريا الشمالية.. «لو جعان كل هدومك»

في كوريا الشمالية.. «لو جعان كل هدومك»

انتشرت حملة من السخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في كوريا الشمالية، بعد ظهور تصميمات من الملابس القابلة للأكل.

مركز أبحاث "كيم” للأزياء في عاصة كوريا الشمالية بيونغ يانغ، وصف الأزياء بأنها "مثالية” لممارسي النشاطات الخارجية كالتسلق مثلا، حسب ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل” البريطانية.

”كتالوغ” الأزياء - التي ابتكرها المركز التابع لوزارة المواد الغذائية والاحتياجات اليومية الكورية الشمالية - ضم تشكيلة ملابس نسائية ضمت سترات "شانيل” مقلدة، وحقائب "غوتشي” مزيفة بأسعار رخيصة، فضلا عن سترات رجالية "قابلة للأكل”.

المركز، أوضح أن الأزياء القابلة للأكل صنعت من "الفلانيت الصناعي” المكوّن من البروتينات والأحماض الأمينية والمغنسيوم والكالسيوم والحديد، وهي قابلة للأكل وقت الجوع، دون ذكر تفاصيل حول كيفية تناول السترات أو تحللها في الجسم مثلا.

وأثارت الملابس ردود فعل ساخرة على مواقع التواصل الاجتماعي، فبينما شكّك البعض بقدرة بيونغ يانغ على صنع سترات قابلة للأكل، استهزأ آخرون بالاستراتيجية الدعائية، خاصة وأن الكثير من الأشخاص هناك بالكاد يملكون أموالا تكفي لشراء أطعمتهم، قبل أن يفكروا بشراء ملابس لأكلها.