البطاينة: اجراءات تعيين (300) سائق في أمانة عمان ستستكمل خلال يومين بالاسماء .. مدعوون للامتحان التنافسي لغايات التعيين في هيئة الطاقة الحمود: مديرية الامن العام تعمل باستراتيجية امنية شاملة الاردنيون على موعد مع ارتفاع شديد لدرجات الحرارة في رمضان ! اغلاقات وتحويلات من شارع اليرموك "النشا" باتجاه وسط البلد - تفاصيل الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز محافظ البنك المركزي: رفع اسعار الفائدة جاء لحماية الاقتصاد الوطني في المملكة زواتي: لا ترخيص لمحطات محروقات دون شواحن كهرباء ! شخص يقتل آخر رمياً بالرصاص في عمّان.. ويدعي أنها بـ "الخطأ" ويسلم نفسه للأمن وفيات الاثنين 22-4-2019 "المؤسسة المدنیة" تخفض أسعار 50 سلعة بنسب تصل إلی 25 % الأسبوع الحالي الحکومة تطفو علی موج إشاعات التغییر والتعدیل رقم تعريفي لكل عامل وافد الاعلان عن أسماء الحجاج الأسبوع المقبل أجواء شديدة البرودة الليلة وصباح الإثنين تراجع إيرادات ضريبة المبيعات بسبب الدخان !! العرب: نرفض أي صفقة حول فلسطين لا تنسجم مع المرجعيات الملك: رحم الله عامل الوطن الذي توفي بحادث سير غير مسؤول ارتفاع الرقم القياسي لأسعار المستهلك آذار الماضي الملك يدين تفجيرات سريلانكا الارهابية
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الإثنين-2019-02-11 | 08:39 pm

د العريني .. هل مغامرتك بابنائك والوطن تستحق وانت معلم في وزارة التربية ؟

د العريني .. هل مغامرتك بابنائك والوطن تستحق وانت معلم في وزارة التربية ؟

جفرا نيوز ـ خاص 
 ضجت مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا بقضية د.فلاح العريني الذي انطلق من محافظة الطفيلة متجها نحو الديوان الملكي رفقة أبنائه الـ ١٣ ،مطالبا بتعيينه في جامعة مؤتة .  بداية نقدر ونحترم شخص وقرار د.العريني فنحن في دولة تحترم الرأي والرأي الآخر وحرية التعبير مكفولة دامت لا تمس الأمن القومى.  إلا أن هناك أمورا وتفاصيل يجب أن يعلم بها المتابع من باب توضيح الحقائق حتى يكون الحكم سليما والرأي المكون حول القضية صائبا.  فأول تلك الأمور لمن لا يعلم هي أن د.العريني موظف حكومي يعمل معلما في وزارة التربية والتعليم ومازال على رأس عمله حسبما أكدت مصادر حكومية لجفرا نيوز .  وثانيها أن مجلس عمداء الجامعة هو صاحب القرار بالتعيينات وليست الحكومة وجامعة مؤتة مكتفية ذاتيا في الوقت الراهن ولم يتم الإعلان عن وجود شواغر بالهيئة التدريسية .  ومع ذلك وكاستجابة إنسانية عرضت الجامعة أن تتعاقد مع د.العريني على نظام (بارت تايم) من خلال منحه تدريس مادتين لتحسين وضعه المادي خاصة وأنه موظف حكومي كما أسلفنا .  أما الأهم ووجهة النظر الأخرى التي يجب أن تحترم ايضا وهي هل يحق لكل من يريد التعيين بجهة محددة أن يقوم ببناء الخيمات على الطرقات وان يحمل أبنائه في طياته بهذا الشكل معرضا إياهم للخطر !!  وماذا يفعل مئات الآلاف من الشباب العاطلين عن العمل والمنتظرين فرصة التعيين على احر من الجمر ؟  ولماذا لا يتم الالتزام  بالعدالة بهذا الصدد والا يعد الضغط على الحكومة بهذا الشكل ليّا للذراع وتكسبا لفرصة ربما يكون الغير أحق بها ؟  سيربط عديدون التعيينات الأخيرة لاشقاء النواب وتنفيعاتهم بالأمر ، ونوضح هنا اننا ضد قرارات الحكومة تلك والتي تزاوجت بها مع النواب بزواج غير شرعي ، لكن هل التجاوز والخطأ أصبح القاعدة وباتت العدالة الاستثناء ؟  ماهو شكل الوطن لو قام آلاف من أبنائه غدا بنسخ طريقة د.العريني ، فاي شكل واي مصير سيكون وسنصنع وكلنا يعلم أن الفرص بالتعيينات الحكومية ضعيفة جدا ولا تصل للعشرة آلاف موظف سنويا !!  د.العريني يعمل في السلك الحكومي ونقدر أن دخله يكاد لا يكفي لمتطلبات الحياة وهذا حاله حال مليون اردني ان لم يكن أكثر ، فلماذا لا يطرق الباب بالطرق السليمة التي تكفل عدم التعدي على حقوق الآخرين من جهة وحتى لا يتم ابتداع بدعة سيئة ربما تكون آثارها السلبية اكثر بكثير ..